الخميس الموافق 12 - ديسمبر - 2019م

رئيس البرلمان العربي يدعو الى عمل دولي صادق وموحد في مختلف المجالات لمواجهة ظاهرة الإرهاب

رئيس البرلمان العربي يدعو الى عمل دولي صادق وموحد في مختلف المجالات لمواجهة ظاهرة الإرهاب

معالي أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربي-1

متابعة /عصام النجار

أكد معالي أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربي في كلمته التي القاها خلال الدورة “134” للجمعية العمومية  للاتحاد البرلماني الدولي ، أن البرلمان يدين وبشدة ظاهرة الإرهاب المقيت بجميع أشكاله ، منوها إلى أنها لا تعبر بأي حال من الأحوال عن تعاليم الدين الاسلامي السمحة التي تدعو إلى السلام والحرية لجميع شعوب ودول العالم.

 

ودعا الجروان إلى عمل دولي صادق وموحد في مختلف المجالات التربوية والاجتماعية والثقافية والعسكرية لمواجهة الإرهاب وطالب برلمانات العالم كافة بجهد مشترك وموحد في محاربة الإرهاب، مبديا استعداد البرلمان العربي لتقديم كل ما يمكن من إمكانيات من أجل هذا الهدف السامي.

 

وقال معاليه إن البرلمان العربي بصفته أحد أوجه الممارسة الديمقراطية في الوطن العربي يولي أهمية بالغة للموضوع الرئيس للدورة الحالية للاتحاد الذي جاء تحت عنوان “تجديد الديمقراطية وإعطاء صوت للشباب” ، ولطالما أكد “برلمان الشعب العربي ” أهمية صوت الشباب في بناء الدول وصناعة مستقبل الأوطان وقد أقر مؤخرا وثيقة للشباب العربي شددت في بنودها على أهمية دورهم في صناعة القرار لما لهم من قدرات وأفكار إبداعية وخلاقة.

 

وأضاف إنه في هذا السياق نشيد ببعض النماذج المشرقة في الوطن العربي لعملية إشراك الشباب وتوليهم مناصب مرموقة في الدولة ومنها دولة الامارات العربية المتحدة التي خصصت وزارة للشباب.

 

وأكد الجروان أن البرلمان العربي يدين الجرائم الاسرائيلية الأخيرة تجاه الفلسطينيين وعمليات قتلهم في الشوارع ويدعو الى تمكين الشعب الفلسطيني من حقوقه المنصوص عليها دوليا بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف ما من شأنه نزع فتيل عديد الأزمات في المنطقة والتأسيس لعالم أكثر عدلا وسلاما.

 

وأشار الى إن البرلمان العربي يرحب بالانسحاب الروسي المعلن من سوريا وانه يدعو كافة البرلمانات حول العالم وبالأخص برلمانات الدول المتضررة من تدفق اللاجئين السوريين إلى الضغط على المجتمع الدولي من أجل تحمل مسؤولياته الإنسانية والأخلاقية تجاه الأزمة السورية ، والزام جميع الأطراف بوقف اطلاق النار والدفع نحو التوصل إلى حل سياسي عاجل للأزمة بناء على قرارات مؤتمر جنيف واحد ، وإنهاء معاناة الشعب السوري وبما يوقف أمواج اللاجئين والمهاجرين و يسمح للسوريين بالعودة إلى وطنهم وإعادة بناء ما دمرته الحرب.

 

ودعا رئيس البرلمان العربي إلى رفع الحظر عن تسليح الجيش الليبي ليتمكن من محاربة الإرهاب وبسط الأمن في ليبيا وأكد دعم إرادة الشعب الليبي الحر ومساعي الحوار الليبي الدائرة حاليا وطالب بتعجيل الخطوات نحو الاتفاق على حكومة توافقية موحدة تمثل الليبيين كافة وتعمل على تحقيق تطلعات الشعب الليبي تأسيسا لمرحلة ديمقراطية بناءة يكون للشباب الليبي دور رئيسي فيها وتصنع مناخا حاضنا لليبيين بما يساهم في إيقاف قوافل الهجرة غير الشرعية.

 

كما دعا برلمانات دول العالم وهيئات الإغاثة الدولية للمزيد من خطوات الدعم للاجئين وتفعيل و تطبيق اتفاقية جنيف للاجئين والاتفاقيات والمعاهدات الدولية الخاصة بحماية ورعاية وغوث اللاجئين في كافة أنحاء العالم وخص بالذكر الدول التي تواجه خطر الإرهاب والنزاعات الداخلية كسوريا والعراق واليمن وليبيا والصومال.

 

وقال معاليه ان البرلمان العربي يشدد على أهمية خطة التنمية المستدامة لعام 2030 التي اعتمدها قادة العالم في سبتمبر 2015 داعيا إلى حشد الجهود الدولية من خلال عمل برلماني دولي مشترك من أجل القضاء على الفقر بجميع أشكاله ومكافحة عدم المساواة ومعالجة تغير المناخ وثمن في هذا السياق نتائج قمة المناخ الأخيرة بباريس وضرورة تفعيل دور البرلمانات العالمية مجتمعة من أجل تشريع قوانين أكثر حماية للبيئة.

 

وأكد الجروان ان البرلمان العربي يدعو إلى علاقات دولية وتواصل بين جميع برلمانات ودول وشعوب العالم مشددا في الوقت ذاته على ضرورة الإلتزام بالمبادئ والمعاهدات القانونية الدولية التي تنص على عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول .

 

واشار رئيس البرلمان العربي الى أهمية العلاقات الإقليمية ورفض بشدة التصريحات العدائية والتدخل السياسي والعسكري المعلن في الشؤون العربية من بعض الدول الإقليمية، وقال ان البرلمان يقف مع مطلب دولة الامارات العربية المتحدة في دعوة ايران إلى انهاء الاحتلال للجزر الاماراتية الثلاث طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبوموسى ويدعو المجتمع الدولي إلى الضغط على اسرائيل لانهاء احتلال هضبة الجولان السورية.

 

وجدد معاليه في ختام كلمته إيمان البرلمان العربي بأهمية مثل هذه التجمعات لممثلي شعوب العالم لما يجمعهم من أهداف ومصالح مشتركة وأهمها الأمن والسلام والحرية والتنمية والمستدامة وقال انه على يقين من خلال عملهم سويا من أجل هذه الأهداف المشتركة ، بإمكانهم الوصول إلى عالم أكثر أمنا ورخاء ونهضة .

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 36344628
تصميم وتطوير