السبت الموافق 29 - يناير - 2022م

الوزير : اصطفاف عدد من القطارات الجديدة والمجددة فى عدد من المح

الوزير : اصطفاف عدد من القطارات الجديدة والمجددة فى عدد من المح

شروق كمال 

 

عقب افتتاح عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية اليوم عدد من المشروعات القوميه في صعيد مصر استعرض الفريق مهندس كامل الوزير وزير النقل أمامه نشأة و تطوير سكك حديد مصر  

وقال الوزير أن نشاة و تطوير سكك حديد مصر وخاصه الوحدات المتحركه من جرارات وعربات الركاب والبضائع وكيف حولت الدوله بتوجيهاتكم قطارات السكك الحديديه الى وسائل نقل آمنة وحديثه ومتطوره وتقدم خدمة كريمه للمواطن المصري وخاصه في صعيد مصر لتتواكب مع مبادره حياه كريمه والتي اطلقتموها  

 ثم استعرض وزير النقل تطور إنشاء خطوط السكك الحديدية حتى وصلت عام2021 الى 10000كم وفي عام 2024 ستصل الى 13100كم وفي عام 2030 ستصل إلى 15000كم 

مشيرا إلى تطور الوحدات المتحركة حيث أكد انه في عام 1854 كان هناك 47 قاطرة بخارية و 111 عربه ركاب و114 عربة نقل البضائع وفي عام 1858 كان هناك 94 قاطرة بخارية و 250 عربه ركاب و 300 عربه نقل بضائع وفي عام 1952 كان هناك 200 قاطره بخاريه و 436 قاطرة ديزل و 1432 عربه ركاب و 7132 عربه نقل بضائع وفي عام 2010 بلغ عدد الجرارات 810 جرار و عدد عربات الركاب 3000 عربه كما بلغ عدد عربات نقل البضائع 8410 عربة وفي 2021 بلغ عدد الجرارات 887 جرار و عدد عربات الركاب 3417 عربه كما بلغت عدد عربات نقل البضائع 8559 عربه وفي عام 2024 سيصل عدد الجرارات الى 1050 جرار و عدد عربات الركاب إلى 4317 عربه و عدد عربات نقل البضائع إلى 9643 عربة كما انه في عام 2030 سيصل عدد الجرارات الى 1250 جرار وسيصل عدد عربات الركاب الى 4817 عربه كما ستصل عربات نقل البضائع الى 11000 عربه نقل بضائع.

 وأكد وزير النقل أن عدد الركاب اليومي بقطارات السكك الحديدية فى مصر في عام 2009 كان 1 مليون راكب يومياً ، ثم حدث قصور شديد في أداء الهيئة عام 2011 وانخفض عدد الركاب بالسكة الحديد إلى (700 الف) راكب يومياً. وبداية من عام 2014 تم وضع مُخطط شامل لإعادة تطوير الهيئة إلى أن وصل عدد الركاب عبر خطوط السكك الحديدية إلى (900 الف ) راكب يومياً عام 2020 وحاليا في ديسمبر 2021 وصلت طاقة النقل إلى 1.1 مليون راكب يوميا. 

مشيراً الى التحديات قبل 2014 حيث كان يوجد بالهيئة عدد 810 جرار منهم 530 جرار بنسبة 65 % متوسط أعمارها 35 سنة ، وعدد 3200 عربة منهم 2000 عربة بنسبة 65 % متوسط أعمارها من 30 : 40 سنة ،و عدد 8700 عربة بضائع منهم 7000 عربة بنسبة 80 % ذات تكنولوجيا قديمة ، وكان هناك بنية أساسية متهالكة ( سكة – محطات – مزلقانات ) بالإضافة إلي تقادم نظم الإشارات ووسائل السيطرة على مسير القطارات وكذلك حالة الورش غير جيدة والمعدات متقادمة بالإضافة إلي إنخفاض مستوى أداء العاملين ونقص حاد فى العمالة الفنية.

 

وأضاف الوزير أنه تم وضع خطة لتطوير السكك الحديدية حيث تم التخطيط لتطوير جميع قطاعات الهيئة على التوازي ( البنية الأساسية – الوحدات المتحركة «جرارات – عربات») لمواجهة حجم الطلب على السكة الحديد بداية من تطوير منظومة الإشارات والمزلقانات بما يسمح بزيادة عدد القطارات على خطوط الشبكة ورفع مستويات الأمن و السلامة وتوريد جرارات وعربات جديدة ، إلى ان وصلت طاقه النقل الى 1.1 مليون راكب يوميا حاليا والمخطط ان تصل الى 1.5 مليون راكب يوميا في عام 2024 مع الاستمرار في انشاء خطوط جديده وازدواج الخطوط المفرده عاليه الكثافه ليصل عدد الركاب في عام 2030 الى 2 مليون راكب يوميا.

ثم اوضح الوزير محاور خطه التطوير حيث تصل التكلفه الماليه لتنفيذ هذه الخطه لكافه عناصر السكك الحديديه الى 225 مليار جنيه منها 53 مليار جنيه للوحدات المتحركه و 105 مليار جنيه لتطوير البنيه الاساسيه و 50 مليار جنيه لتطوير نظم الاشارات و 15 مليار جنيه لتطوير الورش و2 مليار جنيه لتنميه العنصر البشري، ثم استعرض الوزير الوحدات المتحركه حيث اكد انه في عام 2014 فيما يتعلق بالجرارات كان هناك 810 جرار منها 450 جرار صالح و360 جرار عاطل وكان المطلوب للتشغيل اليومي 600 جرار بعجز 150 جرار

مضيفاً انه تم التخطيط لتوريد عدد 260 جرار جديد ذات تكنولوجيا متطوره ومزوده بحاسب آلى للوقوف على الحاله الفنيه لهذه الجرارت و نظام متطور للتحكم في مسير القطارات بالاضافه الى رفع كفاءه واعاده تأهيل 172 جرار قديم.

واشار الوزير إلى ان عدد عربات الركاب في عام 2014 كان يبلغ 3200 عربه صالح منها 2200 عربه وعاطل منها 1000 عربه وكان المطلوب للتشغيل اليومي 2800 عربه بعجز 600 عربه ، وأنه خلال الفترة من 2014 – 2016 قامت الهيئة العربية للتصنيع بتوريد عدد (212) عربة مكيفة للسكة الحديد ( أكبر صفقة في ذلك الوقت ).

مضيفاً أنه في عام 2019 تم التعاقد مع شركة ترانس ماش هولدنج الروسية المجرية لتوريد عدد (1300) عربة جديدة مختلفة الأنواع وهى أكبر صفقة فى تاريخ السكة الحديد ، وفي عام 2019 أيضا تم التعاقد مع شركة تالجو الاسبانية لتوريد عدد (6) قطارات كاملة ( جارى شحن القطار الأول ومتوقع وصوله في منتصف يناير 2022 ).

وأوضح الفريق كامل الوزير وزير النقل أنه في ضوء توجيهات السيد رئيس الجمهورية ، قامت وزارة النقل من الإنتهاء من تطوير ورفع كفاءة عدد 1017 عربة عادية ومكيفة من إجمالي عدد 1313 عربة وذلك بورش الهيئة المختلفة لضمان عدم تشغيل أي عربة قديمة بخطوط الشبكة.

وأكد وزير النقل ان عربات نقل البضائع عام 2014 كانت تبلغ 8700 عربه صالح منها 4500 عربه وعاطل منها 4200 عربه بطاقه نقل 4 مليون طن سنويا وبنسبه 1% من إجمالي حجم البضائع في مصر.

أما بالنسبة لتطوير المحطات فتم التخطيط لتطوير عدد (370) محطة بتكلفة 2.7 مليار جنيه ، منها عدد (108) في صعيد مصر بتكلفة 516مليون جنيه وذلك في اطار خطة وزارة النقل لتطوير المحطات وكذلك محطات المراكز والقرى المدرجة ضمن مبادرة حياة كريمة .

وصرح وزير النقل أن اليوم يتم اصطفاف عدد من القطارات الجديدة والمجددة فى عدد من المحطات الرئيسية كالآتى : – محطة مصر بالقاهرة :

عدد (1) قطار عربات روسي درجة ثالثة مكيفة جديدة.

عدد (2) قطار عربات روسي تهوية ديناميكية جديدة.

عدد (1) قطار عربات درجة ثالثة مجددة (عربات تحيا مصر).

عدد (1) قطار عربات درجة ثالثة مجددة (سيماف).

2- محطة مصر بالإسكندرية:

عدد (4) قطار عربات روسي درجة ثالثة مكيفة جديدة.

3- محطة الأقصر:

قطار مختلط ( VIP – روسي تهوية ديناميكة –بوفية – عربات درجة ثالثة مجددة ( تحيا مصر).

 4- وأخيرا محطة أسوان:

عدد (1) قطار عربات روسي درجة ثالثة مكيفة جديدة.

عدد (1) قطار عربات روسي تهوية ديناميكية جديدة.

عدد (1) قطار عربات درجة ثالثة مجددة (عربات تحيا مصر).

قطار مختلط ( VIP – اسباني – نوم – نادي ) وأكد الوزير سنحتفل اليوم برفع آخر عربة قديمه من التشغيل لتكون جميع العربات التي يتم تشغيلها علي خطوط السكك الحديدية جميعها جديده او مجددة

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 57211132
تصميم وتطوير