الأربعاء الموافق 07 - يونيو - 2023م

بروتوكول تعاون بين محافظة الشرقية والمجلس القومى لأسر الشهداء

بروتوكول تعاون بين محافظة الشرقية والمجلس القومى لأسر الشهداء

كتب محمد حمدى 

استقبل الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية اللواء أشرف الخطيب أمين عام المجلس القومي لرعاية أسر الشهداء والمصابين والوفد المرافق له بمكتبة بالديوان العام وذلك لتوقيع بروتوكول تعاون مشترك بين المحافظة والمجلس لتعزيز أوجه التعاون والتنسيق لتقديم كافة سبل الرعاية الاجتماعية والطبية والثقافية والدعم المعنوي لأسر الشهداء والمصابين بالمحافظة

 

 وافتتاح مكتب إقليمي للمجلس بديوان عام المحافظة في حضور الدكتور أحمد عبد المعطي نائب المحافظ والأستاذ مراد رأفت السكرتير العام المساعد والأستاذ محمد فوزي مدير المكتب الإقليمي بديوان عام محافظة الشرقية لشؤون الشهداء وأسر المصابين.

 

قاما محافظ الشرقية وأمين عام المجلس القومي لرعاية أسر الشهداء والمصابين بتوقيع بروتوكول التعاون المشترك بين المحافظة والمجلس، بشأن تقديم أوجه الرعاية الإجتماعية والطبية والثقافية لأسر الشهداء والمصابين ، حيث

أوضح المحافظ ان البروتوكول يتضمن انشاء مكتب إقليمي بالديوان العام يكون خاضعاً للإشراف المباشر من قِبل محافظ الشرقية ويتولى المكتب توفير كافة أوجه الرعاية لأسر الشهداء والمصابين حيث يلتزم العاملين به بعرض خطة العمل الشهرية لاعتماد الرؤي والأفكار والمقترحات التي من شأنها خدمة اهداف المجلس وسياساته نحو تذليل كافة العقبات أمام اسر الشهداء وذويهم وتقديم كافة اشكال الدعم المعنوي والاجتماعي والطبي لهم

 

وأضاف المحافظ أن المكتب الإقليمي يختص بحصر الضحايا وإعداد قاعدة بيانات لهم وتوفير العلاج المناسب للمصابين وفقاً لإحتياجاتهم التي تحددها التقارير الطبية من المؤسسات العلاجية المعتمدة وتوفير التأهيل الطبي اللازم لهم وكذلك مساعدة أسر الشهداء والمصابين بعد شفائهم في الحصول على فرص عمل مناسبة وفقا لمؤهلاتهم بالإضافة لدعم المصابين الذين خلفت الإصابة عجزاً كلياً أو جزئياً يمنعهم من العمل في الحصول على سكن ملائم في حالة عدم وجود سكن آخر وصرف التعويضات اللازمة لهم من خلال المجلس.  

 

أكد محافظ الشرقية على الدور الذي يقوم به المجلس القومي لرعاية أسر الشهداء والمصابين التابع لرئاسة مجلس الوزراء في توفير كافة أوجه الرعاية والإهتمام بأسر الشهداء والمصابين في جميع المجالات والتي من بينها الرعاية (الاجتماعية، الترفيهية، الصحية، التعليمية، الإسكان، التموين، النقل والدعم النفسي)، مؤكداً أن المحافظة بكامل أجهزتها التنفيذية لن تدخر جهدا في دعم المكتب الإقليمي والحفاظ على انتظام سير العمل به وتقديم الخدمات اللازمة لأسر الشهداء والمصابين.

 

هذا وعقب توقيع البروتوكول توجه الدكتور أحمد عبد المعطي نائب محافظ الشرقية واللواء أشرف الخطيب أمين عام المجلس القومي لرعاية أسر الشهداء والمصابين لإفتتاح المكتب الإقليمي التابع للمجلس والمُقام بالديوان العام والذي من المُقرر أن يقدم خدماته لأسر الشهداء والمصابين بالمحافظة المقيدين بقواعد بيانات المجلس.

 

ومن جانبه أشار أمين عام المجلس القومي لرعاية أسر الشهداء والمصابين إلى أن المجلس يحرص دائماً على تطوير جميع الخدمات التي يقدمها في مختلف المجالات وعلى رأسها الخدمة الطبية والاجتماعية وذلك من خلال خطة تنفيذية محددة لتقديم أفضل أشكال الرعاية المتطورة لافتاً إلى أنه تم التعاقد مع كبري المراكز الطبية والمستشفيات على مستوى الجمهورية لتقديم الخدمة الطبية اللائقة للمستفيدين.

 

وفي نهاية اللقاء تبادل محافظ الشرقية وأمين عام المجلس القومي لرعاية أسر الشهداء والمصابين الدروع التذكارية تقديراً لدور كل منهما في تقديم كافة أوجه الرعاية والإهتمام للمواطنين وأسر الشهداء والمصابين.

 

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 69435268
تصميم وتطوير