الجمعة الموافق 03 - ديسمبر - 2021م

“الوزير” و “التراس” يلتقيان لبحث الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات المشتركة

“الوزير” و “التراس” يلتقيان لبحث الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات المشتركة

“الوزير” و “التراس” يلتقيان لبحث الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات المشتركة

 

سارة علاء الدين

اجتمع الفريق مهندس “كامل الوزير” وزير النقل مع الفريق”عبد المنعم التراس” رئيس الهيئة العربية للتصنيع لمتابعة الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات المشتركة الجاري تنفيذها في مجال الوحدات المتحركة .
يأتي هذا اللقاء ,في إطار تنفيذ توجيهات الرئيس” عبد الفتاح السيسي ” رئيس الجمهورية بتعميق وتوطين التصنيع المحلي في مجالات النقل المختلفة .
خلال الإجتماع ,تم مناقشة مشروع إعادة تأهيل و تحسين 200 عربة درجة ثالثة للركاب، حيث تم الإنتهاء من إعادة تأهيل 91 عربة .
وفي هذا الصدد, أكد “الوزير” علي ضرورة الإنتهاء من هذا المشروع للمساهمة في تحسين الخدمة المقدمة للركاب ، لافتاً إلى أن الوزارة تسير في مجال عربات الركاب في اتجاهين متوازيين الأول يتمثل في شراء عربات وقطارات جديدة والثاني تطوير وتحسين الأسطول الحالي
كما أكد “الوزير” خلال الإجتماع علي ضرورة الإنتهاء من كافة إجراءات التقييم الفني والمالي لصفقة 6 قطارات نوم الجديدة، خاصة مع احتياج هيئة السكك الحديدية لتدعيم أسطولها من هذه القطارات لتقديم أفضل خدمة لجمهور الركاب، مشيرا إلى أهمية العمل على توطين صناعة النقل في مصر لهذه النوعية من القطارات عن طريق التعاون بين الهيئة العربية للتصنيع ممثلة في مصنع سيماف و كبريات الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال.
وأكد الوزير علي الإهتمام الكبير الذي توليه القيادة السياسية بتطوير منظومة النقل في مصر ودعم هذا القطاع الحيوي وهو ماكان له أثرا ايجابيا في تقدم تصنيف مصر في مجالات النقل المختلفة وفقا لمؤشر التنافسية الدولية , مشيداً بحرص القيادة السياسية علي ضرورة توطين صناعة النقل في مصر لتدعيم منظومة السكك الحديدية، لما له من انعكاس ايجابي علي الإقتصاد المصري,
كما أشار إلي مراعاة أعلي المواصفات الفنية العالمية ومواكبة أحدث أنواع التكنولوجيا بما يساهم في تطور منظومة السكك الحديدية وتحسين الخدمة المقدمة للركاب.

وفي هذا السياق , أكد “الوزير ” و”التراس” علي ضرورة الإلتزام بتسليم عربات توليد القوى الكهربائية (100عربة) وفقاً للجدول الزمني المحدد وسرعة البدء في تصنيع وتوريد 75 عربة نقل غلال والإنتهاء من الإجراءات الخاصة بالبدء في تصنيع وتوريد 160 عربة كشف قلاب وذلك لإهتمام الوزارة بالعمل علي زيادة المنقول من البضائع عبر السكك الحديدية، لتخفيف الأعباء علي الطرق، وزيادة العوائد المالية لهيئة السكك الحديدية .

من جانبه، أكد الفريق “عبدالمنعم التراس” علي تنفيذ توجيهات الرئيس “عبد الفتاح السيسي ” بمواصلة الجهود الجارية لتعميق وزيادة التصنيع المحلي وتوطين صناعة النقل في مصر بالتعاون مع كبرى الشركات العالمية، مشيرا لمراعاة أعلي المواصفات الفنية والتكنولوجيات الحديثة في التصنيع، بما يسهم في التطوير الشامل لمنظومة السكك الحديدية ومترو الأنفاق وتحسين الخدمة المقدمة للمواطنين.
وأوضح أن الهيئة العربية للتصنيع تضع كافة إمكانياتها التصنيعية لتلبية الطلب المتزايد من إحتياجات وزارة النقل ، مشيرًا إلي الإمكانات الكبيرة للهيئة العربية للتصنيع والخبرة الكبيرة في تنفيذ عربات ومتطلبات هيئة السكك الحديدية والهيئة القومية لمترو الأنفاق بشكل فني متميز.
كما أكد “التراس” أن خطة تطوير مصنع سيماف تتم بالإستعانة بكبري الشركات العالمية , وفقا لرؤية تسعي لتغطية جميع مطالب وزارة النقل من عربات السكك الحديدية المختلفة، ومترو الأنفاق، والخروج إلى الأسواق الخارجية وخاصة في قارة إفريقيا والمنطقة العربية موضحا أننا نستهدف زيادة معدلات الإنتاج للمصنع من 300 عربة الي الف عربة متنوعة سنويا وتطوير قطاع البحوث والتصميم ورفع مستوي الكوادر الفنية وتدريبهم خارجيا وداخليا بالتعاون مع الخبرات العالمية المتخصصة وتأهيل المصنع للحصول علي شهادة الإعتماد العالمية IRS
وأضاف أنه مع إتمام عمليات التطوير التي تجري في مصنع سيماف, ستمتلك مصر مصنعا علي أعلي مستوي ، يضاهي أفضل المصانع العالمية.وبتكلفة مالية تصل إلي مليار و200 مليون جنيه ومنتظر الإنتهاء من أعمال التطوير في النصف الأول من عام 2021 , مشيرا ان الروح المعنوية لدي عمال المصنع مرتفعة جدا حاليا ويملؤهم الحماس لمضاعفة العمل وزيادة ألإنتاج والإرتقاء بالمنتج النهائي.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55678358
تصميم وتطوير