الأربعاء الموافق 13 - نوفمبر - 2019م

الريال يفلت من كمين” المان سيتى.. تعادل معه سلبيا وإقترب من نهائى دورى أوربا

الريال يفلت من كمين” المان سيتى.. تعادل معه سلبيا وإقترب من نهائى دورى أوربا

تحليل-كمال سعد:
نجح فريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم فى الخروج سالما فى لقاء مضيفه مانشيستر سيتى الإنجليزى بذهاب المربع الذهبى لدورى أبطال أوربا بعد إنتهاء المباراة بالتعادل السلبى بدون أهداف. .لتظل بطاقة الصعود إلى النهائى معلقة ومؤجلة لحين الإنتهاء من مواجهة الإياب الاربعاء المقبل بمعقل الريال سانتياجو برنابيو .
وبرغم غياب النجم البرتغالى واحد اهم الاوراق الرابحة بالريال كريستيانو رونالدو عن اللقاء بسبب الاصابة الا ان النادى الملكى بنجومه الاخرين جاريث بيل وكريم بنزيمة وتونى كروس مودريتش وصلوا باللقاء الى بر الامان فى النهاية وحافظ معهم خط الدفاع والحارس نافاس على نظافة شباك الريال .
أما نجوم المان سيتى أجويرو ودافيد سيلفا ونافاز وولويس روزا ودى بروين والبديل رحيم سترلينج وقفوا عاجزين ولم يتمكنوا من احراز ولو هدف واحد فى شباك الريال يقترب بهم من الوصول الى المباراة النهائية .
بعد انتهاء هذا اللقاء باتت فرصة الريال فى الوصول الى النهائى هى الاقرب حسابيا حيث يكفيه الفوز بهدف نظيف فقط ليحصل على تلك البطاقة الثمينة مواصلا مشوار استعادة اللقب الاوربى .
المباراة فى مجملها جاءت سريعة معظم فتراتها وتبادل الفريقان السيطرة الهجومية حيث كان المان سيتى هو الافضل والاقرب للتهديف فى الشوط الاول وسط حالة تراجع واضحة من جانب فريق الريال للخلف ولكن لم يستفد الفريق الانجليزى وطاشت محاولاته بعيدة عن مرمى نافاس .
فى الشوط الثانى كشر الريال عن انيابه الهجومية وبدا ان التغيير الذى اجراه المدير الفنى للريال زين الدين زيدان بسحب كريم بنزيمة والدفع باللاعب جيسى رودريجيز حيث نشط الجانب الهجومى الى حد كبير .
فرض الريال سيطرته الهجومية بوضوح فى هذا الشوط واقترب كثيرا من مرمى المان سيتى وهدد الحارس جو هارت وضاعت ضربة رأس من راموس واخرى من رودريجيز اصطدمت بالعارضة وتسديدة من جاريث بيل بجوار القائم .
تراجع المان سيتى للخلف دفاعا عن مرماه وبدأ فى الاعتماد على الهجمات المرتدة على امل خطف هدف لدعم حظوظه فى لقاء الاياب قبل التوجه الى معقل سانتياجو برنابيو الاربعاء المقبل ولكن لم تواته الفرصة لتحقيق ذلك .
مع الدقائق الاخيرة كثف الريال من تحركاته بحثا عن احراز الهدف لاجل ان يلعب باعصاب اكثر هدوءا فى الاياب على ملعبه ولكن نشط المان سيتى ايضا ولكن باءت المحاولات الاخيرة من جانب الفريقين بالفشل ايضا ليستمر التعادل قائما بينما ويتم تأجيل الحسم لتحديد الفريق الصاعد للنهائى الى جولة الاياب .
وللحقيقة فقد احرج زين الدين يدان التلميذ استاذه بيلجرينى فى العديد من المواقف الفنية خلال اللقاء ونجح فى زيدان فى افساد الخطورة الهجومية للارجنتينى اجويرو ابرز الاوراق الرابحة للمان سيتى بعدما ابعده تماما عن التعاون مع زملائه للرقابة الدفاعية اللصيقة التى استسلم لها اجويرو فلم يظهر فى اللقاء .

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 35599988
تصميم وتطوير