السبت الموافق 07 - ديسمبر - 2019م

بنت الهضاب تصدر الديوان الاول لها (( امراة من الجزائر ))

بنت الهضاب تصدر الديوان الاول لها (( امراة من الجزائر ))

كتب / وليد صلاح

 

الشاعره رزيقة بنت الهضاب الجزائرية تصدر الديوان الاول لها حيث سوف تقوم بتوقيع هذا الديوان يوم الجمعه القادمه بمعرض الكتاب واذا نظرنا نظرة تعمق تأمل للشاعرة الجزائرية .
نجد ان الديوان يجمع عدد من قصائد نثرية متعددة الألوان بِحسٍ وجداني عميق بشتى الألوان .
هناك قصائد تحمل الحب والإشتياق والحنين تكتبها الشاعرة بكل صدق ،ثم تعرج بنا إلى لونِ الطلاسم والبحث عن الذات والوطن،بصرخاتٍ متعددة وتضع لنا لوحة من ألوان الجمال بكل مكامنه الخفية وهي تصف به المرأة الجزائرية بكل حبٍ وحنان.
وصرخة أخرى توجه الى العراق الشقيق وحب الأمة العربية بلون خاص جدا .
بنت الهضاب لتعبير عن ذاتها،ولقد كانت البداية منذ فترةٍ طويلة ومشوارها كانت مراسلة فى الإذاعات الوطنية والدولية ومنها وجدت كل التشجيع في المواصلة .وكانت مصر الكنانة هي نقطة الإنطلاق الأولى الحقيقة ،وها هي تخطو خطواتها بكل ثبات وثقة .ومع دار النخبة لنشر والإبداع كان اول كتاب خاص بها بعد تجربة جماعية مع عدة شعراء وكذالك الاشراف على كتاب آخر يحمل في طياته كوكتيل أدبي مع شاعرات من الجزائر.
خرجت الشاعرة إلى الساحة الأدبية منذ 5سنوات تقريبا وبدأت مع مزاولة المشاركة في صالونات ثقافية ادبية ،وكانت البداية مع صالون الشاعرة مرفت جابر وصالون روح الحب المصري الجزائري الذي أسسته صديقتها الجزائرية في مصر السيدة كريمة دحماني ثم بعد ذلك امتد التعارف واللقاءات مع الأصدقاء ،ومن هنا تم الانضمام والإشتراك ،وكان لها ان تصبح عضو من أعضاء الجمعية وبدأت المشاركة في كل الامسيات الثقافية وكان الطريق مثمر، حيث كانت الدعوة من الكاتب والإعلامي محمد المخزنجي للمشاركة في مهرجان الشاعر المصري الكبير عم رضوان بالمنصورة وتم تكريمها وطبع قصيدتها في كتاب المهرجان ،كرمت الشاعرة في كل الملتقيات والامسيات وكان لها اكثر من 25 تكريم ،كما سجلت كثير من المداخلات الاعلامية وتحدثت عن هذه النشاطات التي تشهدها مصر ،ومصر حاضنة لكل مبتدئ وترعي المواهب ،وكما جاء في حديثها أنها لا تحس بالغربة أبدا وهي شاكرة معترفة أن مصر جادت لها بالخير..كما انها ناشطة في مواقع اكترونية كثيرة ومشاركة في هذا العالم الإفتراضي ، وتم توجيه دعوة لها من احد أصدقائها في الجزائر للمشاركة في مهرجان أدبي كبيرفي بغداد العراق .لكنها اعتذرت ..كانت الشاعرة مشاركة ومراسلة دائمة في بعض البرامج في صوت العرب كما كانت تكتب بقلمها الثائر في صوت الوطن العربي الكبير صوت اللجان الثورية في ليبيا ،ووجهت لها دعوة المشاركة أنى ذاك للإحتفال بالفاتح العظيم مرتين وهذا كجائزة أفضل مراسلة .هذه نبذة بسيطة عن بعض نشاطات الشاعرة التي قالت أنها هواية احبتها وتعلقت بها فقط،كما قالت الشاعرة ان الفضل بعد الله سبحانه وتعالى يكون للإخوة الأدباء المصريين الذين شجعوها ووضعوا لها مكانة واسعة بينهم في كل جمهورية مصر العربية وخاصة الاديب الكبير صابر حجازي الذي أدخلها العالم الإكتروني ووضع لها نقاط النجاح.
وفى النهايه تهدى احد قصائدها الى الجمهمور الكريم بسم امرأة تشبة الملائكة

امرأة تشبه الملائكة –
——————–
عيناك عمق البحر
ضِحكتكِ رسمُ وسحرْ
ملامحكِ شعرا ونثر
فألهِمتُ بكلِ التفاصيل
فوجدتك مصحفُ مرتل
فعشقتُ حروف لأجلكِ
وعشَقت عمقَ البحر
ولأجلك أكتبُ الشعر
واكتُبً كذالك النثر !
اسبحُ بين النظرة والإبتسامة
وأبحثُ في حنايا جمالك
عن سحرِ البشر
فما وجدتُ سحرا ….ولا جمالا
فوجدتكِ انتِ الشمسُ …
وأنتِ القمرْ
وأنت عطرَ الياسمين
وأنتِ شذى الزهر
والفصول الأربعة على كفكِ تنتحرْ!
منك الشتاءُ …ومنكِ رائحة المطر
والربيع على خديكِ أثمرْ
ومن جبينك دفئُ الشمسِ…
وحنان ينتثر
الخريفُ لأجلك يبكي
ويزرع لكل آتٍ بكل فخرْ

فأنتِ سيدة السموِ والجمالِ
وإلهام السحر
فمن لم يرى …فإنه أعمى لا يبصر!
في القربِ او في البعدِ
انتِ آيةٌ تذكر
فسبحان من خلق…
وسبحان من صور
رائحة الأصلِ فيكِ
عطرا …معطر
فيا أجمل ما سرتْ بهِ عيني
وما أهداني القدر
إمرأة تشبه الملائكة ….
ليست من البشر
إنها إمرأةٌ من الجزائر.!

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 36204565
تصميم وتطوير