الثلاثاء الموافق 28 - يونيو - 2022م

انتحار طالبة بالإعدادية فى الشرقية بحبة الغلال السامة

انتحار طالبة بالإعدادية فى الشرقية بحبة الغلال السامة

 

محمد الجريتلي

أقدمت طالبة بالصف الثالث الإعدادي، عمرها 14 عاما مقيمة بقرية ميت سهيل التابعة لمدينة منياالقمح بمحافظة الشرقية ، على الانتحار بعد تناولها حبة حفظ الغلال السامة المسماة إعلاميا “بالحبة القاتلة”، وفشلت محاولات أطباء مستشفي منيا القمح العام في إنقاذ حياتها .
وكان اللواء محمد والى ، مدير أمن الشرقية ، قد تلقى إخطارا من مأمور مركز شرطة منيا القمح بتلقيه إشارة من مستشفي منيا القمح العام بإصابة الطفلة الفت .ال .ت.د 14 سنة طالبة بالصف الثالث الاعدادى فى حالة إعياء شديد وحاول الأطباء إسعافها إلا أنها لفظت أنفاسها الأخيرة وتم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الزقازيق تحت تصرف النيابة العام
وكشفت تحريات المباحث، أن الطالبة المنتحرة قد أقدمت على تناول الحبة القاتلة بسبب مرورها بحالة نفسية سيئة، وتم تحرير محضر بالواقعة، وإخطار النيابة العامة التي تولت التحقيق، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، كما صرحت بدفن الجثة بعد تشريحها.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 62123341
تصميم وتطوير