الإثنين الموافق 15 - أغسطس - 2022م

البيان كشفت المستور المتهم بقتل نيرة أشرف لم يطلب دفنه فى حضنها بعد إعدامه

البيان كشفت المستور المتهم بقتل نيرة أشرف لم يطلب دفنه فى حضنها بعد إعدامه

 

محمد نوفل

كشف جريدة البيان حقيقية ما جاء من اعترافات قاتل نيرة أشرف
بعدما تم تداول الخبر بصورة غير طبيعية ..

حيث نشرت صفحة اسمها أهل المنصورة، بوست بعنوان “اعترافات قاتل نيرة أشرف” حصل على رواج كبير وصل لما يزيد عن 6 آلاف شير، و4 آلاف كومنت، ونسب البوست إلى محمد عادل، المتهم بقتل الطالبة نيرة أشرف، قوله في التحقيقات: “بعد ما تعدموني ادفنونى فى حضنها أرجوكم”، كما ادعت الصفحة أن المتهم لم يستطع تمثيل الجريمة.

الاعترافات المنشورة مُفبركة، لم يطلب محمد عادل، المتهم بقتل نيرة أشرف، دفنه معاها بعد إعدامه؛ وقال أحمد حجازي، محامي أسرة الطالبة، لصحيح مصر: إن “تلك الاعترافات غير صحيحة ولم يدلِ بها المتهم في التحقيقات نهائيًا”.

كما قال حجازي، إنه “ينوي تحريك دعوى قضائية ضد الصفحات اللى نشرت البوست، بسبب مخالفتها لقرار النيابة العامة في بيان إحالة القضية لمحكمة الجنايات، واللي حذرت فيه من ترويج وقائع غير صحيحة”.

وفي تصريحات أخرى، مع مواقع الوطن والقاهرة 24 أكد حجازي أيضا على عدم صحة تلك الاعترافات وأنها مفبركة، ولم تصدر عن المتهم، كما كشف على نيته تحريك دعوى قضائية ضد مروجيها.

وأورد بيان النيابة العامة الصادر في 22 يونيو نصًا: “المحاكاة التصويرية التي أجراها المتهم في مسرح الجريمة بين فيها كيفية ارتكابها”، وده على النقيض مما ورد في البوست أن المتهم لم يستطع تمثيل الجريمة.

في آخر البوست مكتوب جملة: “قام بتمثيل الجريمة بصعوبة”، مما يشير لتضارب في المعلومات الموجودة في البوست وعدم دقتها.

وفي 22 يونيو، أصدرت النيابة العامة بيانًا، حذرت فيه، من المساس بالأدلة وملابسات الواقعة، إما بتناولها أو تداولها أو الخوض فيها بتأويلات وتفسيرات ومناقشات لا فائدة من ورائها، الأمر الذي يؤثر سلبا فيها، ويكدر الأمن والسلم العام، ويمس بأعراض الناس وأطراف الدعوى بغير حق ودون صفة أو سند.

النيابة كمان قالت إنها ستتخذ الإجراءات القانونية ضد كل من يخالف ذلك، ووصفت المخالفة بأنها: “جرائم جنائية يُعاقب عليها قانونًا”.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 63683767
تصميم وتطوير