الثلاثاء الموافق 07 - ديسمبر - 2021م

جراحة نادرة تنقذ حياة رضيع عمره 3 أيام بـ« مستشفي طنطا التعليمي»

جراحة نادرة تنقذ حياة رضيع عمره 3 أيام بـ« مستشفي طنطا التعليمي»

مصطفى النحراوى   _ سيد عبد الدايم 

 

 

 

 

 

أعلن الدكتور محمود ذكى رئيس جامعة طنطا، عن نجاح فريق طبي بالمستشفى التعليمى العالمي بالجامعة، من إنقاذ طفل يبلغ من العمر 3 أيام، حيث تم إجراء جراحة نادرة له استغرقت 4 ساعات.

وأوضح الدكتور أحمد غنيم عميد طب طنطا ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية، أن الطفل حديث الولادة يبلغ من العمر 3 أيام وبمناظرة حالته تبين وجود عيب خلقى عبارة عن انسداد فتحات الأنف بالناحيتين ولا يستطيع التنفس أو الرضاعة وتم وضعه داخل حضانة على أكسجين بالمستشفى التعليمى.

وأشاد الدكتور محمود سليم مدير المستشفى، بمهارة الفريق الطبي الذي نجح في إجراء الجراحة بدقة عالية، مؤكداً أن المستشفى جاهزه لاستقبال الحالات في مختلف التخصصات الطبية النادرة، في إطار خطة المستشفى لتعظيم الاستفادة من الامكانيات التي يملكها باعتباره أحد الصروح الطبية في إقليم الدلتا.

وقال رئيس الفريق الطبي الدكتور حسام السيد الشريف أستاذ جراحة الأنف والأذن والحنجره، أن التدخل الجراحى تمثل في إصلاح العيب الخلقى وعمل فتحات داخلية للأنف عن طريق المنظار الضوئى لاستعادة التنفس من الأنف، وبذلك يمكن للطفل أن يغادر الحضانة ويتنفس ويرضع بصورة طبيعية، موجهًا الشكر للفريق الطبي وطاقم التخدير والتمريض.

وأضاف الدكتور حسام الشريف،أن هذه الجراحة من العمليات النادرة التى تحدث بمعدل إصابة واحدة كل 10 آلاف طفل، موضحًا أن الفريق الطبى ضم أريج غلوش وسليمان ناصر مدرس مساعد التخدير، ومينا مرقص، وهبه عبد الحميد، وأمانى بدر، ونشوي عاطف بدوي.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55791180
تصميم وتطوير