الخميس الموافق 22 - أكتوبر - 2020م

تفاصيل فيديو «الطفل المحروق» بمستشفى القصر العيني

تفاصيل فيديو «الطفل المحروق» بمستشفى القصر العيني

عبدالعزيز محسن

 

أصدرمدير عام مستشفيات القصر العيني د. أحمد طه بيانًا، معلقًا على الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي حول شجار وتهجم عائلة طفل على الطاقم الطبي بمستشفى القصر العيني.

وقال في البيان: ” حقيقة ما حدث، وصل الطفل الي طوارئ قصر العيني منذ أيام مصاب بحروق في أماكن متفرقة بالجزء الأسفل من جسده، وتلقى الطفل الإسعافات اللازمة وتم التعامل مع الحروق بالعلاج التحفظي لعدة أيام حتي استقرت حالته تماماً وقاربت الحروق على الالتئام التام.

الست والراجل دول ابنهم كان مصاب بحروق وكاان محجوز في القصر العيني الطوارئ الجديده وكان الطفل بيتالم جدا وامو وابو كانو بيستنجدو بلتمريض علشان مكنش في دكاتره وتم التهجم عليهم في الفديو بلسب وأقبح الألفاظ من الأمن والتمريض ولما جيه الدكتور سب الدين للام والاب المسن بدون وجه حق والأمن ضرب الراجل اقسم بالله قدام عيني حسبي الله ونعم الوكيل

Publiée par Abo Zezo sur Dimanche 27 septembre 2020

وأضاف : قرر الطبيب المعالج الخروج من المستشفى لاستكمال العلاج تجنباً لحدوث أي تلوث ميكروبي للجروح بسبب طول بقائه بالمستشفى، ولكن أهل الطفل المريض رفضوالخروج من المستشفى ، واصطحبته والدته إلي دورة المياه وجردته من ملابسه وسكبت عليه الماء معتقدة انها بذلك تنظف القشور المغطية لمكان الحروق، الأمر الذي أثار الأطباء وهيئة التمريض بسبب سوء تصرف الأم ، الذي من شأنه الحاق الضرر بالطفل.

وأضاف الدكتور أحمد طه أن الجميع قد فوجىء بتهجم أهل الطفل على الطاقم الطبي مما دعاهم لاستدعاء أفراد الأمن للسيطرة على الموقف، ثم قام الطبيب المعالج بإجراء الغيار المناسب للطفل ، وخرج بعدها الطفل من المستشفى بعد أن قام الطبيب بشرح كيفية التعامل مع أثار الحروق لأسرته لحين تمام الالتئام.

ومن ناحية أخرى صرح الدكتور محمود علم الدين المتحدث الرسمي لجامعة القاهرة بأن الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة قد وجه فور اطلاعه على وقائع ما حدث ومشاهدته للفيديو إدارة مستشفى قصر العيني بإجراء تحقيق شامل في الوقائع التي تضمنها الفيديو واتخاذ الإجراءات القانونية والإدارية الملائمة مؤكدا حرص جامعة القاهرة على توفير الرعاية الطبية للمترددين على مستشفياتها في إطار من الاحترام والتقدير الذي يتناسب مع مهنة الطب كمهنة إنسانية في المقام الأول ولها ووقارها وهيبتها و كذلك مكانة وتاريخ جامعة القاهرة ومدرستها الطبية العريقة .

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 44879536
تصميم وتطوير