السبت الموافق 10 - ديسمبر - 2022م

الدكتور عبدالفتاح عبدالباقي يكتب بالأدلة قطر تآمرت علي تدمير دول عربية والان تغتسل من خطاياها

الدكتور عبدالفتاح عبدالباقي يكتب بالأدلة قطر تآمرت علي تدمير دول عربية والان تغتسل من خطاياها

 

بقلم _ الدكتور عبدالفتاح عبدالباقي

 

 

بعيدا عن السياسة والسياسيين وحسابات الدول والدبلوماسية والمصالح اسرد هنا حقاىق تاريخيه لمن يريد أن يعقل حقائق في منتهى الخطورة حتي لاننسي
*قاتل معمر القذافي هو العميد القطرى حمد بن عبد الله بن فطيس المري، قائد القوات الخاصة القطرية
*وفي أحد أشهر الفيديوهات على قناة الجزيرة ، يظهر المري خلف عبد الحكيم بلحاج الذراع اليمنى لاسامة بن لادن الذي سأل حينها عن مصير القذافي وابنه سيف الإسلام، فقال: “لقد هربا مثل الفئران، قبل التقدم العسكري للثوار ”.

*وكان المري من أبرز المتهمين بالمشاركة في قتل القذافي
* وهو بالفيديو الذى نشرته الجزيرة يدخل باب العزيزية مع بلحاج ويرفع العلم القطرى عليه *

* عرفته شبكة “الجزيرة” القطرية بأنه “شارك عام 2011 في دعم “الثوار الليبيين” ضمن القوات القطرية في ليبيا”.

*وفي تقرير لها بتاريخ 19 سبتمبر 2011، أي قبل مقتل القذافي بشهر واحد،

* ألقت شركة “كرونوس الاستشارية” لتحليل الشبكات الإرهابية الضوء على المري، قائلة إن “العقيد” حمد عبد الله المري كان مصاحبا لبلحاج في مسيرة إلى طرابلس، في 22 أغسطس، بثتها “الجزيرة” على الهواء مباشرة. وعبد الحكيم بلحاج هو الذراع اليمنى لاسامة بن لادن وهو حاكم طرابلس لليوم

* وفى لقاءات الجزيرة مباشر مع المتظاهرين الاخوانجية ببنغازى قدموا شكر خاص لأمير قطر بقولهم *

*انت عطيتنا الحريه وانت تشجع فينا و ربي ينصرك علي الطاغية

*وفي أبريل 2011، قال ، باراك أوباما/

*إن الدوحة “مهمة” لنجاح التحالف الدولي في ليبيا، مشيدا بقطر التي أكدت أنها تمد السلاح للمتمردين الليبيين، بغرض الإطاحة بالقذافي*

*قتل القذافى بفتوى للقرضاوى من قطر نشرتها الجزيرة على الهواء ونفذها قائد القوات الخاصة القطرية حمد المرى المتواجد فى ليبيا ومعه الذراع اليمنى لاسامة بن لادن عبد الحكيم بلحاج والإخوان *

*ونشرت صحيفة “أرغومنتي نيديلي” الروسية في 2012 دليلا قالت إنها حصلت عليه من سفينة تجسس روسية كانت ترابط قبالة السواحل الليبية، وتؤكد دور قائد القوات الخاصة القطرية المري في قتل القذافي.

*وذكرت الصحيفة أن السفينة تمكنت من اعتراض مكالمة أجراها المري مع أمير قطر آنذاك حمد بن خليفة، أخبره فيها بأنه تخلص “شخصيا من العقيد الجريح”.*

*وأضافت أن الأمير أثنى على ضابطه ووعده بمكافأة مجزية.

*وسجلت اسكاى نيوز العربية شهادتهم أنه تم قتله عمدا وهو أسير لأنه يملك ملفات ضد فرنسا وإيطاليا وبريطانيا
* المفوضية العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة ومنظمة العفو الدولية طالبت بالتحقيق في ملابسات مقتل العقيد الليبي معمر القذافي بسبب قتل أسير حرب عمدا*
*وقال روبرت كولفيل المتحدث باسم المفوضية العليا لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة صرح لرويترز ان الفيديوهات التي عرضت تبين انه أُسر حيًا وتم قتله وطالب بالتحقيق فى مقتله*
*هلرى كلينتون قالت عن قتله : “يا له من خبر رائع”.
و كانت قبل يومين فقط من اغتيال، القذافى فى 18أكتوبر 2011 فى جولة في العاصمة الليبية طرابلس كمنتصرة وطالبت بالبحث عن القذافى وقتله متفقة مع فتوى القرضاوى*
لذلك ارتفعت ضحكتها علنا عندما سمعت خبر مقتله
* وقالت لمذيعة قناة سي بي إس: “أتينا، رأينا، مات”، على غرار المقولة الشهيرة للقائد الروماني يوليوس قيصر “أتينا، رأينا، انتصرنا”.
*رئيس المجلس الانتقالي حينها مصطفى عبد الجليل، قال
“كانت معلوماتنا تفيد بأنه يتجه جنوبا نحو النيجر، بعدما اشتد الصراع، وأصبحت سرت آخر قلاع القذافي، حينها ناشدت الثوار بالهدوء وعدم التخريب”.
*وأضاف “لم أكن أعتقد أنه داخل سرت، خصوصا أنني زرتها يوم الأحد (16 أكتوبر) كنت أعتقد أنه ليس في المدينة.. يوم الخميس (20 أكتوبر) اكتشفنا أنه في سرت”. فمن اخبرهم؟؟
*ويضيف مصطفى عبد الجليل “ما نعرفه أنه قٌتل أثناء التوجه من سرت إلى مصراتة. وصل مصراتة ميتا. كيف قتل؟
* لا أعرف. هل قتله ثوار مصراتة؟ أم قتلته أطراف خارجية لها مصلحة في أن يموت؟
*”، مؤكدا أن “القذافي كان يعلم الكثير من الخبايا والأسرار عن دول وعلاقتها ببعض”.
*وتابع “في ليبيا، لم يكن من مصلحة أحد أن يموت القذافي، شاهدت فيديوهات تعذيبه،
*وفي رده على سؤال يتعلق بعدم فتح تحقيق في ملابسات مقتل القذافي، قال:
*“لم يكن هناك أحد يريد التحقيق في مقتل القذافي*
* محمود جبريل قال لموقع “سكاي نيوز عربية” إن أطرافا عدة كان من صالحها أن يصمت القذافي للأبد، “كانت مخابرات دول كثيرة تعمل على الأرض”.
وأضاف “القذافي كان يعرف الكثير من الملفات والخبايا عن دول عدة وعلاقاتها”.
* وبرنارد ليفى قائد ثورة ليبيا وسوريا ا حد العشرة الموقعين على وثيقة حماية سلمان رشدى
* واحد المطالبين بحذف ايات من القرآن الكريم فى مؤتمر بباريس عام 2004
*وعقد مؤتمر بتل أبيب المحتلة قال فيه جيش الدفاع هو الجيش الديمقراطى الوحيد فى العالم بل كان برنار ليفى مرشح رئيس لدولة مايسمى اسرائيل *
* فى مظاهرة اخوانية مديرى ببنغازى.بتاريخ 05/أبريل/2011 نقلتها الجزيرة على الهواء مباشرة من أتباع الاخوان مدعى الإسلام كانوا يهتفون :
* واحد اثنين .. وين الناتو وين
* ما نبوش كلام و دوه .. نبو الناتو يقصف توه
* مانبوش مساعدات .. نبو قصف الراجمات
* ما نبوش مساعدات .. نبو قصف الدبابات
* يا سركوزي وينك وينك .. يا امريكا هيا هيا
* ون one تو two ثري Three نبو سركوزي
*صرفت قطر مبلغ خرافى 220 مليار دولار على كاس العالم
*وهو يكفى لامتلاك العرب السلاح النووي واعظم جامعات ومستشفيات فى العالم
*ثلاثة الاف جندى من اتباع خليفة الدعارة اردوجان يحرسون كاس العالم والاسكندرونة السورى المحتل اكبر قاعدة الأسطول السادس فى العالم
*يتحالف الاخوان واردوجان والدعاة الى الاسلام لجعل قطر فاتحة الاسلام وانها ستحل محل الازهر الشريف وصلاح الدين القطرى سيحرر القدس وفلسطين وانهم حماة الاسلام منعوا كل ماهو ضد الاسلام وادخلوا الاسلام شخصيات عالمية حضرت الكاس وتلك الافلام مدفوعة الاجر *
*من عادة الاستعمار تحويل الخونة ابطال بعد انتهاء خدماتهم لتبدأ مرحلة جديدة ومهمة جديدة لهم
*فهل حكم القبائل اصلا اسلامى وهل الاسلام يعترف بتوريثكم لقبائل*
* اسباب قتلهم معمر القذافى واخفاء اين دفن بمرجعية /
١- تقرير مركز الأبحاث الكندى جلوبال ريسرش
٢- موقع انو نيوز الأمريكى كشف رسالة لهيلارى كلنتون
٣- مجلة فورين بوليسي جورنال كشفت اهداف ساركوزي والمخابرات الفرنسية :
*فمجلة “فورين بوليسي جورنال”، كشفت عن رسالة تثبت أن :
الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي قاد الهجوم على ليبيا لأهداف محددة، هي:
*الحصول على النفط الليبي، وضمان النفوذ الفرنسي في المنطقة، وتعزيز سمعة ساركوزي محليًا، وتأكيد قوة الجيش الفرنسي، ومنع تأثير القذافي على “أفريقيا الناطقة بالفرنسية”*.
*والتهديد الكبير الذي يشكله احتياطي القذافي من الفضة والذهب، والذي يقدّر بـ 143 طنًا من الذهب، وكمية مماثلة من الفضة، على الفرنك الفرنسي*
*وكانت المخابرات الفرنسية اكتشفت مُخططًا للقذافى لسك عملة أفريقية أساسها دينار ذهبي ليبى*
*موقع “أنو نيوز” الأمريكي، كشف إحدى رسائل هيلاري كلينتون تثبت أن مؤامرة حلف الناتو للإطاحة بالقذافي كان هدفها الأول، هو سحق العملة الإفريقية المدعومة بالذهب، والثاني هو الاستيلاء على احتياطي النفط الليبي.*
وتلقت هيلاري كلينتون الرسالة المذكورة من مستشارها “سيدني بلومنتال” بعنوان “عميل فرنسا وذهب القذافي”.
*و فى تورنتو بكندا فى 17نوفمبر 2014*
مركز الأبحاث الكندى “جلوبال ريسيرش” نشر تقرير خطير جدا يوم الاثنين 17نوفمبر 2014/
*عنوانه عشر معلومات خطيرة اخفاها الاعلام الغربى عن معمر القذافى وكانت سبب مقتله
* ومنها خطة القذافى لإصدار “الدينار الذهبي” كعملة أفريقية موحدة مرتبطة وهى خطوة خطيرة جدا على الاقتصاد العالمى
*حيث كانت الدول الافريقية تجده فرصة للخروج من الديون والفقر، وأن تصبح قادرة على قول “لا” للاستغلال الخارجى والرسوم والاستغلال السيئ للموارد الثمينة،
* وأكد المركز إلى أن أن الدينار الذهبى كان السبب الحقيقى لتدخل حلف شمال الأطلسى
*إضافة لتسعة أسباب أخرى ذكرها مركز الابحاث الكندى
اخفاها الاعلام الغربى عن ليبيا فى عهد القذافى وهى :
أولا
“أنه فى ليبيا، المنزل حق لطبيعى لأى انسان”، و القذافى قال:”إن المنزل هو حاجة أساسية لكل من الفرد والأسرة، وبالتالى لا ينبغى أن يكون مملوكا من قبل الآخرين”.
ثانيا
“توفيرالتعليم والعلاج الطبى للجميع مجانا”. وقال ” مركز جلوبال ريسيرش” إن ليبيا يمكنها أن تباهى بأنها وفرت أفضل خدمات للرعاية الصحية فى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا
وأنه فى حالة تعثر وصول المواطن الليبى إلى المسار التعليمى المنشود أو العلاج الطبى الصحيح فى ليبيا، كان يتم تمويله للذهاب إلى الخارج.
(( وأنا شخصيا دكتور عبدالفتاح عبدالباقي شاهد على ذلك فلا يوجد ليبى لم يعالج خارج ليبيا على نفقة ليبيا ))
ثالثا
“القذافى دشن أكبر مشروع للرى فى العالم”. أكد مركز الأبحاث الكندى
أن أكبر نظام للرى فى العالم والمعروف أيضا باسم “أعظم نهر من صنع الإنسان” جعل المياه متاحة بسهولة لجميع سكان ليبيا وتم تمويله من قبل حكومة القذافى،
رابعا
أكد مركز الأبحاث الكندى انه إذا أراد أى ليبى إنشاء مزرعة كان يتم منحه منزل، وأراض زراعية ومواش وبذور مجانا وبدون أى تكاليف.
خامسا
أكد مركز الأبحاث الكندى أنه
“كان يتم إعطاء أمهات الأطفال حديثى الولادة منحة للمساعدة”
سادسا
اكد مركز الأبحاث الكندى أنه
“الكهرباءمجانا فى ليبيا دون أى فواتير.
سابعا
اكد مركز الأبحاث الكندى أنه
“انخفاض اسعار النزين، حيث أنه خلال عهد القذافي، كان سعر البنزين فى ليبيا منخفضا يصل إلى 0.14 من الدولار الأمريكى للتر الواحد.
ثامنا
اكد مركز الأبحاث الكندى أنه
“رفع القذافى مستوى التعليم”، حيث رصد انه قبل عهد القذافى كان 25% فقط من الليبيين متعلمين، ووصل ذلك الرقم إلى 87%. فى عهد القذافى
تاسعا
ذكر المركز الكندى أن “ليبيا لديها بنكها الحكومى “الذى يقدم القروض للمواطنين عند مستوى الصفر بفائدة صفر بالمائة ولم تكن عليها ديون خارجية.
وعن القرآن الكريم وأوامر رسول الله صلى عليه وسلم البينة على حقيقة التنظيمات الارهابية فهى لا تمت للإسلام بصلة إطلاقا وهم ادوات فى يد الموساد والسى أى ايه ومخطط برنارد لويس لتقسيم الدول العربية:
*وأخلاق الإسلام هى حتى فى الحروب
بسم لله الرحمن الرحيم
(مَن قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جميعا)
الآية تقول نفس فقط أى إنسان حتى ولو كان كافرا من قتلها جريمة ضد الانسانية كمن قتل الناس جميعا وقبل انشاء محكمة الجنايات الدولية و من أحياها كمن انقذ البشرية
بسم اللة الرحمن الرحيم
((“وَلا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاحِها وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا إِنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِنَ الْمُحْسِنِينَ”،))صدق الله العظيم
*امر القرآن بحماية البيئة وعدم استخدام أسلحة تلوث البيئة أو تغير طبيعة خلق الله من هواء وماء وأنهار وبحار وغابات
*وحقوق النبات والحيوان والإنسان وعدم الإفساد فى الأرض
بسم اللة الرحمن الرحيم
(وَقَاتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ )
((وَلا تَعْتَدُوا إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ )) صدق الله العظيم
*اى الحرب فقط مع المقاتلين ولا تعتدى على العابد فى معبده أو المدنى المسالم أو الكبير السن أو الطفل أو الأسير
*وأوامر رسول الله صلى الله عليه وسلم عدم الغدر *
*قال صلى الله عليه وسلم :
*مَنْ أَمَّن رَجُلاً عَلَى دَمّهِ فَقَتَلَهُ، فَأنَا بَرِيءٌ مِنَ القَاتِل، وَإِنْ كَانَ المَقْتُولُ كَافِرًا*
صدق رسول صلى الله عليه وسلم وكذبت كل جماعات الغدر
*كان رسول الله يوصي قادة الجند بالتقوى ومراقبة الله :
“.ولاَ تَقْتُلُوا وَلِيدًا”وَلاَ تَقْتُلُوا شَيْخًا فَانِيًا، وَلاَ طِفْلاً، وَلاَ صَغِيرًا، وَلاَ امْرَأَةً.
*”لاَ تَقْتُلُوا أَصْحَابَ ‏الصَّوَامِعِ”*
وكانت وصيته للجيش المتجه إلى مؤتة: لاَ ‏تَغُلُّوا، ‏وَلاَ ‏تَغْدِرُوا، ‏‏وَلاَ ‏تُـمَثِّلوا، ‏وَلاَ تَقْتُلُوا وَلِيدًا، أَوِ امْرَأَةً، وَلا كَبِيرًا فَانِيًا، وَلا مُنْعَزِلاً بِصَوْمَعَةٍ”
وقال صلى الله عليه وسلم في وصيته:
(وَلا تُغْرِقُنَّ نَخْلاً وَلا تَحْرِقُنَّهَا، وَلا تَعْقِرُوا بَهِيمَةً، وَلا شَجَرَةً تُثْمِرُ، وَلا تَهْدِمُوا بَيْعَةً)
كي لا يظنُّ قادة الجيش أنهم أحرار بل حقوق النبات والإنسان والحيوان والمسالمين والعابد في معبده مصانة
* حقوق الأسير*
{وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا
(وَأَسِيرًا}
صدق الله العظيم الإنفاق على الأسير من علاج وأكل من صفات المسلم الحق
*عدم التمثيل بالميت*
عن عبد الله بن زيد قال:
(نَهَى النَّبِيُّ عَنِ النُّهْبَى، وَالمُثْلَةِ) صدق رسول صلى الله عليه وسلم منع النهب ومنع التمثيل بالموتى
* وعندما مثل الكفار بجثة حمزة عمِّ الرسول خاف ان ينتقم المسلمون ويفعلون بالمثل *
*فهدَّد رسول صلى الله عليه وسلم المسلمين تهديدًا خطيرًا إن قاموا بالتمثيل بأجساد قتلى الأعداء
* فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
“أَشَدُّ النَّاسِ عَذَابًا يَوْمَ الْقِيَامَةِ: رَجُلٌ قَتَلَهُ نَبِيٌّ، أَوْ قَتَلَ نَبِيًّا، وَإِمَامُ ضَلاَلَةٍ، وَمُمَثِّلٌ مِنَ الْـمُمَثِّلِينَ”
ولم تَرِدْ في تاريخ رسول الله حادثةٌ واحدة تقول بأن المسلمين مثَّلوا بأَحَدٍ من أعدائهم
لأن الإسلام لا يعرف الإنتقام بل :
يعرف الآية ٨من سورة المائدة والآية ١٣٥من سورة النساء
*وصية سيدنا أبو بكر الصديق على درب الرسول*
عام (12 هجرية)
قال: يا أيها الناس، قفوا أوصيكم بعشر فاحفظوها عنى:
لا تخونوا ولا تغلواولا تغدروا ولا تمثلوا، ولا تقتلوا طفلاً صغيراً،
ولا شيخاً كبيراً ولا امرأة، ولا تعقروا نخلاً ولا تحرقوه، ولا تقطعوا شجرة مثمرةولا تذبحوا شاةً ولا بقرة ولا بعيراً إلا لمآكلة،
* وسوف تمرون بأقوام قد فرغوا أنفسهم في الصوامع؛ فدعوهم وما فرغوا أنفسهم له وسوف تقدمون على قوم يأتونكم بآنية فيها ألوان الطعام، فإن أكلتم منها شيئاً بعد شئ فاذكروا اسم الله عليها.
( فما هو دين الارهابيين)
* ومن نبيهم محمد صلى الله عليه وسلم
* ام برنارد ليفى أم ساركوزى أم بوش أم الموساد أم حلف الناتو العسكرى الصليبى وعبده أردوجا ن
* و المصيبة يقتلون وهم يكبرون تكبييييييير
وقد طبق عمر بن الخطاب وحكم حكما عادلا
فقد بلغه في ولايته أنَّ أحد المقاتلين فى جيشه قال لمحارب من الفرس: (لا تَخَفْ.ثم قتله)
فكتب إلى قائد الجيش:
“إنه بلغني أنَّ رجالاً منكم يَطْلُبُونَ العِلْـجَ (الكافر)، حتى إذا اشتدَّ في الجبل وامتنع، يقول له: “لا تَخَف”.
فإذا أدركه قتله
(وإني والذي نفسي بيده! لا يبلغنِّي أن أحدًا فعل ذلك إلاَّ قطعتُ عنقه)

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 66427343
تصميم وتطوير