الخميس الموافق 15 - نوفمبر - 2018م
//test

الأهلى ضد الترجى | نهائى الدم والذهب .. التاريخ يتحدث

الأهلى ضد الترجى | نهائى الدم والذهب .. التاريخ يتحدث

كتب .. وليد صلاح الصياد 

 

 

” الأهلى والترجى ” اللقاء الذى عندما يتجدد فى أى مسابقة تسترجع الذاكرة ذكريات أشبه بألف ليلة وليلة ، قصص مثيرة ومباريات حماسية لا تنسى ، كل هذا جعل من هذه المواجهة هى كلاسيكو العرب فى العقد الأخير ، وهى دائمًا ماتحمل الكثير من الإثارة وبالتأكيد تفى بوعودها للجماهير ، الترجى الذى لا يخسر فى برج العرب والأهلى الذى ينتصر على رادس أكبر دليل على أن الأرض ليست معيارًا لحسم هذه المواجهة الكبيرة .

 

 

عشاق الكرة فى الوطن العربى وأفريقيا على موعد جديد مع الأهلى والترجى فى نهائى لم يكن فى الحسبان طيلة محطات البطولة ، وتبدأ جولة الذهاب على برج العرب الليلة قبل أن يتجدد مرة أخرى يوم 9 من نفس الشهر فى تونس على ملعب رادس فلمن تكون الغلبة ويتوج بالكأس الغالية .

 

بالنظر للتاريخ نجد أن الأهلى واجه الترجى فى 18 مباراة فى مختلف البطولات الإفريقية بجميع نسخها حقق فيه الشياطين الحمر 7 إنتصارات مقابل 3 هزائم فيما كان الكلمة للتعادل فى 8 مواجهات ، الترجى أحرز 11 هدفًا فى شباك الأهلى بينما إستقبلت شباكه 19 هدفًا .

 

 

ونستعرض معكم نتائج الفريقين تاريخيًا .

– 1990

تقابل الأهلى مع الترجى التونسى فى دور الـ16 من بطولة دورى أبطال إفريقيا عام 1990 ، حيث انتهت مباراتا الذهاب والإياب بالتعادل السلبى بين الفريقين .

– 2001

هذه الكرة كانت فى الدور نصف النهائى من بطولة دورى أبطال إفريقيا عام 2001، حيث انتهت مباراة الذهاب فى القاهرة بالتعادل السلبى ، بينما تأهل الأهلى بعد أن تعادل إيجابيا بنتيجة 1-1 فى مباراة العودة فى تونس بهدف سيد عبد الحفيظ الشهير ، وتُوج الأهلى باللقب فى هذا العام على حساب صن داونز الجنوب إفريقى .

 

 

– 2007

 

نعود لدور المجموعات فى دورى الأبطال وهذه المرة فاز الأهلى بنتيجة 3-0 وقع عليها كل من أبو تريكة وفلافيو وأسامة حسنى قبل أن يخسر فى لقاء العودة بنتيجة 1-0 إلا ان هذه النتيجة لم تمنعه من الوصول للنهائى أمام النجم الساحلى أن ذاك .

 

 

 

– 2010
أشر اللقاءات وأكثرها جدلًا كان لقاء نفص نهائى دورى الأبطال عام 2010 حين فاز الأهلى فى القاهرة 2-1 بإمضاء فضل وأحمد فتحى ، قبل أن يخسر فى رادس بنتيجة 1-0 وهذه المرة بتوقيع يد إينرامو الشهيرة

 

 

– 2015
دور المجموعات ولكن هذه المرة فى بطولة كأس الإتحاد الإفريقى ” الكونفيدرالية ” حين تواجه الأهلى والترجى وذلك قبل ثلاثة أعوام ، وفاز الأهلى حينها بمباراة الذهاب على ملعب السويس بنتيحة 3-0 ، ومن ثم أكد الأهلى تفوقه وفاز مرة أخرى فى رادس بنتيجة 1-0 صفر .

 

 

– 2017
ربع نهائى دورى الأبطال وانتهئ فيها الذهاب بالتعادل الإيجابى 2-2 على ملعب برج العرب ، ومرة أخرى يعود الأهلى من رادس ببطاقة العبور لنصف النهائى .

 

– 2018
كانت مباراة الإفتتاح للأهلى هذا الموسم بمواجهة الترجى وايضًا علة ملعب برج العرب فى الإسكندرية وسيطر فيها التعادل السلبى على مجريات اللقاء ، وبعد أن قلب الأهلى اوضاعه المتذبذبة بداية الموسم عاد وتصدر المجموعة عن طريق رادس بهدف المغربى وليد أزراو .

 

 

ويسعى الأهلى فى تحقيق لقب دوري أبطال إفريقيا بعد أن غاب عنه منذ 5 سنوات وهى الفترة الأطول التى تغيب فيها الكأس الذهبية عن دولاب بطولات القلعة الحمراء منذ بداية الألفية الحالية الأهلى .

 التعليقات



 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 25684460
تصميم وتطوير
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com