الخميس الموافق 15 - أبريل - 2021م

انطلاق المنصة الافتراضية للتوظيف بمشاركة مركز التطوير المهني بجامعة المنيا

انطلاق المنصة الافتراضية للتوظيف بمشاركة مركز التطوير المهني بجامعة المنيا

محمد علي عبد المنعم 

اطلق الدكتور أيمن عاشور نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي لشئون الجامعات الإثنين الموافق ٢٢ مارس ٢٠٢١، المنصة الافتراضية للتوظيف للجامعات المصرية UCCD Virtual Platform 2021 وافتتاح أولى فاعلياتها ملتقى التوظيف UCCD Career Expo.

شارك مركز التطوير المهني بجامعة المنيا في حضور الملتقى وذلك بحضور سفير الولايات المتحدة الأمريكية جوناثان كوهين ومديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ليزلى رييد ورئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة فرنسيس ريتشاردوني، وممثل الحكومة المصرية بالجامعة الأمريكية الدكتور أشرف حاتم، ورؤساء الجامعات الحكومية المصرية الشريكة.

وأكد نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي لشئون الجامعات الدكتور أيمن عاشور، فى كلمته قائلًا “لم يعد دور وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مقصورًا فقط على التعليم الأكاديمي، بل نسعى سويًا إلى خلق جيل جديد مزود بالعلم والمعرفة ونشر ثقافة العلوم والابتكار من خلال دعم الطلاب والخريجين لتحسين مهاراتهم الشخصية والتقنية لمواكبة متطلبات سوق العمل الذى يشهد تغيرات عديدة في الأونة الأخيرة خاصة فى ظل تداعيات جائحة كورونا، وأن العالم سيشهد اختفاء مجموعة من الوظائف خلال الأعوام المقبلة في مجالات عدة، بينما ستظهر وظائف جديدة وفقا لمتطلبات السوق الجديدة وبالتالي لابد من العمل سويًا على تطوير عملية استقطاب المواهب الوطنية ودعم الفكر الريادى لدى أبناءنا”.

وصرح السفير الأمريكي جوناثان كوهين قائلا: “الحكومة الأمريكية ملتزمة بتعزيز التعليم بمصر على مدى العقود الأربعة الماضية، حيث يعد ملتقى التوظيف الافتراضي لمشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني مثال حى للتعاون بين الولايات المتحدة الأمريكية جنبًا إلى جنب مع الحكومة المصرية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي لتمكين ودعم شباب مصر، وتقوم المراكز الجامعية للتطوير المهني بتحسين المهارات العملية والشخصية وتشجيع اكتشاف الذات لدى الطلاب”.

وأضاف السفير الأمريكي، أنه يمكن اطلاق اسم “مراكز الفرص” على هذه المراكز لما تقدمه من فرص للعمل ومنح دراسية ودورات تدريبية وغيرها من الخدمات المتعددة، ولقد حقق مشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني نجاحًا كبيرًا ولهذا يسعدنى أن أعلن اليوم عن مد مشروع المراكز الجامعية للتطوير المهنى ليصل إجمالي عدد المراكز إلى ٣٠ مركزًا في 22 جامعة في جميع أنحاء مصر لخدمة 70% من طلاب الجامعات المصرية”.

وعلق رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة فرانسيس ريتشاردوني قائلا: “تتيح لنا المنصة الافتراضية للتوظيف لمشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني الوصول إلى الآلاف من الخريجين والطلاب المصريين وتمكينهم من التعرف على أهم فرص العمل المتاحة والتواصل مع ممثلى الشركات خاصة فى ظل الظروف الراهنة التى خلقت فرصة للابتكار”.

وأردف في تصريحه قائلًا: “الجامعة الامريكية فخورة بالتعاون مع الجامعات المصرية الشريكة والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لدعم مشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني، والتي من خلالها يتم تمكين الطلاب بالجامعات المصرية على التعامل مع سوق العمل، إني أفخر بوجودي اليوم في اطلاق المنصة الافتراضية، وأتمني التوفيق لجميع المشاركين من الشركات و قطاع الأعمال وطلاب وخريجي الجامعات الشريكة”.

وقال ممثل الحكومة المصرية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة الدكتور أشرف حاتم، أن مشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني من أهم المشروعات المقدمة للجامعات المصرية والطلاب المصريين وله مردود إيجابي في تأهيل الشباب لسوق العمل.

وأضاف حاتم، قائلًا “إني أفخر بالجهود التي قامت بها المراكز الـ ١٦ للتطوير المهني بالجامعات المصرية بالتعاون مع مختلف المؤسسات وتحت إشراف فريق العمل بالجامعة الأمريكية، ولقد أسفر هذا الجهد عن اشتراك ٥٥ شركة من مختلف المحافظات في ملتقي التوظيف، مما يساعد على خلق قنوات جديدة دائمة للتواصل بين الشركات وشباب الجامعات الباحثين عن فرص للعمل والتدريب”.

 وقد شارك في الملتقى حوالي ٥٦ شركة راعية في تقديم فرص العمل والتدريب.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 49449265
تصميم وتطوير