الأحد الموافق 05 - أبريل - 2020م

دكتور رضا عبد السلام يوجه رساله للرئيس السيسي لمواجهة فيروس كورونا

دكتور رضا عبد السلام يوجه رساله للرئيس السيسي لمواجهة فيروس كورونا

 

أرسلت اليوم هذه الرسالة للرئيس السيسى على البريد الالكترونى وأرجو من الجميع نشرها

نتيجة للانتشار السريع والغير مسبوق لفيروس الكورونا على مستوى العالم.. ومن القراءة الجيدة للتطور المخيف لعدد حالات الإصابة والوفيات فى بعض الدول وخاصة الأوروبية المتقدمة والتى لديها إمكانيات ضخمة فى المجال الطبى والنظام الصحى وما وصلت إليه من شبه كارثة لعدم مقدرة هذه الدول على تقديم العناية الطبية والعلاج اللازم لهذه الأعداد الضخمة والتى تتضاعف كل يوم.. لعدم مقدرة كل هذه الإمكانيات على التعامل مع تلك الأعداد من الإصابات..

فإن القراءة الجيدة لهذا المشهد تجعلنا ننظر نظرة مستقبلية قريبة.. وتمشياً مع ما قامت به الدولة من إجراءات إحترازية للتعامل مع هذا الملف.

وحيث أن تقديم العلاج والرعاية الطبية لمصابى هذا الفيروس يحتاج إلى :-
= إمكانيات مادية ( وهو ما أعلنتّ عنه فخامتكم بتوفير مبلغ مائة مليار جنية لمواجهة أزمة انتشار الفيروس).
= إمكانيات ومستشفيات وتجهيزات طبية للرعاية الخاصة والحجر الصحى لتلك الأعداد من المصابين ( وهو ما قامت وتقوم به الدولة من عمل على قدم وساق لتجهيز مستشفيات خاصة بالحجر الصحى لهذا الغرض ).
= إمكانيات بشرية.. من أطباء وأطقم تمريض للإشراف على علاج المصابين.. (( وهذا ما أود الحديث عنه )) ..
وحيث أن أعداد الأطباء وأطقم التمريض العاملين بالمستشفيات الحكومية فى الوضع الطبيعى وقبل ظهور الإصابة بفيروس كورونا.. يكاد يكفى بصعوبة للقيام بدوره فى تقديم الرعاية الصحية للمرضى من المواطنين بمختلف أنواع الأمراض..

و تحسباً ( لا قدر الله) لتزايد أعداد المصابين بالحجم الذى لا نستطيع معه تقسيم عمل هذه الأطقم الطبية بين القيام بدورهم المعتاد مع المرضى وبين الدور الجديد فى مستشفيات الحجر الصحى لرعاية المصابين بالفيروس..
مما يدخلنا فى أزمة جانبية لنقص الأطقم الطبية..

وحيث أن البلاد تمر بظرف استثانئى وتم اتخاذ قرارات استثنائية فى جميع القطاعات للتعامل مع أزمة الفيروس
# لذا نتقدم لفخامتكم بهذا المقترح :-
أولاً..
= تخريج دفعة استثنائية من طلبة السنة النهائية لجميع كليات الطب بجميع الجامعات المصرية.. وكذلك طلبة السنة النهائية من جميع كليات ومعاهد التمريض وذلك (( على الفور )).. على أن يتم منحهم كورسات مكثفه ( أسبوعين على الأكثر ) فى كيفية التعامل مع وعلاج المصابين بالفيروس..
على أن يتم ( بعد إنتهاء أزمة كورونا بمشيئة الله ) إستكمال ما لم يكونوا قد انتهوا من تحصيلة من مواد علمية بسبب التخرج الاستثنائى.

ثانياً :
= الإعلان عن فتح الباب لجميع خريجى كليات الطب مما ليس لديهم عمل حالياً للإلتحاق بالعمل بمستشفيات الحجر الصحى.

حتى يكون لدينا الإحتياطى الإستراتيجى الكافى من الأطقم الطبية الجاهزة للتعامل مع تفاقم الأزمة بالشكل الذى لا يؤثر على العمل الطبيعى بباقى المستشفيات.

# وإيماناً بأننا فى وقت الأزمات نكون جميعاً جنود لخدمة هذا الوطن..
فأنا أتقدم لفخامتكم بهذا المقترح والذى يحتاج لقرار سيادى نظراً لضيق الوقت الذى لا يتسع لعرض ومناقشة هذا المقترح بالطريق الطبيعى بين المسئولين..

.. حما الله مصر والمصريين

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 39410968
تصميم وتطوير