الخميس الموافق 13 - أغسطس - 2020م

الأمين العام للأمم المتحدة يستقبل السفير المعلمي لبحث التطورات الإقليمية والجهود الأممية في سبيل معالجتها

الأمين العام للأمم المتحدة يستقبل السفير المعلمي لبحث التطورات الإقليمية والجهود الأممية في سبيل معالجتها

 

 

التقى معالي المندوب الدائم لوفد المملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى المعلمي، بمعالي أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، وذلك في مكتب الأمين العام للأمم المتحدة في نيويورك.

وقدم معالي السفير عبدالله المعلمي، في بداية اللقاء، هدية تذكارية من المملكة العربية السعودية مهداة للأمم المتحدة عبارة عن لوحة فنية تحمل شعار الأمم المتحدة مرسوم بالخط العربي، حيث تشكل ديباجة ميثاق الأمم المتحدة الذي استخدمت عباراته لتشكيل اللوحة مظهرا إبداعيا يبرز جمال وروعة الخط العربي، الذي نال إعجاب أمين عام الأمم المتحدة واصفا الهدية بالرائعة والقيمة.

كما بحث السفير المعلمي خلال اللقاء مع أمين عام الأمم المتحدة عددا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك وأهم القضايا على الساحة الدولية والجهود الأممية المبذولة في سبيل معالجتها.

يذكر أن هذه اللوحة رسمت بيد الخطاط والفنان السعودي وافي البخيت الذي شارك بعدد من اللوحات الفنية في المعرض الذي نظمه وفد المملكة العربية السعودية بالتعاون مع نادي اللغة العربية في الأمم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية في شهر ديسمبر الماضي، مشاركة أبرزت جمال وروعة الخط العربي وحازت على استحسان وإعجاب الجميع لاسيما في ظل إعلان وزارة الثقافة في المملكة عام  2030

 التعليقات

  1. يقول قادم1:

    بمناسبة زبارة بومبيو للرياض كان ماهو هنا باستقباله من ضربه موجعه –
    تتمثل بما هو هنا تفضلو الى ماهو

    عاجل ومنقوووووووووووووووول—

    وبالتوثيق القوى الواضح هنا سيرى الجميع حقيقة الصراع الاممى الكبير ويرى الجميع ايضا هنا وبالروابط كيف تغطى الحكومات حقائق خطيره بالصراع وتضلل الراى العام العالمى والدولى تشاركهم الانظمه العربيه جميعا وعلى راسهم ال سعود وحكومات الخليج ومصر وغيرهم من الدول متصورين ان بامكانهم القفز على الرنز الاممى الكبير وهو من بات يوصف روحيا بانه هو الثائر المعروف والموصوف بانه هو بلا ادنى شك من يعرف بانه المحارب الرهيب وفتى الشرق العظيم كما وصفته الكتب بدقه وهوصاحب مصر اى منقذ مصر برغم عبث وتلاعب مرسى والاخوان بمنع بث حلقات العلامه الكبير الشيخ الشعراوى واستبدلالها بحلقا للمدعو العريفى حتى رفضو واحتج اقارب الشيخ الشعراوى بقوه على قرار الرئيس المتوفى محمد مرسى والذى صمت ووافق على من طرح عليه اسم دستور مرسى العياط بدلا من دستور فيه احكام وحكم وحاكمية رب الارباب جل جلاله سبحانه وتعالى والدستور هنا اغلبه قانونى ورفض مرسى الاعتراف بان الاحكام الالهيه الساميه هى احكام وحكم الهى تشريعى ملزم للمسلمين احكام وحاكميه تشريعيه تتصدر الدستور لانه لاعقوبه الا بنص فطلب سيادة الرمز الاممى الكبير الموصوف اذن روحيا بالكتب بالمحارب الرهيب وفتى الشرق العظيم وصاحب مصر وهو هنا وهنا الاهم بالطبع صفته السياسيه تلك التى تعترف وتقر بها جميع الدول والحكومات طوعا او كرها فقط وليس الروحيه برغم تاكدهم فى كتبهم هم الغربيين من يهود ومسيحيين الا وهى الصفه الروحيه اذن لتاتى هنا الاهم والاخطر لاشك وهى مكانته وثقله وصفته السياسيه الامميه والدوليه والتى انتزعها بخوض الصراع والمواجهه والنزال مع وامام الدول العظمى وحلفاءهم جميعا مواجهه فرديه حركيه نضاليه فنانه وذكيه معلوماتيهايضا بشكل اخطر واروع لتنقلب الى ثوريه وتلك القوه معززه اذن بالمناصب الامميه الدليه التى عمل على تاسيسها وتزعمها الرمز الاممى الكبير بينما الغرب والحكام العرب والعالم يتناقلن مهزلة الفوصى الخلاقه تحت شعار رفعوه وهو الفاوضى الخلاقه ووافقهم الاعلام العربى المنحط وعلى راسهم قناة الجزيره الحكوميه القطريه فدعمو تلك الفوضى ماليا واعلاميا ايضا دول الخليج لصالح اميركا بينما اختار الرمز هنا شعار اخر مغاير تماما للدول الكبرى التى تؤكد دوما بان من يحكم الشرق الاوسط فهو يحكم العالم والمايسترو الرمز يقول ويتحدى بانه من يحكم الامم المتحده فهو يحكم العالم وهاهو الرمز الاممى الكبير يتسيد ويحكم الان ويتحكم بكل مفاصل الامم المتحده والشرعيه الدوليه كرها قبل طوعا بالانتزاع لابلعب الصغار ولابتقديم التنازلات برغم التعتيم الاعلامى الرهيب ضد سيادة الرمز المحاصر بالرياض منذ اختطافه وتسليمه من خلال قوات الكوماندوز بتضامن دولى سرى فتم تخديره واختطافه اذن من الاردن وتسليمه للرياض ليلا بل بليل اظلم وبشكل سرى جدا جدا عام96م—

    فتفضلو هنا ايها العالم ايها العرب ابتها الامه لابل ايتها الامم تفضلو هنا لتنظرو لابل وتمعنو جيدا جدا ودققو بانفسكم مراحل الصراع وكيف حاول الحكام والطغاة من اميركا وتل ابيب وال سعود وال ثانى بقطر والامارات ومصر وتركيا ان يضللو الراى العام العربى والعالمى فلم يتمكنو وكيف تلقو جميعا الضربات الموجعه والقاتله وبقيادة مما يخفى عن الجميع من صراع اممى تقوده الامم المتحده وتحت قيادة رمز التغيير للنظام العالمى الجديد القادم الا وهو سيادة—

    المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا المستقله الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده —

    سيادة المشرع السامى الكبير الايديولوجى الصعب الحقوقى الثائر الاممى المستقل المايسترو التشريعى الايديولوجى والمرجعى الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة امين السر السيد–
    – وليد الطلاسى–

    هاهى هنا كاتبه مصريه بموقع شبكة رؤيه الاخباريه اول من حاول القفز على حقيقة دو من اشعل فتيل الاحتجاج الثورى بالعراق وطبعا جرى الامر هنابايعاز طبعا رفيع وعالى المستوى جدا جدا بالنظام المصرى —
    والسبب-
    لانها مسكينه مصريه صحفيه وغلبانه فهى لاتعى الصراع ولاقرار لها به بل القرار لمن يلقنها حكوميا بالموقع ومن خلف الستار طبعا ويقول لها مايجب ان تكتبه او مايجب ان تقوله-فضلا عما يجب ان تطرحه وتكتبه بل وما تنزله من مواضيع وماتكتب بها فى موقع شبكة رؤيه الاخبارى المصرى فان الموضوع التالى والرد والتعليق عليه من الرمز الاممى الكبي ر الذى كان مشارك بالموقع بالتعليقات والبيانات والضربات فانظرو للقوه هنا التى هى فوق قوة جميع الدول بلا استثناء عظمى وغيرها غربيه او شرقيه او روسيه صينيه او اوروبيه افريقيه ام اسيويه
    الجميع هاهم امامكم وما فعله بهم الرمز الاممى الثورى الكبير المايسترهم والذى لايعترف بالصراع مع وامام الدول والحكومات والطغاة الا وهو يرى الكل بل والجميع فى خضوع تام لموازين القوى ولما يقرره رمز الشرعيه الامميه والدوليه والمجتمع الدولى وهاهى حقيقة الضربات خلف الكواليس بالفتره القليله الماضيه برغم التعتيم والمناورت الحكوميه التافهه والفاشله واخرها الان اليوم هو ما ترونه جميعا بقناة الجزيره الاونطجيه الحكوميه الارهابيه الكاذبه والمضلله والغير مستقله حيث تعلن الدفاع عن نشطاء حقوق الانسان بالعالم تريد القول مع النظام القطرى الموشك على الانهيار دعاية قناة الجزيره فى قطر ببث بروبغندا تافهه ماسخه جدا ومفضوحه وبشكل غبى ايضا جدا جدا الا وهو دعم النشطاء انما باعلام حكومة قطر ومن خلال ندوا ت وبرامج قناة الجزيره وبرامجها وحواراتها السخيفه وهى فضيحه للنظام ولقناته الحكوميه فشل ذريع هكذا هى الحقسقه بالصراع وليس الامر هو حسب رؤية هلافيت و طواغيت قطر وحكام الخليج ايضا وجميعهم وكانهم مع حكام عرب اخرين وغربيين اوروبيين هم اطغى والعن من الجميع ايضا وصهاينه وافارقه طواغيت حكوميين ومجرمين لسان حالهم يقول خداعا وكذبا وتضليلا لشعوبهم واحتقارا لراى شعوبهم العرب خاصه والمسلمين عامه انهم هم الذين اخفو ومازالو يخفون مع الاعلام الفضائى الجكومى الاخبارى المصلل العربى والاعلام الغربى الفصائى والصحافى والانترنتى الاجرم والاشرس تضليلا وتلاعبا بالمعلومه من جميع الحكام والطواغيت عملاؤهم من العرب–

    وهاهم هنا وقد اخفو عن الراى العام العالمى اذن وعن شعوبهم حيث عتمو عليهم اعلاميا واخفو عنهم الحقيقه المرعبه والخطيره وضللو عنهم وعليهم بتلاعبهم الاعلامى واطروحاتهم الغبيه وتحلسلاتهم الفضائيه بجلب اساتذة وبروفيسورات جامعات كبرى الا انهم غير سياسييت ولايمارسو السياسه فيحعلو كلامهم وتحلسلاتهم فوق مستوى جميع الامه والعرب للاسف من اعطو للاغلام الغربى تلك الفرصه من خلال الصمت على عميل الغرب الطاغوت الحاكم الضعيف جدا جدا والمسيطر عليه غربيا والمكشوفه مناوراتهم وتخبطهم بل وخيانتهم للاسلام وللعروبه وللشعوب وللراى العام برمته العربى منه والعالمى والدولى عن مهازل اسموها مشاريع كاذبه عن الاديان الابراهيميه الثلاث فلا يوجد سوى ديانتين ابراهيميه فقط هم المسلمون العرب وجدهم اسماعيل عليه السلام واليهود وجدهم اسحاق عليه السلام هؤلاء هم ديانتان فقط واما المسيحيه فقد فات الجميع وقد كشف غلطتهم التاريخيه حيث تورطو الاماراتببن وورطو شيوخ مصر والازهر بلقاء مع البابا باسم الاديان الابراهيميه الثلاث ومهزله اسمها الاخوه واخرى مهزله هى مشروع اماراتى لبناء مسجد واحد كبير يصلى فيه اتباع الاديان الابراهيميه المزعوم ففشل كل ذلك عقب ان فضح سيادة الرمز جهل وحماقة الجميع بان اوضح وكشف للجميع ابراهيم الخليل عليه السلام وكما اتى بالقران العظيم عن قوله تعالى بحق خليله ونبيه ابراهيم عليه الصلاةو السلام بانه ماكان ابراهيم يهوديا ولانصرانيا بل كان حنيفا –الايه-
    واما النبىالكبير السيد يسوع المسيح وهو عيسى ابن مريم فكيف يكون من ضمن الاديان الابراهيميه والمسيحيه اتى بها عيسى ابن مريم وليس ابن ابراهيم ففشل المشروع الامارات ومعه فشل علماء مصر والازهر ودار الافتاء المصريه بل كافة علماء ومفكرو مصر الكبار ايضا سقطو بالوحل وفاتهم ان عيسى عليه السلام والمسيحييت هم ليسو من اتباع الابراهيميه بل عيسى ابن مريم هنا وليس ابن ابراهيم الخليل عليه لبصة والسلام وفشل المشروع الامارات والمصرى هنا برغم مقابلات الجميع مع بابا الفاتيكان الذى فشل هنا ايضا هو بكشف تلك الحقيقه الكبرى عما يسمى اديان ابراهيميه ثلاثه و لانهم صمتو هنا جميعا وعلماء الامه كذلك مازالو حتى اليوم صامتين الا عن طلب احتكارهم لمهزله يسمونها الفتوى بينما دولهم وحكامهم وحكوماتهم لايحكمون ولايريدون الحقيقه اى حكم الهى اعلى الدستور يبينو فيه المرجعيه بالاحكام والعقوبات والجزاءات ان قبتت قانونبا على اى متهم ينفذ فيه هنا حكم الله وليس حكم الطواغيت باسم القانون فالامر هنا حكم اذن والقانون وسيله للوصول للعداله ولكنه لايمكن ان يكون القانون فوق الحكم وفوق النص الهى المقدس حيث يريد الطواغيت من علماء الباطل الادعياء ان يبقى الاسلام مجرد قليل وخليط من الفقهيات و لعب فتاوى فقط اذن-
    نعم ليعبث ويسرع الطاغوت ويهيمن وليس هناك على الاطلاق اى حكم مقدس ولاعقوبه جنائيه امر بها الله جل جلاله سبحانه وتعالى بالقران العظيم ولا اصرار على اعلان ونشرتشريعات رب الارباب جل وعلا تلك بالدستور لاى دوله وحكومه تزعم انها اسلاميه لتعلن تلك الحاكميه الالهيه التشريعيه المقدسه مع القوانين ايضا وهى هامه جدا تلك القوانين للامه ولاى بلد واى مجتمع كان بالطبع نما عند المسلمين فهناك شرط اساس بمنع فورى لاى قانون واى قوانين كانت اهلا بها وخاصه تلك القوانين التى لاتتصادم مع الحكم الالهى بالنص السامى بل النصوص الساميه المقدسه و نتايع هؤلاء الطغاة والادعياء ممن يزعمون الاهتمام بالفقهيات وترك العقائدى ليبقى اللعب والعبث بالفتاوى اسلاميا فقط–
    ولامكان للتطبيق الفعلى لكل اوامر واحكام رب الارباب سبحانه وتعالى ومن لايقدس النص الالهى هنا فانه لاولن يحترم النص القانونى على الاطلاق البته-

    ليستعر الصراع مجددا مه اخرى مع سيادة الرمز الاممى الثورى الكبير

    فتلاعبو جميعا اذن بادوار حكوميه طاغوتيه قذره واعلاميا هنا اللعب والتجهيل والاستفزازات الحكوميه للانظمه الهشه والعميله-

    وعليه–
    فقد
    لعبها الحكام و الطغاة العرب الخونه العملاء وبكل مكر وخداع لشعوبهم وامتهم وبكل مكر كبير وبكل اجرام ليحتكرو التشريع ويضعو هم القوانين ولامكان لاى حكم الهى ولاتشريع لمقدس وان كان حكم وامر الهى سامى مقدس منزل من رب العالمين سبحانه وتعلى فالرب هو سبحانه من يشرع العقوبات والمثوبه وليس البشر الذين لهم الحق بتنظيم القوانين لاجل رعاية مصالح بلدانهم وتنظيمها قانونيا حيث التعامل مع الدول –
    ورفضو الطواغيت وكلابهم ومحلليهم وادعياء الدين والفتاوى معهم وهاجمو وكذبو وكان سيادة الرمز الاممى الكبير شخصيا حيث توجد المعلومه والحرب براسه فقط هو-
    هذا وقد رفض بكل تعليقاته لعبة ومهزلة الفتاوى والحكومات والحكام لايطبقون الاسلام فعليا ببلدانهم على المسلمين كما حكم وكما امر رب الارباب جل وعلا بل لديهم اصرار طاغوتى رهيب لان يبقى الاسلام عبث فتاوى وجماعات وصراخ بالاعلام فقط ولعب هنا بالطبع ادعياء الدين والعلم والفتوى اللعبه هؤلاء ادعياء الدين وهم الذين يختارهم الطواغيت بعنايه ودقه ويلمعونهم اعلاميا ككبار بالدين والعلم والفتوى–
    بينما يلغون تعليق وردود واصرار الرمز على ان تكون مهزلة الفتاوى هى بديل عن حكم الله والاسلام وباسم الفتاوى او ان تكون مهزلة الفتاوى هى ايضا بديلا عن القانون الذى يجب ان يحمى المغفلين لاان يخدعهم لصالح الكبراء من الحكام والطواغيت ليقال القانون لايحمى المغفلين بل اتى القانون ليحمى الضعفاء والجهله والغافلين ماذا والا فلا داعى اذن للانون ويصبح الطواغي فراعنة العصر فهم الحكام وهم المشرعين وهم التنفيذيين هم الحقوقيين كما يعبثو بمجلس حقوق الانسان حاليا بجنيف ووصفه كذبا بانه تابع للامم المتحده او كما تعبث وتلعب حكومة قطر وبقناة الجزيره بدعايات وبتصريحات باسم المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله وتعلن ان الامر من اجل دعم النشطاء والدفاع عنهم وعن حقوقهم وسط معتقلاتهم بينما الرمز المؤسس نفسه للمفوضيه لم تاتى على ذكره لاقطر ولا الجزيره التابعه للنظام القطرى ولاباق الفضائيات الحكوميه الاخباريه التى تزعم الاستقلاليه لاروسيه ولاغربيه ولااوروبيه ولاعربيه ايضا المطلوب اذت اسم سطحى ولامكان للاصرار على اعلان تلك الاحكام والنصوص الالهيه المقدسه بالدستور بل على راس الدساتير كل ذلك يرفضه الطواغيت ليلعبو ويعبثو هم بتشريعات فسادهم وطغيانهم للتحكم بالمجتمع وارهابه- الا ان يكون الاسلام اذن امر فقهى فقط او فتوى عن ولاة الامر الطواغيت بانهم ولاة امر فقط–وساندهم هنا الطواغيت الالعن منهم وهم ادعياء الدين ولاعبى مهزلة الفتاوى لصالح حكامهم الطواغيت- من سنه وشيعه وغيرهم ايضا من الفرق–
    فتفضلو الرابط الاول هناوعنوانه من شبكة رؤيه الاخبارى للكاتبه دعاء وما قالته هنا من عنوان وفى قلب الموضوع وماهو مقتطف منه هنا-
    واماالعنوان بالموقع فهو باسم ( بعد اغتيال سليماني.. نفوذ يتأرجح وعراق مفتوح لكل الجبهات) وهو للكاتبه المثريه الاعلاميه بالموقع السيده دعاء عبد النبى–هذا هو العنوان وهنا تعليق صغير جدا مع الرابط تفضلو التعليق من الرمز حيث منع القفز هنا بقوه–تفضلو–

    اقتباس من رد وتعليق سيادة المايسترو الثائر الاممى وامين السر السيد–

    وليد الطلاسى–

    ايوه عزيزتى دعاء فاتك هنا رمز ثورى وحقوقى اممى سامى وهو سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى بالامم المتحده الاعلى ومؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب وعدم الافلات من العقاب سيادة -المايسترو الحقوقى الثورى والمناضل والثائر الاممى المستقل الكبير الرمز الايديولوجى والمقرر الاممى التشريعى الرقابى والمرجعى الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة امين السر السيد- وليد الطلاسى– فتلك الضربه الامريكيه لم تكن لطهران ولالمليشاتها ايضا بل هى ضربه نوعيه قد اتت عقب الاحتجاجات الثوريه الباسله والتى قدم العراقيين فيها التضحيات والشهداء من العرب الابطال العراقيين سنه وايضا من شيعة الامام على بن ابى طالب الحيدر الكرار نضر الله وجهه تلك الاحتجاجات والتى تابع الجميع هنا بالموقع وبمواقع اخرى مخاوف بعض العراقيين ان يتم قتلهم ولاحمايه لهم من الاميركان او من الفرس وطالبو سيادة الرمز الاممى الكبير بالالتفات الدولى واتى الرد من الرمز الاممى الثائر المستقل والحقوقى الاممى الارفع بكلمتان فقط عيونى ابشرو ولكن لن يتحرك المجتمع الدولى الا من خلال تضحيات يرونها وان الامر ليس كلاوات وتلك كلمه عراقيه يعرفها جيدا العراقيين وفعلا كان الحراك العراقى هنا اذن ضد التواجد العسكرى والمليشياوى بالعراق من قبل اميركا وايران— حتى ان المقلد والمرجع العراقى السيستانى حاول مخاطبة العراقيين فرفضو الاستماع اليه وقالو بل مايقوله هذا المحارب الرهيب وفتى الشرق العظيم المحاصر بالرياض—-

    انتهى الاقتباس المصغر والباقى ترونه بالرابط لمن اراد التاكد من قوة الضربه الامميه للرمز المايسترو الاممى الكبير من هنا تفضلو–

    الرابط-

    https://www.roayahnews.com/news/2020/01/13/144079/%D8%A8%D9%88%D9%85%D8%A8%D9%8A%D9%88-%D8%A5%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86-%D8%A3%D8%B5%D8%A8%D8%AD%D8%AA-%D8%AF%D9%88%D9%84%D8%A9-%D8%B6%D8%B9%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D8%A8%D9%81%D8%B6%D9%84-%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D8%A9-%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%A8

    وهاهو هنا رابط اخر يحكى موقف الشعب العراقى من الرفض التام لطرح التهدئه من المرجع المقلد الاكبر للشيعه بالعراق وهو السيستانى انظرو هنا كيف ان الخبر اتىمن ضمن سياق يشير كذا بان العراقيين رفضو السيستانى لانهم يريدون ايران كمرجع لهم وهذا غير صحيح لان السيستانى يعتبر اساس ضمن القوى الشيعيه عرا قيه كانت او فارسيه- اظرو كيف حاولو ومازالو الغاء هذا الخبر ومن خلا جوجل ومهزلة مايسمى سيبرانى تفضلو هنا ومن خلال العنوان و البحث بجوجل هاهو العنوان مع الرابط والذى قد تجدونه مغلق فان لم يكن فاكتبو عنوان ماهو هنا بجوجل وسترون تلك الكذبه مكتوبه اسفل العنوان لمن اراد البحث والا فالاهم ان الرد والتعليق بموضوع الاعلاميه المصريه يكشف حقائق اخطر علق بها الرمز شخضيا هاهو العنوان لموضوع اخر يؤكد عدم انصياع العراقيين الشيعه الثوار والاحر ار منهم —

    المشهد العراقي يتأزم، والشارع يرفض تام لما قاله واراده المرجع السيستانى فىامور عده ومنها دعوات التهدئة وبقاء الاحتلالين بالعراق حتى لو كانت الدعوه من أكبر مرجعية دينية شيعية في العراق مثل المرجع السيد –السيستانى

    رابط–

    https://arabic.sputniknews.com/radio_other_opinion/201911091043368247-%D9%85%D9%86-%D9%8A%D9%82%D9%81-%D8%AE%D9%84%D9%81-%D8%B5%D8%AF%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%88%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AD%D8%AA%D8%AC%D9%8A%D9%86/

    واخيرا هاهو رابط فيه رد وتعليق خطير مصغر بموقع شبكة رؤيه الاخبارى المصرى ابان مشاركة الرمز الاممى الكبير بالموقع- ردا على وزير الخارجيه بومبيو الذى يريد القول ماجر بالعراق ولبنان وفى ايران خلفه سيده ترامب فكان التعليق المصغر هنا–لان اشعال فتيل الثوره والاحتجاج قام به الرمز الاممى الكبير الثائر وامين السر سيادة المايسترو السيد-
    وليد الطلاسى-
    فانتقلت الاحتجاجات الثوريه غبلا الفور الى لبنان لطرد الفرس من لبنان لتنغكس فورا تلك الاحتجاحات الى قلب طهران وبالطبع لايمكن ان يقول ترامب او وزير خارجيته بانه ترامب اشعل فتيل الاحتجاج الثورى بالعراق ضد جيش بلاده اميركا وطردهم من العراق والخروج منه ليسكر ترامب المحتجين الايرانيين وكانهم الايرانيين احتجو بامر من ترامب هذا قفز اميركى سخيف ومضحك وهو غبى مكشوف–

    تفضلو هنا الرابط-

    https://www.roayahnews.com/news/2020/01/13/144079/%D8%A8%D9%88%D9%85%D8%A8%D9%8A%D9%88-%D8%A5%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86-%D8%A3%D8%B5%D8%A8%D8%AD%D8%AA-%D8%AF%D9%88%D9%84%D8%A9-%D8%B6%D8%B9%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D8%A8%D9%81%D8%B6%D9%84-%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D8%A9-%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%A8

    واخيرا انظرو هنا كيف تورط ترامب بتناقضه وكيف ورط وزير خارجيته السيد- بومبيو ايضا لينتصر الرمز الاممى الكبير هناويخضع الجميع هنا للشرعيه الدوليه ورمزها الاممى الكبير القائم لاخطر واقوى صراع اممى قائم بالتاريخ–

    https://arabic.cnn.com/middle-east/article/2019/12/03/trump-contradicts-pompeo-iran-protests

    مع التحيه-
    انتهى
    معتمد عن امانة السر 2221
    مكتب ارتباط دولى 677ج 9 منشور سيدى دولى
    مسؤولة مكتب حرك 877م-تم سيدى منشور دولى-

    884ط2
    ——————————-

  2. يقول مايسترو1:

    هؤلاء بالجزمه—

    هنا الجد والاستقلاليه والقرار–تفضلو
    منقوووووووووول و

    عاجل من -الامم المتحده

    وكالات الانباء الدوليه والعالميه-

    تحذير اممى شديد اللهجه موجه الى روسيا والرئيس بوتين والرئيس التركى والرئيس الهندى والرئيس الصينى بالتوقف فورا عن العبث بمواد الدستور للبقاء ابديا بالحكم دون تداول للسلطه والالتزام بفترتين رئاسيتين فقط حسبما ينص الدستور والمنظومه الديموقراطيه مع فصل السلطات الثلاث———

    وكالات الانباء العالميه والدوليه –
    الامم المتحده- –
    المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده الغير تابعه لاميركا ومن وضعتها اميركا مفوضه لها المدعوه ميشيل باشيليت رئيسة حكومة تشيلى السابقه ولابالمدعوالامير زيد بن رعدمندوب الاردن الحكومى الدائم المقال من منصبه–ولااعتراف بمجلس حقوق الانسان الحكومى بجنيف ولابغيرهم حكوميا لابل قطعيا ونهائيا–

    صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات وحقوق الانسان الاممى العالمى -استقلاليه مؤسسيه امميه دوليه—

    مجلس الامن الدولى–

    مكتب سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى الكبير والحقوقى الثائر الاممى المستقل الايديولوجى والمرجعى الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة المناضل الكبير المايسترو و امين السر السيد– –

    وليد الطلاسى–
    يصدر الاوامر والتوجيهات لمعاقبة من قامو بالصلاه على الهولوكوست صلاة الغائب ويؤكد بان على المسلمين منع امين ماتسمى التعاون الاسلامى المدعو محمد العيسى والوفد المرافق معه من الدول والحكومات الاعضاء الذين رافقوه الى تلك الصلاة على الهولوكوست من دخول مكه المكرمه ومنعهم هنا ومن امرهم ايضا ومن تكفل بدفع تكاليف سفر الوفد للقيام بتلك المهزله والتى تسببت بزيادة قمع الحكومات للمسلمين بالهند والصين واوروبا وغيرها مع معاقبة من وضعهم النظام السعودى بمركز المدعو عبدالله بن عبد العزيز ال سعود باسم الحوار للاديان والثقافات حكوميا المشاركين بتلك الجريمه الشنعاء التى يغازل فيها الاذلاء المصهينين الصهاينه وقد جعلو صلاة الغائب لضحايا الهولوكوست الذين قتلتهم المانيا وهتلر وليس العرب ولا المسلمين–
    ليقوم اذناب الغرب وصهيون احفاد الدونمه ومن اتت بهم دول الغرب الاستعمارى ليحكمو دول المسلمين-بالعبث لبقاء الطغاة وحكوماتهم الارهابيه الفاشيه مقابل ان يجعلو الامه الاسلاميه برمتها تقوم بالصلاة على اليهود الضحايا والاسلام لايقبل تلك الصلاة اطلاقا لابل نهائيا–لتصبح المساله مهزله حكوميه وسط الصراع الاممى الكبير—-

    هذا ومن جهه اخرى–

    حيث قدم مكتب سيادة المراقب الاعلى الدائم اعاده للبيان الاممى الكبير بالنسخه التى تحتفظ بها الامم المتحده نظرا لتعدد المطالبات الدوليه لتزويدهم بتلك النسخه من البيان—–

    والذى اعتمد فى بيانه الاممى الدولى حسب المصدر رفيعة المستوى بالامم المتحده والتى اضافت بان سيادة الرمز الاممى السامى والمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده قد وجه تحذيرا شديد اللهجه وجهه الى المجتمع الدولى والى روسيا ووفدها والوفد الهندى والصينى والتركى كذلك بالامم المتحده

    والذى طالبهم فيه بالتوقف فورا عن العبث بمواد الدستور للبقاء ابديا بالحكم لصالح بقاء الحاكم الطاغيه ابديا بالحكم وعنوان الدوله والحكم والنظام هو ديموقراطى –

    ديموقراطى اذن انما من دون الاعتراف ولااحترام الامر الاهم الا وهو تداول للسلطه والالتزام بفترتين رئاسيتين فقط حسبما ينص عليه الدستور والمنظومه الديموقراطيه مع فصل السلطات الثلاث —

    وكما افادت المصدر بان البيان الاممى تضمن تحذيرا اخر موجه للبرلمانيين والمشرعين بالعالم بل وبجميع دول العالم ومن ضمنهم الصين والهندبان لايتجاوز البرلمان الحدود المرسومه له بالمنظومه الديموقراطيه وخاصه فى اعتماد البرلمانيين وهم بالاغلب من نفس الاحزاب الحاكمه ومشرعين ويقومو بتجاوز صلاحياتهم البرلمانيه ويمارسو العبث الدستورى وتغيير مواد الدستور حسبما يقتضيه مصلحة رئيس الدوله او حزبه الحاكم مما يتنافى مع ابسط حقوق الانسان المنصوص عليها دوليا فى هذا الاطار–

    ومايجرى فى روسيا والصين وتركيا بل وفى مصر انما هو ترسيخ للديكتاتوريه الفرديه للرؤساء وتجديد مدان باسم العهده للرئيس الروسى بوتين والذى يقوم بقمع جميع المعارضين لحكمه وسلطاته المطلقه وكانه ملك لروسيا ابدى فيتم اغتيالهم واخرون مازالو فى المعتقلات السريه بموسكو تحت الاقبيه ويتم منع الاعلام من نشر اى معلومات عنهم وعن احوالهم الصحيه والمعيشيه داخل الزنازين المخابراتيه السريه وهم من احزاب شتى يرفضون الديكتاتوريه التى يمثلها بوتين ليبقى قيصرا على روسيا ابد الحياه ويتلاعب من خلال تعديلات اصبحت مكشوفه ومفضوحه اليوم دستوريا وعالميا ونفس الامر الرئيس التركى اردوغان فهو يتزعم حزب دينى يقوم بتغيير مسمى الحزب ليكون مدنى وغير دينى حسبما ينص عليه الدستور التركى بل حسبما تؤكد عليه المنظومه الديموقراطيه والتى ترفض قيام اى حزب دينى او مذهبى او قبلى او عرقى او اثنى اطلاقا البته لكى لايجرى تصادم داخلى بالبرلمان وتصبح الدماء والمجازر هى البديل عن البرلمان والحروب الاهليه هى الحسم والخيار الاوحد —

    هذا وقد ذكرت المصدر الاممى بالامم المتحده بان سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى الكبير الحقوقى والثائر الاممى المستقل والمرجعى الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة المناضل الكبير المايسترو و امين السر السيد– –

    وليد الطلاسى–

    والذى
    كان قد شدد فى بيانه مؤكدا ان الدستور التركى يمنح الحق لاردوغان ان يكون رئيسا للدوله والجمهوريه التركيه ولكن دون ان يجمع مع هذا المنصب رئاسته لاى حزب او حكومه ولاترشحه ايضا لاى انتخابات –

    وهذا الامر غير قائم –
    لابل وصل الامر بان نجد ان العبث والتلاعب الدستورى الخطير فى روسيا وتركيا والهند وهناك دول اخرى ايضا-
    اذ قد تجر العالم الى مالايحمد عقباه نظرا لان الديكتاتور هنا الحاكم الاوحد الابدى لابد من ان يصدر فوضويته وهوسه العبثى الجنونى للخارج اى الى دول العالم ليظهر امام الشعب بانه هو الاقوى وانه من دونه العالم يصبح لاشىء وان بقاءه يعنى الشىء الكثير للعالم وليس فقط لشعبه وتلك مهازل معروفه لاتخفى على المجتمع الدولى ولا الامم المتحده ايضا–

    فهى ممارسات ديكتاتوريه بامتياز –
    فهاهى روسيا تتواجد بسوريا ومن دون قرار من الشرعيه الدوليه وهاهى تركيا كذلك واردوغان نفس الامر فهو الان مع روسيا يثيرون الفوضى وانعدام الامن والاستقرار وتهديد الامن والسلم الدوليين بتواجدهم العسكرى فى ليبيا تحديا لقرارات الشرعيه الدوليه وللمجتمع الدولى-
    والشرعيه الدوليه هنا لن تقف عاجزه بالطبع-
    وكل ذلك الاجرام بالدساتير اذن هى من اجل ان يقومو بالتلاعب والعبث بتغيير مواد الدستور ليبقى كل منهم بالحكم والسلطه ابد الابدين زعيم اوحد وحزب اوحد يقمع المعارضين وينتهك الدستور وحقوق الانسان ويصدق كل ديكتاتور قزم بانه فوق الشرعيه الدوليه ايضا ليقنع شعبه المقموع بكل خداع اعلامى وفكرى وارهابى بانه هو الاقوى وان العالم من دونه ينهار—-

    وختاما —

    حيث ذكرت المصدر الاممى فى ختام تصريحها بان الامم المتحده و سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب –
    رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى الكبير والحقوقى الثائر الاممى المستقل والمرجعى الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة المناضل الكبير المايسترو و امين السر السيد– –

    وليد الطلاسى–
    والذىكان قد اعتبر ان التغييرات الدستوريه التى يقوم بها الرئيس الروسى بوتين فى روسيا والرئيس الصينى ايضا والعبث التشريعى الهندى بالبرلمان و قبله مافعله الرئيس التركى السيد-
    اردوغان من تعديل دستورى لصالحه هو شخصيا فى تركيا انما هى تعديلات غير قانونيه وغير دستوريه بل وغير ديموقراطيه و لاشرعيه لها وهى غير مقبوله وغير معترف بها دوليا على الاطلاق بل و نهائيا كذلك—

    انتهى–

    وهذا ماتم اعادته مره اخرى عن النسخه الامميه المتعلقه بالبيان الذى هز اركان روسيا والصين والهند ومصر وتركيا
    حسبماجاء عن المصدر رفيعة المستوى بالامم المتحده –

    مقتطف مماجاء به البيان الاممى السامى الصادر دوليا و المعتمد من قبل سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب –
    رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى الكبير والحقوقى الثائر الاممى المستقل والمرجعى الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة المناضل الكبير المايسترو و امين السر السيد– –

    وليد الطلاسى––
    مع التحيه –

    الامم المتحده –
    المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده الغير تابعه لاميركا ومن وضعتها اميركا ميشيل باشيليت رئيسة حكومة تشيلى السابقه– ولابالامير الاردنى الحكومى مندوب الاردن الدائم بالامم المتحده زيدبن رعد الذى تم اقالته ولاتعترف بمجلس حقوق الانسان الحكومى بجنيف —

    – امانة السر 2221 معتمد برقم 766ج-

    نسخه للدول الاعضاء بالامم المتحده نسخه الى المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده التى لاتعترف بميشيل باشيليت الحكوميه التى وضعتها اميركا وهى غير مستقله مثلها مثل حكومات مجلس حقوق الانسان الحكومى الغير مستقل بجنيف–

    – نسخه الى مجلس الامن الدولى–
    نسخه لجميع وفود الدول الاعضاءبالامم المتحده-

    نسخه للجنائيه الدوليه-والادعاء العام بالجنائيه الدوليه –

    نسخه للوكالات والهيئات الدوليه–

    7655ج4 —-
    مكتب ارتباط دولى 766ج 2 تم سشيسدى منشور دوليا-
    4332ق—-7

    —————-
    ———–

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 42901341
تصميم وتطوير