الجمعة الموافق 03 - ديسمبر - 2021م

تعرف علي أصغر رئيس جمعية خيرية في مصر تحت مسمي «عربكم مصر»2020

تعرف علي أصغر رئيس جمعية خيرية في مصر تحت مسمي «عربكم مصر»2020

مصطفى النحراوى   _ سيد عبد الدايم

إبراهيم ابوشادي ابن عزبة السرايا مركز قطور بمحافظة الغربية ، يبلغ من العمر 21 عاما ، طالب بكلية الشريعة والقانون بطنطا ،شارك منذ نشأته بالأعمال الخيرية والمبادرات المجتمعية مع مديرية الشباب والرياضة والتضامن الإجتماعي ، شارك أيضا  في برلمان الطلائع والشباب وشكل فريق عمل متكامل الي أن أصبح رئيس برلمان شباب مركز شباب مدينة قطور .

بدأت الحكاية مع زملاؤه خلال مشاركتهم بصفه مستمرة  للمبادرات المجتمعية طوال الأعوام الماضية ،نظرا لضمان العمل المجتمعي قرر مع زملاؤه ضرورة أشهار جمعية خيرية  رسمية من خلال وزارة التضامن لمسايرة  مشروعاتهم وبرامجهم الخيرية ،لتنطلق مراسم إشهار جمعية عربكم الخيرية ليصبح  ابراهيم ابوشادي أصغر رئيس مجلس إدارة  جمعية خيرية في مصر  تحت مسمي “عربكم مصر” بفكر وتأسيس فريق شبابي متكامل  لعام 2020.

وأكد  إبراهيم ابوشادي_رئيس مجلس إدارة جمعية عربكم مصر الخيرية بمحافظة الغربية ،في بداية حديثه أن مصر سباقة في عمل الخير ،الشعب المصري متكافل منذ قديم الزمان محب لتقديم الخير للآخرين، بدليل انتشار الجمعيات،معربا عن خالص تقديره لقيادات وزارة التضامن الإجتماعي ومديرية التضامن بالغربية،لدعمهم لأفكار الشباب ، زيادة عدد الجمعيات الخيريةفي مصر ما هو إلا دليل على حب المجتمع المصري لنشر الخير، والتسابق في تقديم الدعم والمساعدات لمختلف شرائح المجتمع.

وأشار إلى أن الجمعيات الخيرية باختلافها، تطورت عبر السنين، وباتت تتنافس فيما بينها لتطوير العمل الخيري، والابتكار في المشاريع الإنسانية التي تقدم من خلالها للأسر والأفراد، ما يعود بالنفع والإيجاب على عموم المجتمع، معربا  أن كثرة الجمعيات وزيادة انتشارها يساعد على حصول أكبر شريحة محتاجة للمساعدة .

وأضاف أن ما  تقدمه الجمعيات المختلفة لم يعد يقتصر على المساعدات المادية أو النوعية، بل إنها أصبحت تقدم مشاريع تسهم في تنمية المجتمع من خلال إقامة ورش العمل، والدورات التدريبية والتثقيفية في مختلف المجالات، ما يساعد المستفيدين في تطوير ذاتهم وأبنائهم، ويفتح لهم أفقا لتنمية المواهب والقدرات والاعتماد على الذات ليعود بالنفع على نفسه ومن حوله.

وأوضح أن للجمعيات الخيرية أثرا بارزا في تنمية المجتمع المحلي، نعمل جاهدين علي العمل علي توجيهات  الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية الداعم الرئيسي للمنظمات الخيرية،المنظمات من خلال توجيهاته ينعكس وجودها وانتشارها في أغلب مناطق وقرى مصر  بشكل إيجابي على عدد من المواطنين من خلال انضمام مختلف الفئات العمرية إليها والاستفادة من الخدمات التي تقدمها لإنتاج جيل يعتمد على ذاته.

ويرى أبو شادي  أن الجمعيات الخيرية أحدثت نقلة نوعية أدت إلى تعزيز  روح التكافل وينمي الإنتماء، موضحاً أن الجمعيات تنوعت بالخدمات من خلال تطورها من مجال تقديم المساعدات للأسر المحتاجة إلى البرامج المجتمعية المختلفه مثل تكافل وكرامة ومساعدة العماله غير المنتظمة وهدايا الرئيس المتنوعه للأسر بصفه مستمرة من خلال صندوق تحيا مصر و تأهيل الشباب وتدريبهم علي المبادرات المجتمعية.

 التعليقات

  1. يقول جمال عبدالباقي جمال دويدار:

    انا بغسل كلي وقدمت ومتزوج وعندي ولد ولايوجد حيازه وقدمت في تكافل وكرامه وتم الرفض

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55687199
تصميم وتطوير