السبت الموافق 10 - أبريل - 2021م

تفاصيل وفاة ثلاثة طباخين أثناء تجهيزهم مائدة طعام لافتتاح مسجد فى أبوحماد بالشرقية

تفاصيل وفاة ثلاثة طباخين أثناء تجهيزهم مائدة طعام لافتتاح مسجد فى أبوحماد بالشرقية

 

 

محمد الجريتلي

لقي ثلاثة طباخين بينهم سيدة مصرعهم بسبب تعرضهم لإختناق شديد أثناء تجهيزهم مائدة طعام بمناسبة افتتاح مسجد السلام بقرية ميت ردين التابعة لمركز أبوحماد .

وأوضح السيد.ن” ترجع تفاصيل الواقعة إلى قيام أهالي القرية بإحلال وتجديد مسجد السلام وجمعوا تبرعات بلغت 250 الف وقاموا بعمل الصبة المسلحة للمسجد ثم تواصلوا مع رجل أعمال سعودى لمساعدتهم فى أستكمال بناء المسجد،وبعد الإنتهاء من التشطيبات النهائية،تقرر افتتاح المسجد يوم السبت الموافق 20 مارس 2021 بدلا من الجمعة لإنشغال رجل الأعمال السعودى بأعمال أخرى،وقد أحضر أحد القائمين على بناء المسجد ويدعي السيد جاب الله ( مدرس ) ثلاثة طباخين من كفر الجنيدى التابعة لمركز ديرب نجم وهم،أم محمد محمد عطية 52 سنة،السيد عبدالرازق45،وائل محمد محمود37 عاما للقيام بتجهيز مائدة طعام لضيوف الافتتاح

وأضاف سليمان .ح” حضر الطباخين فى تمام الساعة 8 مساء الجمعة ومعهم أدوات العمل،وقاموا بوضع حلة بها ماء على الموقد لإستخدامها فى أعمال الطهي وقام إثنين منهم بالإستراحة والنوم لمدة ساعتين إستعدادا للتجهيز للمائدة فى الساعات المتأخرة من الليل وتركوا واحد ليتابع الماء وتجهيز بعض الأعمال،ولكن أخذته سنة من النوم،وسرعان ما أدى أرتفاع درجة حرارة الماء نتيجة تسخينها لزيادة بخار الماء بالغرفة المغلقة مما أدى لنقص الأكسجين بالغرفة ليلقوا حتفهم جميعا نتيجة الإختناق ،وفى تمام الساعة 2 صباح يوم السبت الموافق 20 مارس طرق صاحب المنزل الغرفة فلم يرد عليه فابلغ الشرطة وبعد فحص مسؤل الصحة الحالات الثلاثة أكد وفاتهم فى الحال نتيجة الإختناق.

هذا وقام مركز شرطة أبوحماد على الفور بالإنتقال لقرية ميت ردين وحرر محضر بالواقعة وبعد العرض على النيابة قررت التصريح بدفن الجثامين الثلاثة وذلك لعدم وجود شبهة جنائية .

تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار مدير امن الشرقية اخطاراً من مستشفى ابو حماد المركزى بوصول 3 طباخين تتراوح أعمارهم ما بين 37 و52 عاماً مصابين بهبوط حاد بالدورتين الدموية والتنفسية وانهم لفظوا أنفاسهم

فتوصلت التحريات التى اشرف عليها اللواء عمرو رؤوف مدير المباحث وباشرها الرائد محمد درويش رئيس مباحث مركز ابو حماد الى ان المجنى عليهم قاما بوضع إناء ممتلئ بالمياه على موقد غاز وأثناء ذلك غلبهم النعاس فاصيبوا باختناق نتيجة احتراق الاكسجين بالغرفة المغلقة وأنه لاتوجد شبهه جنائية .

قررت نيابة أبوحماد العامة بإشراف المستشار محمد الجمل المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية بالتصريح بدفن الجثامين الثلاثة وذلك لعدم وجود شبهة جنائية .

 

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 49334083
تصميم وتطوير