الأحد الموافق 17 - يناير - 2021م

السيدخيرالله يكتب :” طفرة فايد في بنك القاهرة تكشفها الارقام”.. كيف استطاع ” حكمدار القطاع المصرفي ” تحقيق المعادلة الصعبة في عامين برغم جائحة كورونا ؟

السيدخيرالله يكتب :” طفرة فايد في بنك القاهرة تكشفها الارقام”.. كيف استطاع ” حكمدار القطاع المصرفي ” تحقيق المعادلة الصعبة في عامين برغم جائحة كورونا ؟

 

بداية ينبغي التنويه الي اننا نسير نحو مناخ اقتصادي دولي يقوم علي الحرية والمبادرة الفردية والمنافسة وتعزيز دور القطاع الخاص وإفساح المجال لقوي السوق لتقوم بدورها في تخصيص الموارد والانتقال بدور الدولة من دور المشارك في العملية الاقتصادية الي دور المنظم لها .
وفي الوقت الذي يتراجع فيه دور البنوك في اقتصاديات الدول الصناعية المتقدمة كنتيجة لتلك التحولات الجارفة ، تستمر بعض البنوك في لعب دور اكثر عمقا واهمية ضمن اقتصاديات الدول النامية ودوّل التحول الاقتصادي ، فوجود نظام مصرفي يمكن الاعتماد عليه لايزال مطلبا ملحا وحيويا بسبب اهميه الدور الذي يلعبه .
ومن بين تلك بعض البنوك التي كانت تحتاج الي اعادة هيكلة ( بنك القاهرة ) والذي كانت للدولة إرادة حقيقية لعملية التطوير المصرفي داخل البنوك الرئيسية ، فكان لإسناد مهمة ادارة هذا البنك لأحد القيادات المصرفية البارزة المحاسب طارق فايد ، والتي تمتد خبراته داخل القطاع المصرفي لأكثر من ٢٥ عاما ، وحيث انه عمل بالعديد من المؤسسات العالمية والمحلية داخل مصر وخارجها .
اختيار فايد لتولي قيادة تطوير بنك القاهرة ، لم يكن مجرد اختيار عادي لتغير قيادات بقيادات اخري ، ولكن جاء من اجل تحقيق طفرة كبري تتضمن تطوير وإعادة هيكلة لعدد من الإدارات مع تطعيمها بالكفاءات المصرفية .
لا أبالغ عندما اؤكد ان فايد استطاع في فترة وجيزة لم تتجاوز عامين من وضع استراتيجية للبنك تهدف الي زيادة الميزانية والاحتفاظ بالصدارة علي مستوي العائد علي حقوق الملكية ، وتوسيع النشاط وتحقيق التوازن في تمويل جميع القطاعات الاقتصادية لزيادة حجم الميزانية وحجم الائتمان .

وكان فايد قد اعلن أن استئناف خطة طرح حصة من البنك بالبورصة المصرية مرهون بتحسن الأوضاع الراهنة التى نتجت عن تداعيات فيروس كورونا.

و أن تنفيذ عملية طرح البنك فى البورصة يرتبط بعودة انتعاش الأسواق العالمية والمحلية، وأنه كان من المقرر أن تتم إجراءات الاكتتاب العام فى 2020، لكن أزمة فيروس كورونا وتأثيراتها على الأسواق أعاقت السير قدمًا فى عملية الطرح.

وكان من المقرر أن تقوم الحكومة ببيع حصة تتراوح بين 20 و%30 من أسهم بنك القاهرة المملوك لبنك مصر فى البورصة المصرية ، ضمن برنامج طروحات الشركات المملوكة للدولة فى سوق الأوراق المالية، إلا أن رئيس مجلس إدارة البنك أعلن فى إبريل الماضى تأجيل عملية الطرح.

وتستهدف عملية بيع حصة من البنك فى البورصة جمع ما بين 300 و400 مليون دولار .

وعينت الحكومة المجموعة المالية هيرميس وبنك HSBC لإدارة عملية طرح البنك، بالإضافة إلى «بيكر آند ماكينزي» للاستشارات القانونية والمحاماة لتولى دور المستشار القانونى المحلى والدولى.

لابد ونؤكد إن محفظة ودائع العملاء بالبنك بلغت مستوى 156 مليار جنيه حاليا، بينما سجل إجمالى الأصول 194 مليار جنيه، وارتفعت محفظة القروض للعملاء والبنوك بقيمة 13 مليار جنيه لتصل إلى 92 مليار جنيه بنسبة نمو %16 بنهاية سبتمبر الماضى، بالمقارنة مع ديسمبر 2019.
استراتيجية فايد جاءت بتخطيط غير مسبوق ،
وتزايد الإقبال على استخدام البطاقات اللاتلامسية لدى التجار بنسبة زيادة مقدارها 137% مقارنة بنهايه ديسمبرعام 2019، كما قام البنك بإطلاق حملات موجهة لبعض العملاء لزيادة الإستخدامات بالإضافه إلي إطلاق حملة كاش باك Cashback 10% لجميع بطاقات بنك القاهرة عند الشراء من خلال مواقع التسوق الإلكتروني وذلك لتشجيع العملاء على التسوق من خلال المنزل على مواقع التسوق الالكترونية، إلى جانب اطلاق بطاقة تيتانيوم ماستركارد للخصم المباشر كإضافة جديدة لباقة بطاقات بنك القاهرة والتي صممت خصيصا لتحقيق أكبر قدر من الأمان والحماية على جميع المعاملات بالإضافة الى العديد من المزايا التي تناسب احتياجات العملاء اليومية من المشتريات والسحب النقدي.

وفى مجال التوسع الجغرافي وافتتاح الفروع الجديدة، فنجح فايد ومجلسه في افتتاح 11 فرع جديد بنهاية سبتمبر 2020 وذلك للعمل ضمن شبكة فروع البنك فى مختلف محافظات الجمهورية، للوصول للعملاء أينما كانوا، وتقديم الخدمات المصرفية لهم بأعلى مستوى من الكفاءة والجودة بما يواكب أحدث المعايير المطبقة عالمياً، و تم افتتاح أول فرع رقمى للبنك في شهر نوفمبر الجارى، كما بلغ عدد ماكينات الصارف الآلى للبنك بنهاية الربع الثالث من العام الجارى نحو 1040 ماكينة، ومن المستهدف إضافة 800 ماكينة صارف آلى جديدة لتصل إلى 1840 ماكينة بنهاية 2021، بالإضافة إلى تشغيل أول ماكينة صراف آلىDrive Thru والتى تتيح الخدمة للعملاء داخل السيارة.

ودعماً للشمول المالى، فحرص فايد علي ان يشارك البنك فى فعاليات الإحتفال باليوم الدولى للشباب من خلال تقديم باقة متنوعة من العروض التشجيعية التى تستهدف جذب شريحة واسعة من العملاء، خاصة الشباب والمرأة ، إلى جانب إصدار حساب جارى مخصص لخدمة منظومة المعاشات بالتعاون مع الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى لتحويل مكافأة نهاية الخدمة والمعاشات للعاملين بالقطاع الحكومى

وفي خطوة غير مسبوقة نجح ايضا بنك القاهرة في إطلاق التحديث الجديد من محفظه الهاتف المحمول (( قاهرة كاش )) ما يضفي طابعاً حديثاً ومتطوراً علي الشكل العام للمحفظه ، بالاضافة الي توفير خدمات الدفع للعديد من الخدمات والمدفوعون الدورية (( مثل دفع فواتير المياه ، الكهرباء ، الغاز ، بالاضافة الي دفع قيمة التذاكر للخدمات المختلفة )

لقد نجح بنك القاهرة فى زيادة إيرادات التشغيل بأكثر من %25 نهاية الربع الثالث من العام الجاري، الأمر الذى عزز ربحية البنك لتصل إلى 2.5 مليار جنيه بنهاية سبتمبر الماضى.

فايد عمل علي تجهيز الشركات التي يتم اختيارها وإعداد ملف لها وتدريبها على صياغة على عقود ومراسلات التصدير وتجهيز جلسات تصوير احترافي للمنتجات وغيرها من الخدمات حتى يتم توصيلها بمنصاب التجارية الإلكترونية الدولية، بالإضافة إلى تطوير وتصميم المنتجات الصناعية القائمة أو الجديدة من خلال تدريب وبناء قدرات الشركات في مجال تصميم المنتجات الصناعية وإدارة الابتكار ونقل التكنولوجيا.

كما يسهم البرنامج في إدارة سلاسل التوريد والتسويق الإلكتروني واختيار أفضل الأفكار المناسبة للتطوير الصناعي والتي تلائم احتياجات السوق المحلية والأسواق التصديرية، وأيضا تصميم وتطوير منتجات الشركات وإنتاج نماذج أولية ومنتجات صناعية جديدة وبناء روابط أعمال وتوصيل الشركات بشركاء دوليين عن طريق المنصات الدولية والمعارض والبعثات الدولية ومنتديات توفيق الأعمال الثنائية .

نجح فايد ايضا في توقيع بنظام المراسلة على خط ائتمانى بقيمة 100 مليون دولار مع بنك الاستثمار الأوروبى خلال الأيام القليلة الماضية مما يعكس رؤية بنك القاهرة في تطور اداءها المصرفي

أيضًا هناك مفاوضات قام بها فايد ورفاقه للحصول على قرض بقيمة 50 مليون يورو من مؤسسات تمويل دولية، بغرض توجيهها لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، متوقعا حسم المفاوضات ومن المقرر توقيع العقود مطلع العام المقبل

والحقيقة أن بنك القاهرة ضخ تمويلات لقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، خلال الفترة من يناير وحتى نهاية نوفمبر من العام الجارى، بقيمة 5 مليارات جنيه، لافتا إلى أن البنك يعتزم ضخ مليار فى القطاع خلال الشهر الأخير من العام الجارى، وذلك للوصول بحجم المحفظة إلى مستوى 19 مليار جنيه بنهاية 2020 .
اذً نحن امام حالة متفردة فذة في القطاع المصرفي انه طارق فايد لا ابالغ حينما اطلقت عليه حكمدار القطاع المصرفي والارقام لا تكذب او تتجمل.. وللحديث بقيه .

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 47309700
تصميم وتطوير