الأربعاء الموافق 23 - يونيو - 2021م

الشيخ سعد الفقي يكتب: الأزهر ينتفض للمسجد الأقصي..ما أخذ بالقوة لايسترد إلا بالقوة

الشيخ سعد الفقي يكتب: الأزهر ينتفض للمسجد الأقصي..ما أخذ بالقوة لايسترد إلا بالقوة

الأزهر عندما يعتلي منبره عالم جهبذ ..

وإذا خطبت فللمنابر هزة تعرو الندى وللقلوب بكاء

وإذا أخذت العهد أو أعطيته فجميع عهدك ذمة ووفاء.

قالها احمد شوقي مدحا في رسول الله صلي الله عليه وسلم .. نعم للمنابر هزه .فقد أستاذن الدكتور والعالم الكبير عضو هيئه كبار العلماء من رسول الله فأذن له بصعود منبر الأزهر الشريف خطب العلامه فكانت الهزه للمنبر العتيق .

عند الملمات والنوائب الأزهر في المقدمه من قبل صعده الثائر عمر مكرم فمنه تصل الرساله في مصر وخارجها وصعده جمال عبد الناصر ولن ننسي مقولته ( ماأخذ بالقوه لايسترد بغير القوه وصعده الراحل مولانا اسماعيل صادق العدوي بعد حادث الزلزال وكانت مقولته أن مصر علي مر الزمان تعطي وتبذل وتضحي ولاتنظر مغنما من أحد ففي عام الرماده خاطب الفاروق عمر بن الخطاب والي مصر عمرو بن العاص طالبا منه المعونه والمدد وجاء الرد سوف أبعث لك بقافله أولها عندك واخرها عندي .. اليوم صعد العالم الجهبذ احمد عمر هاشم نفس المنبر العتيق خاطب الجميع وعرض للمأساه 

التي المت بالمسجد الأقصي الذي بارك المولي عز وجل حوله .

فهو ثالث الحرمين الشريفين واليه تشد الرحال ومنه كان الانطلاق للمعراج وهو قبله المسلمين الاولي .

خاطب الأمم المتحده ومجلس الأمن وكل المنظمات الدوليه وطالبها بالتحرك الفوري دون ابطاء 

وقال انهم يتشدقون بالحريات والحفاظ علي حقوق الانسان وهي بريئه منهم ولاعلاقه لهم بها .

 خاطب المنظمات الاسلاميه وجامعه الدول العربيه استنهضهم وحرك فيهم ماكان ساكنا الي متي انتم صامتون ومتي التحرك لنجده الأقصي الاسير .وخاطب حكام العالم شرقه وغربه شماله وجنوبه استنهض فيهم المعاني الانسانيه والي متي الكيل بعده مكاييل طالبهم بالوقوف في وجه الغطرسه الصهيونيه 

ووقف الجرائم التي تشيب من هولها الولدان .

خاطب حكام المسلمين :الي متي صمتكم أما ان الاوان لتوحدكم والوقوف صفا واحدا كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا ولماذا لاتشكل قوه ردع عربيه واسلاميه للدفاع عن المقدسات الاسلاميه والمسيحيه في القدس الشريف ..

وفي التوحيدِ للهمم اتحاد

ولن تبنوا العلا متفرقينا

ألم يبعثْ لأمتكم نبيٌ

يوحدَّكم على نهجِ الوئامِ

قال الرجل فعبر عما يجول بخاطرنا جميعا رصد الداء ووصف الدواء لقضيه الزمان والمكان قالها مره اخري ( مااخذ بالقوه لن يسترد بغير القوه ) 

القدس لنا والارض لنا واليهود راحلون ..

ولاعزاء للمنبطحين والمباركين لأعمال بني صهيون .

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 51353700
تصميم وتطوير