الثلاثاء الموافق 22 - أكتوبر - 2019م

“إيتيدا” ترعى مشاركة 11 شركة مصرية في معرض برشلونة الدولي للاتصالات

“إيتيدا” ترعى مشاركة 11 شركة مصرية في معرض برشلونة الدولي للاتصالات

تشارك هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا” في فعاليات معرض ومؤتمر برشلونة الدولي للاتصالات والمحمول “GSMA” الذي ينظمه الاتحاد العالمي لمشغلي شبكات GSM وتستضيفه مدينة برشلونة في إسبانيا خلال الفترة من 22 إلى 25 من شهر فبراير الجاري.

وتشارك 8 شركات مصرية تحت الجناح المصري والذي تنظمه الهيئة بالإضافة إلى 3 شركات زائرة مصرية متخصصة في صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. وتعتبر هذه المشاركة هي الخامسة لمصر مُمثلة في الهيئة بمعرض برشلونة الذي يقام على أرض معارض “فيرا جران فيا” وهو بمثابة فرصة فريدة لاستكشاف ومواكبة التطورات التي طرأت على صناعة الاتصالات ومجال الهاتف المحمول وتطبيقاته.

وتأتي المشاركة المصرية في إطار حرص الهيئة على مواكبة المعارض والمؤتمرات العالمية لخدمة قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المحلي واستغلال معرض “Mobile World Congress-2016″ كونه الحدث الأبرز في مجال الاتصالات على مستوى العالم لفتح آفاق تعاون جديدة وعقد شراكات بين الشركات المصرية ونظيرتها الأجنبية من مختلف دول العالم بما يُعزز قدراتها على ارتياد الأسواق الاجنبية وزيادة فرص التصدير لديها.

ويقدم المؤتمر فرصة للحوار والتواصل بين شركات المحمول المختلفة والمسئولين الحكوميين المختصين بهذا المجال، وذلك إلى جانب الشركات الخدمية وشركات الإنترنت المشاركة، والتعرف على أحدث التقنيات في هذه الصناعة ومناقشة سبل تطويرها.وكانت المشاركة الأخيرة للهيئة في معرض برشلونة عام 2014 ووصلت قيمة المبيعات المتوقعة جراء الشركات والعقود التي أبرمتها الشركات المصرية مع نظيراتها الأجنبية حينها أكثر من 12 مليون يورو.
وتنقسم الشركات المشاركة في معرض برشلونة الدولي تحت الجناح المصري لهذا العام إلى فئتين: الأولى هي فئة (الشريك الاستراتيجي) وتضم ثلاث شركات هي “جيزة سيستمز” و”إتش أو آى-ميا” و”إكسيد” وخمس شركات أخرى تحت فئة (شريك الأعمال) وتشمل كل من “برايت كريشنز” و”ماج كونسَلتنج” و”نايل كود” و”القرى الذكية” و”يوكسل تكنولوجى”.

وتتصدر شركة “جيزة سيستمز” قائمة شركات تكامل ودمج الأنظمة وحلول التكنولوجيا الخاصة بقطاعات الاتصالات والمرافق والبترول والغاز والصناعات التحويلية في مصر ومنطقة الشرق الأوسط. وتأسست عام 1974 ولديها 700 موظف متخصص ومحترف يساعدون على توسيع نطاقها الجغرافي وتنفيذ مشروعات متعددة والتواصل مع عملائها في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا وأمريكا اللاتينية وروسيا.

وتعتبر مجموعة “إتش أو آى-ميا” مزيج من الشركات شديدة التخصص ومن رواد الاتصالات في الشرق الأوسط وشمال افريقيا والخليج وتعمل مع قطاعات الاتصالات والصناعة والبناء والزراعة. وتأسست المجموعة في 2001 ولديها حاليًا 8 مصانع في شتى أنحاء الجمهورية تقدم خدمات ومنتجات وحلول البُنى التحتية الداعمة لهياكل هوائي البث. وتنفرد المجموعة بتصميم وتصنيع منتجات مبتكرة متخصصة للاتصالات كحلول عصرية جمالية عند تصميم الأبراج ووحدات الأبراج سريعة التركيب ومنتجات البث الهوائي.

وتُعد شركة “إكسيد Xceed” من أكبر الشركات المصرية المتخصصة في خدمات الاتصالات والمعلومات وتعهيد نظم الأعمال ومراكز الاتصال لخدمة العملاء بعدة لغات في أوروبا ومنطقة جنوب البحر الأبيض المتوسط بأعلى مستويات الجودة ومقرها القرية الذكية.

وتشارك شركة “القرى الذكية” والتي يمثل مشروعها “القرية الذكية” أول وأبرز مشروعاتها ويعتبر أحد الركائز الأساسية التي تقوم عليها بيئة العمل في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر. وتقدم الشركة عدد من الخدمات أهمها إنشاء القرى الذكية وتجهيز المكاتب والعقارات وحلول المنشئات صديقة البيئة.

كما ترعى الهيئة مشاركة 3 شركات أخرى زائرة ضمن برنامج الهيئة للرحلات التجارية والذي يهدف إلى دعم الشركات المصرية في الرحلات التجارية لزيادة صادراتها للأسواق الخارجية ويتضمن مشاركتها في الأحداث الدولية والمعارض الخارجية وذلك بنسبة 70% للشركات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة و60% للشركات الكبيرة وتشمل التكلفة دعم الشركات العارضة والزائرة والمشاركة في لقاءات عمل والمتحدثين في الندوات.

وعقدت “ايتيدا” اجتماعاً تنظيمياً للشركات المشاركة في فعاليات المعرض هذا العام لتوضيح التفاصيل التنظيمية للمعرض والمؤتمر. واختارت الهيئة الشركات المصرية المشاركة وفقًا لمعايير الاختيار التي أعلنتها في وقت لاحق وتضم خمسة محاور هي قدرة تصدير الشركة، وتخصص الشركة وعلاقتها بالمعرض، ومدى توافق الشركة مع استراتيجية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وشهادات الجودة الدولية التي حصلت عليها الشركة فضلاً عن سنوات خبرة الشركة في القطاع.

وفي نفس السياق، يشهد معرض هذا العام حفل توزيع جوائز لأفضل تطبيقات وخدمات وتكنولوجيات المحمول لعام 2015. وتعتبر هذه الاحتفالية هي العشرون التي يتم تنظيمها ضمن فعاليات معرض برشلونة الدولي والتي تلقي الضوء على أهمية الاتصالات عبر المحمول والدور الإيجابي الذي تلعبه عالميًا. وترتكز المسابقة التي بدأت لأول مرة عام 1996 هذا العام على رواد المستقبل من الشباب القادرين على تسخير التكنولوجيا وتطوير تطبيقاتها وخلق محتواها وابتكار أفكار من شأنها خدمة المجتمع. وتشمل فئات التنافس هذا العام فئتين جديدتين مميزة للاحتفالية هما “جائزة أفضل مبتكر شاب لعام 2015″ و”جائزة أفضل تطبيق للتواصل مع المرأة ودورها القيادي في الصناعة” ومن شأنهما التأكيد على تلك الفرص غير المحدودة المتاحة للشباب في صناعة الاتصالات بغض النظر عن العمر والجنس.

وتعكس المسابقة السنوية لمعرض برشلونة التنافسية الشديدة والايقاع السريع الذي تنمو به والتطور الذي تشهده الاتصالات الرقمية. ويؤكد على ذلك وصول عدد المشاركين بالمسابقة لعام 2015 إلى 800 متسابق يمثلهم شركات وأفراد محترفون ومطوري تطبيقات ومبرمجين وغيرهم من متخصصي صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ويعتبر هذا العدد رقم قياسي على مدار المسابقات السابقة وترشح منهم 270 يتنافسون على 40 جائزة في أكثر من 8 فئات. وتتنوع فئات الجوائز لتشمل اتجاهات التكنولوجيا الناشئة في بيئة المحمول كالتكنولوجيات القابلة للارتداء والهواتف الذكية المتاحة بتكلفة مناسبة ومجال إنترنت الأشياء وغيرها من الفئات كالرعاية الصحية ومجال السيارات والبيع بالتجزئة وأخرى. ويقوم بالتحكيم في المسابقة 300 من كبار الخبراء المتخصصين والمحللين والصحفيين والأكاديميين.
جدير بالذكر أن المؤتمر الذي يُعقد على هامش معرض برشلونة الدولي للاتصالات هو مؤتمر عالمي يطرح مجموعة من مواضيع واتجاهات صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وحلقات نقاشية تهدف إلى توليد أفكار جديدة وابداعية. كما يضم المعرض عدد ضخم من الشركات تستعرض أعمال ومنتجات وتكنولوجيات عصرية من شأنها تحديد مستقبل صناعة المحمول في العالم.

ويحرص على المشاركة في هذا الحدث الدولي هيئات حكومية دولية بارزة منها الأمم المتحدة والاتحاد الدولي للاتصالات ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية والاتحاد الأوروبي ورابطة دول جنوب شرق آسيا والعديد من المنظمات الإقليمية الأخرى. يذكر أن المعرض استضاف 93 ألف من متخصصي ومحترفي تكنولوجيا المحمول من 200 دولة حول العالم في عام 2015.

ويمثل الاتحاد العالمي للاتصالات المتنقلة شركات الاتصالات في جميع أنحاء العالم، جامعاً ما يقارب من 800 مُشغل اتصالات عبر المحمول و250 شركة في منظومة الاتصالات المتنقلة الأوسع والتي تشمل الشركات المصنعة للهواتف والأجهزة وشركات البرمجيات ومزودي المعدات وشركات الإنترنت بالإضافة إلى المنظمات التي تعمل في قطاعات صناعية وثيقة الصلة. ويُشرف الاتحاد العالمي للاتصالات المتنقلة أيضاً على تنظيم فعاليات رائدة في القطاع مثل “مؤتمر برشلونة الدولي للاتصالات” و”مؤتمر شنغهاي الدولي للاتصالات” وسلسلة مؤتمرات “موبايل 360”.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 35092300
تصميم وتطوير