الجمعة الموافق 13 - ديسمبر - 2019م

“البيان” فى منزل الأم المثالية بالقاهرة: سعيدة بتكريم الرئيس وفى انتظار وعده.. وهذه قصة كفاحى  

“البيان” فى منزل الأم المثالية بالقاهرة: سعيدة بتكريم الرئيس وفى انتظار وعده.. وهذه قصة كفاحى  

received_1674797799448943received_1674798002782256

 

حوار : محمد المنسى

عدسة : ابن خلدون

سيدة بسيطة نشأت فى قرية عنيبس بمركز جهينة، محافظة سوهاج.. خاضت مشوارًا حافلًا بالمتاعب والمشقة بعد وفاة زوجها إبرهيم عمر عمارة، مات تاركًا لها ثلاث أطفال.. إنها نعمة محمد أحمد، الحاصلة على لقب الأم المثالية بمحافظة القاهرة.

بعد وفاة زوجها تحملّت على عاتقها مسئولية تربية وتعليم صغارها، واستطاعت وسط وحشية الحياة وقسوتها أن تربى أطفالها تربية صالحة، وحصولهم على التعليم الجامعى.

فنتيجة لهذا العطاء الممتد والتضحية، كرمها الرئيس عبدالفتاح أمًا مثالية عن محافظة القاهرة, وكرمها أيضًا محافظ القاهرة.

“البيان” زارت “الأم المثالية” فى منزلها بالدرب الأحمر، لتحكى لنا تجربتها من نقطة الصفر وحتى بلوغ آمالها، نهاية بتكريمها من رئيس الجمهورية أمًا مثالية.

فى البداية صفى لنا شعورك بعد حصولك علي الأم المثالية وتكريم الرئيس لكى؟

عندى شعور بأننى أسعد الناس فى الحياة وبوجود أولادى تحت رعايتى، وسعيدة بتكريم الرئيس السيسي ووزير التضامن الإجتماعى ومحافظ القاهرة.

متي توفي زوجك؟ وكيف كانت حياتكم إلى أن أنتقلتم للقاهرة؟

توفي زوجي منذ 20 عامًا, كان يعمل بائع عصير تمر هندي وعرق سوس من قرية عنيبس مركز جهينة بسوهاج, وانتقلنا إلى القاهرة من حوالي 32 سنه فى الدرب الاحمر، من أجل البحث عن لقمة العيش.

كيف واجهتى الحياة بعد وفاة زوجك ؟

بعد وفاه زوجى قمت بالمجهود الذى كان يعمل به  وأصبحت أنا الأم والأب ووقفت مع أولادى لتربيتهم وتعليمهم وأنا سعيدة بهم وبشهادتهم وتعليمهم ولم أقصر معهم في أي أمر من أمور الحياة ويرجع الفضل الى الله, بدأت أتقاضى معاش زوجى وكان 39جنيه, وكان 39 جنيه في هذا الوقت  بالنسبه لأم تعول لـ 3 أولاد لا يمثلوا شئ , فقمت بالعمل فى شغلانه زوجى  في عمل العصير التمر الهندي , والعرق سوس.

ماهي الصعوبات التي واجهتكي؟

كنت منظمة لوقتي وشغلى وتربية أولادى حتي لا أهمل شئ علي أخر, وتعليمهم كان اول اهتمامي، فهذا كان الصعوبة الحقيقة التى واجهتنى.

هل هناك أشخاصًا مدوا لكم يد المساعدة بعد وفاة زوجك ؟

الذى كان بجانبى وكان يساعدنى هو عم أولادى الشيخ أحمد عمر عمارة كان دائما يوجهني إلي الطريق الصحيح في تربية الأولاد وكان يوجهنى للصواب.

كيف كانت معاملتك لأولادك ؟ وكيف كانوا يعاملونك ؟

كنت دئما أخاف علي أولادي, وأحسن تربيتهم وكان هدفي تعليمهم , ولم يكن احد منهم يعارضنى, وكان والدهم رجل بسيط ومحترم وهم يشبهونة فى الأخلاق والاحترام وحب ومعاملة الناس دائما.

ما هي الهدية التي أهدوها لكى في عيد الأم؟

والله لو قبلني كل واحد منهم قبلة واحدة لكانت أعظم هدية، ومغنية عن الهدايا.

بعد تكريمك بجائزة الأم المثالية.. ما هى رسالتكى للرئيس، وأمهات مصر.

رسالتى للرئيس السيسى:” كان الله في عونك، الأمانة ثقيلة لكنك خير من تحملها وتوكل علي الله وحده، وأشكره علي الذي فعله بجانبنا واهتمامه بنا، وأقول له أنا في انتظار وعدك الذي وعدتني به من توظيف ابنى السيد إبراهيم عمر، ولا تخلف وعدك معنا وربنا معاك ويكفيك دعاء الأمهات”.

ورسالتي لكل أم وخاصة لمن توفي زوجها وعندها من الأولاد أن تحسن تربيتهم وتعليمهم  وحسن خلقهم وحب الناس , ولابد وان يكون عندك من الصبر والطاقة والعزيمة، وأن تتحمل صعاب الحياة  ولا تخاف من الزمن وتعدي الصعوبات ولا توجد معيشه من غير مشاكل ولكن يجب التحدي والصبر .

أخيرًا.. ما هي أمنية حياتك ؟

أمنية حياتى تحققت وهى أن أعلم أولادى تعليم عالى واتشرف بهم، وهم: “السيد” خريج كلية لغة عربية قسم تاريخ وحضارة بجامعة الأزهر , و”نجوى” خريجة كلية دراسات إسلامية ودبلومة من جامعة الأزهر، و”عمر” أستاذ جامعى .

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 36374462
تصميم وتطوير