الإثنين الموافق 16 - مايو - 2022م

القوات الروسية تأسر بريطانيين يعملان في أوكرانيا

القوات الروسية تأسر بريطانيين يعملان في أوكرانيا

 

كتبت : إيمان حامد

قامت اليوم الجمعة الموافق 29/4/2022 القوات الروسية بأسر متطوعَين بِرِيطَانِيِّينَ يعملان في أوكرانيا للاشتباه في أنهما جاسوسان، كما أكدت منظمة بريزيديوم نتوورك غير الربحية وعائلة أحدهما.

وصرح دومينيك بيرن أحد مؤسسي المنظمة في بيان أرسل إلى فرانس برس إن مواطنَين بريطانيين يعملان متطوعين لا علاقة لنا بهما ولكنهما معروفان لنا، بول أوري مواليد 1977 وديلان هيلي مواليد 2000 أسرهما الجيش الروسي عند نقطة تفتيش في أوكرانيا .

والجدير بالذكر أن المنظمة الإنسانية التي تتخذ من بريطانيا مقرا، فقد أثر أوري وهيلي الاثنين وهما في طريقهما لإجلاء امرأة وطفلين من دنيبرورودين في مدينة زابوريجيا في جنوب شرق أوكرانيا، وجرى آخر اتصال بهما الساعة الرابعة فجرا

وأكد بيرن علي أن منزل المرأة اقتحمه عسكريون روس مسلحون بعد توقيفهما وأجبروا زوجها على التمدد على الأرض وسألوها كيف عرفت بأمر الجاسوسين البريطانيين، مشددا على أن الرجلين كأنا متطوعين إنسانيين ذهبا بمبادرتهما الخاصة إلى أوكرانيا.

ومن جانب آخر أعربت ليندا والدة بول أوري عن قلقها الشديد في رسالة نقلتها عنها منظمة بريزيديوم نتوورك.
وأضافت ليندا: نعلم أن ابني بول وصديقه الذي كان متطوعا في المساعدة الإنسانية في أوكرانيا قد اعتقلهما الروس.

كما أوضحت ليندا أننا نريد دعم الجميع لإعادة ابني إلى المنزل مؤكدة أنه مصاب بالسكري من النوع الأول ويحتاج إلى الأنسولين.

بينما يتحدر الرجلان من مانشستر ووارينغتون في شمال إنجلترا، وعرِف بول أوري بأنه رب عائلة لم يخدم في الجيش ولكنه أمضى ثماني سنوات في أفغانستان بصفته رجل أعمال، بينما عمل ديلان هيلي في سلسلة فنادق في المملكة المتحدة

بينما أعلنت المنظمة أنها على اتصال بوزارة الخارجية البريطانية التي تسعى بشكل عاجل للحصول على معلومات عن الرجلين.
وتأتي هذه الأنباء غداة إعلان المتحدث باسم الخارجية مقتل بريطاني في أوكرانيا وفقدان آخر.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 60688603
تصميم وتطوير