السبت الموافق 24 - أغسطس - 2019م

خبير زراعي يقدم إستراتيجية مكافحة ذبابة الفاكهه والخوخ في بساتين المانجو

خبير زراعي يقدم إستراتيجية مكافحة ذبابة الفاكهه والخوخ في بساتين المانجو

خبير زراعي يقدم إستراتيجية مكافحة ذبابة الفاكهه والخوخ في بساتين المانجو

 

بوسي جاد الكريم

 

 

قال الدكتور محمد حجاب استاذ مكافحة الافات معهد بحوث وقاية النباتات نظرا لكثره الاصابه بذبابة الخوخ والفاكهه فى تلك الفترة وظهور نسبة تساقط كبيره لثمار المانجو والتى تعتبر من أهم المحاصيل في مصر وبعض دول العالم والتي تؤثر سلباً علي إنتاجيتها حيث تصيب الثمار مسببة لها أضرار جسيمة ،ونظرا لتواجد ذبابة فاكهة البحر المتوسط علي طوال العام ، وتصيب هذه الحشرة معظم ثمار الفواكه المعروفة في مصر بل وفي منطقة حوض البحر المتوسط بأسرها مثل الخوخ والمشمش والكمثري والبرقوق والتفاح والمانجو والجوافة والتين والباباظ والموالح بمختلف أنواعها ، كما انها تصيب بعض العوائل الثانوية مثل الطماطم. حيث تقوم الانثي بوخز الثمرة مستخدمة آلة وضع البيض محدثة بذلك حفرة لوضع البيض أسفل قشرة الثمرة وتضع البيض فيها . يتم تعليق المصائد فى اماكن زراعات الفاكهة قبل بدء تحولات النضج بحوالى خمسة عشر يوما ويجب ان يتم الفحص دوريا. وعند ظهور الذباب بالمصائد يبدا العلاج بوسائل المكافحة المتنوعه فورا وقبل حدوث الاصابة مثل شبكة المصائد الفيرومونية (جاكسون) وشبكة مصائد الاناث والذكور (ماكفيل) طبقا لبرنامج وزارة الزراعه للتنبوء بتواجد الذباب وبدأ إجراء عمليات المكافحة فى الوقت المناسب.

ففى حالة اشجار المانجو :تصاب الثمار بعد بدء تحولات النضج فيها حيث تظهر علي سطح الثمرة ندبات داكنة اللون يخرج منها سائل لزج وبتقدم عمر اليرقات يتغير لون مكان الإصابة إلي اللون البني الداكن ويصبح رخوا متخمرات مسببا العفن وسقوط الثمرة. وحيث انه لا يوجد اختلاف كبير في ميعاد الإصابة للحشرتين حيث أنهما تصيبان نفس العوائل تقريباً ولكن أصبحت الإصابة. بذبابة ثمار الخوخ في الأونة الأخيرة هي الأكثر انتشارا.

لذا فيتم مكافحة تلك الحشرات بعدة طرق:

1. المكافحة الزراعية وفيها يتبع الاتى:

1. الاهتمام بتقليم الاشجار. 2.- إزالة الحشائش. 3.- تجنب الري الغزير بعد الحصاد لأنه يتسبب في ظهورأمراض التصمغ وأعفان الجذور والأشنات .4.عدم زراعة أشجار الفاكهة المختلفة مختلطة في بستان واحد.

2. المكافحة الميكانيكية :-

1. وضع الثمار المصابة في أكياس بلاستيكية وإغلاقها بإحكام ووضعها تحت أشعة الشمس فتقتل جميع الأطوار الحية داخل الثمار وتسخدم الثمار المتحللة بعد أسبوع كمادة عضوية بخلطها مع سماد عضوي لتسميد التربة.

2. جميع الثمار المتساقطة والمصابة وإعدامها بدفنها في حفر عميقة وتغطي بالتربة بسمك 30سم في الأراضي الثقيلة و 50سم في الأراضي الخفيفة مما يؤدي إلي قتل الأطوار الموجودة داخل الثمار مثل البيض واليرقات.

3. الجمع المبكر لبعض العوائل بالتالى لاتصاب بالآفات .

4. عدم زراعة عوائل مختلطة قابلة للإصابة في مكان واحد .

3. المكافحة الكيمائية طبقا لبرنامج وزارة الزراعة:

وينقسم الى:

1. الرش الجزئي واستخدام الطعوم السامة: عند ارتفاع تعداد الآفة ويتم عمل التالى تجهيز ( محلول مكون من 500سم ملاثيون + 1 لتر مادة جاذبة (بومينال) ثم استكمال الرشاشة إلي 20 لتر ( 18.5 من الماء) ويستخدم هذا المحلول إما في الرش الجزئي وذلك برش الأفرع الرئيسية وجذوع الأشجار بحوالي 100 -200 سم لكل شجرة حسب حجم الشجرة (

2. غمس الحزم القاتلة (أكياس مصنوعة من الخيش وتملأ من الداخل بقطع الخيش أو قش الأرز ) وتغمس هذه الأكياس لمدة 4 ساعات في نفس المحلول السابق ثم تعلق داخل الشجرة (في الظل) ويعاد غمس هذه الأكياس في نفس المحلول كل 7 أو 10 أيام عند ظهور الآفة وحتى جمع الثمار .

 

 التعليقات

  1. يقول م حمادة حجاب:

    تسلم يادكتور كلام جميل والطريقه ممتازه

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 33580700
تصميم وتطوير