الإثنين الموافق 01 - يونيو - 2020م

بسبب نظرية المؤامرة..مذيعة أمريكية تفقد وظيفتها في قناة فوكس بيزنس

بسبب نظرية المؤامرة..مذيعة أمريكية تفقد وظيفتها في قناة فوكس بيزنس

 

 

بسبب نظرية المؤامرة..مذيعة أمريكية تفقد وظيفتها في قناة  فوكس بيزنس

 

عبدالعزيز محسن

فقدت المذيعة  بقناة فوكس الأمريكية تريش ريجان، التي ناقشت مع ليو شين المذيعة الصينية التابعة لـCGTN، وظيفتها.

وذكرت  صحيفة نيويورك تايمز، ان قناة فوكس بيزنس الأمريكية علقت  برنامج تريسي في الـ13 من مارس وأعلنت إنهاء عقدها في الـ27 من مارس الجاري .

 

ومن جانبها قالت تريش ريجان في برنامجها إن الديمقراطيين يتحملون جميعا المسؤولية عن وباء الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا الجديد لترامب، “هذه محاولة أخرى لعزل الرئيس” ؛ الديمقراطيون و”الإعلام الليبرالي” يحاولون استخدام الوباء من أجل “شيطنة” و”تدمير الرئيس”.

 

 

و  أعربت المذيعة الصينية ليو شين عن خيبة أملها من تريش في دائرة الأصدقاء لتطبيق WeChat: “بعد المناقشة، لاحظت أن منشورتها حول الصين في البرنامج أصبحت أكثر عدائية.

وكانت تتطلع إلى العالم بدون الصين.

لقد شعرت بخيبة الأمل وتخليت عن جهودي للتواصل معها أكثر”.

 

وأضافت ليو شين: “كان ينبغي لها أن تكون أعلى من ذلك، بصفتها خريجة من كلية التاريخ بجامعة كولومبيا.

آمل أن تكون على دراية بذلك وأن تكون متيقظة. ”

ويعد التوجه  الحزبي تقليدا لوسائل الإعلام الأمريكية، فشبكات البث التلفزيونية الرئيسية الثلاث في الولايات المتحدة، وهي هيئة الإذاعة الوطنية (NBC)، وهيئة الإذاعة الأمريكية (ABC)، و CBS، تميل إلى نزعة ليبرالية، في حين تعتبر شركة Fox Broadcasting Corporation قريبة من التيار المحافظ، واشتهرت فوكس بدعمها للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وبعد تفشي فيروس كورونا الجديد، أصدر المشهورون في الشركة “نظريات المؤامرة ” للجمهور من أجل حماية مصالح ترامب السياسية.

ومع ذلك، فإن قيادة السوق هي قاعدة ثابتة في تشغيل وسائل الإعلام الأمريكية، وتجاوز عدد الحالات المؤكدة للالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا الجديد في الولايات المتحدة 100 ألف حالة.

في هذه الحالة، غير بعض مذيعي فوكس الذين حاولوا في السابق تخفيف تأثير الفيروس مواقفهم وتصريحاتهم، لكن تريش ريجان أصرت على نظريات المؤامرة، التي أساءت بلا شك إلى العدد الهائل من الأمريكيين الذين كانوا يقاتلون الفيروس من أجل حياتهم.

فمن الطبيعي أن يلغي المسؤولون من شركة فوكس اتفاقيتها تحت ضغط الرأي العام.

 

وتعتقد الولايات المتحدة دائما أن وسائل الإعلام هي القوة الرابعة، لكن تجاهلت وسائل الإعلام الأمريكية مرارا وتكرارا المسؤوليات الإعلامية والمبادئ الصحفية، وأصبحت نتاجا للنزاعات الحزبية والمصلحة الاقتصادية في ظل تفشي الفيروس، يجب على وسائل الإعلام كمنصة عامة تعزيز قوة الحكومة والشعب لمكافحة الفيروس معا، لكن في الولايات المتحدة، كانت وسائل الإعلام مجرد خيال سياسي.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 40912507
تصميم وتطوير