الثلاثاء الموافق 15 - أكتوبر - 2019م

بالصور ..ختام فعاليات الملتقى الثالث للمياه لدول البحر المتوسط

بالصور ..ختام فعاليات الملتقى الثالث للمياه لدول البحر المتوسط

بالصور ..ختام فعاليات الملتقى الثالث للمياه لدول البحر المتوسط

 

 

كتبت_ بوسي جاد الكريم

انتهى امس المؤتمر الثالث للمياه لدول البحر المتوسط والذي استمر في الفترة من 24-22 يناير 2018 في القاهرة إلى عدد من التوصيات التى سوف يتم عرضها خلال المنتدى العالمي للمياه المقرر عقد فى الفترة من ٢٣:١٨ مارس ٢٠١٨.

تتمثل اولى التوصيات فى أهمية تنفيذ إجراءات التكيف مع التغيرات المناخية و التى تشمل تحلية المياه و إعادة إستخدام مياه الصرف الصحى .المعالجة.

وفى هذا الصدد تجدر الإشارة إلى أن مصر لديها العديد من قصص النجاح فى تنفيذ مشروعات رائدة للتكيف مع التغيرات المناخية و التى تم عرضها على هامش الملتقى فى إحدى الجلسات الجانبية هذا بالإضافة إلى أن المركز القومى لبحوث المياه لديه تجارب ناجحة فى معالجة مياه الصرف الصحى بإستخدما تقنية الأراضى الرطبة ثم إستخدام المياه المعالجة فى الإستزراع السمكى و قد تم عرض هذه التجارب فى إحدى مجموعات العمل و التى تعنى بالتنوع البيولوجى

من جانب آخر يجب المحافظة على المياه الجوفية من التلوث و التركيز على حسن إدارة هذا المصدر الهام. وهنا يقوم المركز القومى لبحوث المياه بتنفيذ متابعة دورية لنوعية المياه على مستوى الجمهورية لمختلف مصادر المياه و منها الجوفية و يقوم معهد بحوث المياه الجوفية بتطوير إسترتيجيات و خطط لتحسين إدارة هذا المصدر الهام بإستخدام أحدث تقنيات المتابعة عن بعد و ربط طلمبات الأبار بمصادر متجددة للطاقة

ايضا يجب إستخدام مصادر الطاقة الجديدة و المتجددة فى تشغيل طلمبات الرى و بالأخص فى سحب المياه الجوفية. وتجدر الإشارة إلى أن مصر لديها العديد من التجارب الرائدة فى تنفيذ مشاريع الطاقة الجديدة و المتجددة و منها الطاقة الشمسية و طاقة الرياح و يقوم المركز القومى لبحوث المياه من طرفه بتنفيذ أبحاث عديدة خاصة بهذه المجالات و ذلك بالتعاون مع الجامعات المصرية و الأوروبية

جدير بالذكر أن الملتقى ركز على أهمية التعاون الدولى بين دول المنطقة من أجل نقل التكنولوجيا و توطينها فى مختلف مجالات إدارة مصادر المياه.
وايضا نبه إلى ضرورة التركيز على حوكمة المياه و تطوير المؤسسات العاملة فى مجال المياه. إضافة إلى مشاركة كافة شرائح المنتفعين فى إدارة مصادر المياه المختلفة و التعاون الكامل مع المؤسسات الحكومية. علاوة على اهمية إستدامة التمويل و كفايته لمشروعات خدمات المياه لتحقيق التنمية المستدامة و الحفاظ على البيئة فى منطقة البحر المتوسط.

وايضا ضرورة و أهمية الإستثمار فى إدارة مختلف مصادر المياه و مشاركة القطاع الخاص، واهمية التعاون الدولى بين دول المنطقة فى تنفيذ مختلف برامج بناء القدرات و تبادل الخبرات بين مختلف خبراء المنطقة.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 34906381
تصميم وتطوير