الإثنين الموافق 12 - أبريل - 2021م

تحليل 39 ألف عينة من الصادرات الزراعية من المحاصيل البستانية

تحليل 39 ألف عينة من الصادرات الزراعية من المحاصيل البستانية

بوسي جاد الكريم

 

المرصفي: التعاون مع الحجر الزراعي لفتح أسواق خارجية جديدة … وتقصي متبقيات المبيدات في 5 محاصيل تصديرية

 

تلقي السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي تقريرا من المعمل المركزي لمتبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة موضحا ما تم تنفيذه من إجراءات لتحليل عينات الشحنات التصديرية للمحاصيل البستانية والإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كورونا ضمن خطة الدولة لزيادة الصادرات الزراعية إلي الخارج.

 

وقال الدكتور أشرف المرصفي مدير المعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في الأغذية إنه تم اتخاذ بعض الإجراءات الإحترازية حتي لا يتأثر نظام العمل بالمعمل بتداعيات فيروس كورونا خاصة في ظل تأثير قرارات الحظر علي حركة الانتقال والتحرك، موضحا إنه تم تحليل 39 ألف عينة تمثل شحنات تصديرية بجميع مجموعات العمل التحليلية المختلفة بالمعمل وتسليم نتائج تحليل هذه العينات للجهات الرقابية وللعملاء في وقت قياسي.

 

وأضاف “المرصفي”، في تصريحات صحفية الأثنين إنه تم إبرام تعاقدات جديدة وطرح مناقصات عامة لتوريد أحدث التقنيات العالمية في مجال التحاليل لرفع القدرة الاستيعابية لتحليل العينات بمجموعات العمل التحليلية بالمعمل موضحا ان ذلك ساهم في زيادة حركة تحليل العينات المسحوبة من الصادرات الزراعية ضمن حزمة من التسهيلات لضمان إنسيابية الصادرات الزراعية وهو ما ساهم في فتح أسواق خارجية جديدة أمام الصادرات الزراعية المصرية.

 

وأوضح المرصفي إنه تم التعاون مع الإدارة المركزية للحجر الزراعي في فتح أسواق خارجية جديدة أمام الحاصلات الزراعية المصرية بدولة الفلبين من خلال إمداد الإدارة المركزية للحجر الزراعي بالتقرير الفني الخاص بتقصي متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في 5 محاصيل تضم البرتقال والمندرين والليمون والعنب والبطاطس الواردة للمعمل خلال عام2019 .

 

وشدد مدير معمل متبقيات المبيدات علي أن هذه الإجراءات تأتي حرصاً من المعمل على دعم حركة تصدير الحاصلات الزراعية وعدم تعطل حركة الموانئ خلال الـ24 ساعة لتوفير العملة الصعبة وزيادة الدخل القومي للبلاد في ظل الظروف الراهنة التى تمر بها البلاد ، مع تقديم الاستشارات الفنية؛ الأنشطة البحثية، وعقد برامج تدريبية لرفع الكفاءة الفنية للموارد البشرية بالمعمل. إختصاص المعمل بتحليل العينات الممثلة للشحنات الزراعية التصديرية والمحلية وإصدار شهادات تحليل معتمدة ومعترف بها دولياً.

 

وأشار “المرصفي”، إلي إنه تم زيادة القدرة التحليلية بمجموعة عمل العناصر الثقيلة بالمعمل من خلال توريد وتركيب وتشغيل جهاز ICP-OES (جهاز الحث بالبلازما المقترنة بمطياف الانبعاث الذري). وجاري توريد جهاز ICP-MS (جهاز الحث بالبلازما المقترن بمطياف الكتلة ) بمجموعة عمل العناصر الثقيلة، مشيرا إلي زيادة القدرة الاستيعابية لتحليل العينات المعده للتصدير والمحلية بمجموعة عمل متبقيات المبيدات بالمعمل من خلال طرح مناقصة عامة لشراء أحدث أجهزة التحاليل وهى: عدد (2) جهاز تحليل الفصل الكروموتجرافي الغازي المقترن بمطياف الكتلة المتتابع، عدد (2) جهاز تحليل الفصل الكروموتجرافي السائل المقترن بمطياف الكتلة المتتابع)

 

وكشف المرصفي عن إنه تم الانتهاء من التقرير الفني الخاص بتقصي متبقيات المبيدات في محاصيل الخضر والفاكهة بالأسواق المحلية طبقاً للمرحلة الثانية من الخطة الوطنية لرصد متبقيات المبيدات في عدد (14) محصول من محاصيل الخضر والفاكهة في عدد (15) محافظة مصرية وعرضها على لجنة مبيدات الآفات الزراعية لوضع التوصيات اللازمة للحد من تجاوز أية متبقيات في المحاصيل لضمان سلامة الغذاء للمواطنين.

 

وفيما يتعلق بتكليفات الحكومة ووزير الزراعة بوضع إجراءات إحترازية لكبح إنتشار هذا الفيروس أكد “المرصفي”، تم إزالة الآثار الناجمة من سوء الأحوال الجويه التى مرت بالبلاد خلال الأونة الأخيرة، وذلك حفاظاً على النظافة العامة وإصلاح الأعطال الناجمة من سوء الأحوال الجوية بالتيار الكهربائي للمعمل والتأكد من ثبات التيار الكهربائي وكفاءة أجهزة التحاليل والأجهزة المساعدة ؛لإعادة الوضع كما كان عليه ذي قبل.

 

وأوضح مدير معمل متبقيات المبيدات إنه تم شراء أجهزة مانع انقطاع التيار الكهربائي (UPS) للحفاظ على التيار الكهربائي اللازم لتشغيل أجهزة التحليل تحت التحكم وشراء أجهزة قياس درجة حرارة الجسم وتدريب أفراد أمن المعمل عليها لقياس درجة حرارة العاملين بالمعمل والزائرين قبل دخولهم لمقر المعمل؛ لمراقبة الحالة الصحية للأفراد.

 

وأشار “المرصفي”، إلي إنه شراء وتركيب بصمة العين والوجه وبرنامج التشغيل الخاص به حفاظاً على سلامة العاملين بالمعمل من أي ملوثات ومنعاً لإنتقال العدوى حال وجودها لا قدر الله ولصق بوسترات التوعية بجميع أنحاء المعمل لتوعية وإرشاد العاملين بالمعمل على العادات الصحية السليمة لمنع انتقال الميكروبات والفيروسات بين العاملين بالمعمل.

 

وشدد مدير معمل متبقيات المبيدات علي إنه تم منح أجازات إستثنائية طوال مدة سريان القرار للموظفة الحامل أو تلك التى ترعى طفلاً أو أكثر يقل عمره عن إثنى عشرة عام فى إطار خطة الدولة لحماية المواطنين من أي تداعيات محتملة لفيروس كورونا المستجد وتطبيق نظام الورديات بالتناوب لتجنب الإزدحام وتكدس العاملين بالمكاتب الإدارية والفنية والمعامل.

 

وأشار “المرصفي”، إلي أنه تم الحفاظ على التهوية الجيدة والتخطيط لتركيب شفاطات الهواء؛ وتغيير فلاتر التكييف المركزي لضمان التهوية السليمة والجيدة في بيئات العمل المختلفة بالمعمل وشراء مواد التطهير المختلفة من (الكحول ــــ الكلور) لتعقيم أيادي العاملين بالمعمل والزائرين، وإستخدام القفازات الطبية والكمامات والتوعية بضرورة استخدام المصليات الشخصية لكل فرد بالمعمل لأداء فريضة الصلاة مع تكليف مجموعة السلامة والصحة المهنية بالمعمل بمتابعة هذه الإجراءات.

 

تحليل 39 ألف عينة من الصادرات الزراعية من المحاصيل البستانية

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 49387027
تصميم وتطوير