الجمعة الموافق 14 - مايو - 2021م

دراسة واشنطن لرفع السرية عن تقرير بشأن التمويل أشخاص من آل سعود تنظيم القاعدة الإرهابي

دراسة واشنطن لرفع السرية عن تقرير بشأن التمويل أشخاص من آل سعود تنظيم القاعدة الإرهابي

العراق/بغداد/بثينة الناهي 

أعلن البيت الأبيض أن إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما تدرس ما اذا كانت سترفع السرية عن أجزاء لا تزال سرية من تحقيق أجراه الكونغرس عن هجمات 11 من ايلول بحث دعم شخصيات نافذة في عائلة آل سعود تنظيم القاعدة المصنف على راس قائمة المنظمات الإرهابية عالميا.
ونقلت (رويترز) عن المتحدث باسم البيت الأبيض جوش ايرنست قوله للصحفيين أمس: عقب طلب من الكونغرس العام الماضي تجري أجهزة المخابرات مراجعة لقرار فرض السرية على هذا الجزء الا انه لم يذكر متى قد يكتمل هذا الإجراء.

 

وكانت صحيفة (نيويورك تايمز) الامريكية نقلت في تحقيق لكاتبها سكوت شين عن الارهابي المدان في الولايات المتحدة المدعو /زكريا موسوي/ قوله إن “عددا من افراد عائلة ال سعود هم من الجهات المانحة الرئيسية لشبكة القاعدة الارهابية” كاشفا عن قيامه بمناقشة خطة لاسقاط طائرة الرئاسة الامريكية /اير فورس وان/ بصاروخ من طراز ستينغر مع موظف في السفارة السعودية في واشنطن.

 

وقال الموسوي في إفادته انه كان يوصل رسائل من زعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن إلى عدد من أفراد عائلة ال سعود بينهم الملك الجديد الحالي سلمان بن عبد العزيز.

 

كما نقل الكاتب عن موسوي قوله خلال شهادته في السجن إنه “تم توجيهه بين عامي 1998 و1999 من قبل قادة تنظيم القاعدة في أفغانستان لإنشاء قاعدة بيانات رقمية للجهات المانحة للتنظيم ومن بين هؤلاء الاشخاص الذين تم ادراج اسمائهم في قاعدة البيانات كان الأمير تركي الفيصل رئيس الاستخبارات السعودية في ذلك الوقت والأمير بندر بن سلطان السفير السعودي منذ فترة طويلة في الولايات المتحدة والأمير الوليد بن طلال المستثمر الملياردير والعديد من رجال الدين البارزين في البلاد”.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 50277349
تصميم وتطوير