الثلاثاء الموافق 25 - فبراير - 2020م

دكتور ماك شرقاوى التوصل لإتفاق يلبى كل طلبات مصر المائيه من أثيوبيا

دكتور ماك شرقاوى التوصل لإتفاق يلبى كل طلبات مصر المائيه من أثيوبيا

✍️ ماك شرقاوى

 

 

بالأمس إنتهت بالعاصمة الامريكية واشنطن، اجتماع وزراء الخارجية والموارد المائية لمصر وإثيوبيا والسودان والوفود المرافقة لهم، وكان بحضور السيد ستيف ميونتشين وزير الخزانة الامريكي والسيد دايفيد مالباس رئيس البنك الدولي بصفتهما مراقبين، واستمرت المفاوضات لمدة ثلاثة أيام.
وتوصل الوزراء إلى الاتفاق على الأسس المبدئية لاتفاق تعاون متبادل ومستدام وشامل على كيفية ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي.
وضع الوزراء النقاط التالية، مع التأكيد انها تخضع للاتفاق النهائي:
أولا: يتم ملء خزانات سد النهضة على مراحل ويتم الاخذ في الاعتبار الظروف هيدرولوجية انسياب مياه النيل الأزرق، والأثر المترتبة على ملئ الخزانات في مجرى النهر.
ثانيا: تكون عملية الملء خلال موسم الأمطار، خلال شهري يوليو وأغسطس، ويمكن ان تستمر خلال شهر سبتمبر وفقًا لشروط معينة.
ثالثا: ستوفر مرحلة الملء الأولي الإنجاز السريع للوصول بمستوى المياه الى ارتفاع 595 متراً فوق مستوى سطح البحر، مما سيوفر التوليد المبكر للكهرباء، مما يوفر تدابير أخف وطأه ومناسبة لمصر والسودان لمواجهة نقص حصة المياه خلال هذه المرحلة.
رابعا: سيتم تنفيذ المراحل اللاحقة من الملء وفقًا لآلية يتم الاتفاق عليها والتي تحدد فتح بوابات السد لانسياب مياه النهر بناءً على الظروف الهيدرولوجية لمجرى النيل الأزرق، وكذا تحقيق إثيوبيا للمستوى المستهدف لملء السد لتوليد الكهرباء المطلوبة، مما يوفر تدابير أخف وطأه ومناسبة لمصر والسودان وعلى فترات طويلة خلال فترات الجفاف وسنوات الجفاف المطول.
خامسا: يكون تشغيل السد على المدى الطويل، وفقًا لآلية تحدد فتح بوابات السد لانسياب مياه النهر بناءً على الظروف الهيدرولوجية لمجرى النيل الأزرق، وكذا تحقيق إثيوبيا للمستوى المستهدف لملء السد لتوليد الكهرباء المطلوبة، مما يوفر تدابير أخف وطأه ومناسبة لمصر والسودان وعلى فترات طويلة خلال فترات الجفاف وسنوات الجفاف المطول.
سادسا: إنشاء آلية تنسيق فعالة لها صلاحية اصدار القرارات الملزمة وتسوية النزاعات.
اتفق الوزراء على المسؤولية المشتركة للدول الثلاث في إدارة أزمات الجفاف والجفاف المطول.
وافق الوزراء على الاجتماع مرة أخرى في واشنطن يومي 28 و29 يناير لوضع اللمسات الأخيرة على الاتفاق الشامل بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، مع استمرار المناقشات الفنية والقانونية خلال هذه الفترة.
يدرك الوزراء الفوائد الإقليمية الهامة التي يمكن أن تنجم عن إبرام اتفاق بشأن سد النهضة الإثيوبي فيما يتعلق بالتعاون عبر الحدود والتنمية الإقليمية والتكامل الاقتصادي التي يمكن أن تنجم عن تشغيل سد النهضة الإثيوبي. وأكد وزراء الخارجية من جديد أهمية التعاون عبر الحدود في تنمية النيل الأزرق لتحسين حياة شعوب مصر وإثيوبيا والسودان، وأبدو التزامهم المشترك بإبرام الاتفاق النهائي.
تابع الرئيس دونالد ترامب نتائج الاجتماع عن كثب، وحث الأطراف الثلاثة على سرعة إنجاز الاتفاق النهائي الشامل حول السد، وقال إنه سيوجه، لاحقاً، بتنظيم حفل لتوقيع الاتفاق النهائي بواشنطن. اعرب عن إمكانية تقديم مساعدات فنية تحفيزية للدول الثلاث حال توصلها لاتفاق.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 38314477
تصميم وتطوير