الجمعة الموافق 23 - أغسطس - 2019م

إنتاج “ظهر” وزيارة وزير الداخلية الإيطالية محط أنظار الصحف العالمية

إنتاج “ظهر” وزيارة وزير الداخلية الإيطالية محط أنظار الصحف العالمية

إنتاج “ظهر” وزيارة وزير الداخلية الإيطالية محط أنظار الصحف العالمية

گتبت / تقى محمود.

 

 

سيطرت الملفات الاقتصادية والسياسة المتعلقة بالشأن المصري على تغطيات الصحف والإذاعات العالمية، وكان حقل “ظهر” الذي أعلنت وزارة البترول بدء إنتاجه قبل أيام، والزيارة التي قام بها وزير الداخلية الإيطالي للقاهرة محط أنظار خلال تغطيات بعض الوسائل أمس.

وسلطت إذاعة “صوت أمريكا” الضوء على بدء الإنتاج فى حقل ظهر للغاز الطبيعى بمصر، الأكبر فى البحر المتوسط، وقالت الإذاعة فى تقرير على موقعها الإلكترونى إن الآفاق الاقتصادية فى مصر تبدو أكثر إشراقا مع بدء إنتاج الغاز من أعماق البحر فى حقل الغاز خلال الأيام الماضية.

وأبرزت الإذاعة تصريحات وزير البترول طارق الملا التى قال فيها، إن حقل ظهر سيكون داعما كبير للاقتصاد ويوفر ما بين 750 مليون دولار إلى عدة مليارات من الدولار سنويا فى تكاليف الطاقة.

ولفتت الإذاعة الأمريكية إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، وخلال لقائه مؤخرا بقادة اليونان وقبرص ناقشوا آفاق التعاون الاقتصادى، وقال السيسي إن اكتشاف الطاقة فى شرق البحر المتوسط يمكن أن يكون عاملا هاما لتحقيق الاستقرار والسلام، إضافة إلى حقيقة أن هذه الاكتشافات يمكن أن توفر احتياجات الطاقة لأوروبا وتنوع مصادرها إلى جانب أهميته الاستراتيجية لدول مثل مصر وقبرص.

بينما أبرزت الصحف الإيطالية عدد من الموضوعات، وأكدت وكالة “نوفا” الإيطالية إن الشركة الإيطالية المصنعة للإطارات تستعد لإنشاء مركز للبحث والتطوير فى مصر على مدى السنوات الثلاث المقبلة.

وقال رئيس الشركة فى مصر فكرى كيسونى، إن “هذا المركز سيسهم بشكل كبير فى رفع مستوى صناعة الإطارات فى مصر والصناعات المحلية بشكل عام”.

وأضاف “مصر ستحظى بالمركز الأول فى مجال البحث والتطوير لإنتاج الإطارات”، وتأتى دول الخليج وأفريقيا والبرازيل فى المرحلة المقبلة، ونعتزم زيادة الإنتاج فى السوق المصرى بنسبة 30%”.

وأكدت الوكالة أن بيريللى تستثمر نحو 107 ملايين دولار لإجراء تحديثات تكنولوجية لنظام تحديث الإطارات فى 36 شهرا، فالشركة استثمرت أكثر من 200 مليون يورو فى مصر فى أوقات سابقة.

أما صحيفة “كورييرى ديلا سيرا” الإيطالية فقالت إن زيارة وزير الداخلية الإيطالى ماركو مينيتى، إلى مصر قبل يومين، هى أول زيارة رسمية لمسئول إيطالى رفيع المستوى إلى القاهرة عقب الحادث، مؤكدة أن تلك الزيارة ستساهم فى توطيد العلاقات الخارجية وسيفتح مجالا لمصر للدخول فى مؤسسات الاتحاد الأوروبى فضلا عن زيادة التبادل التجارى.

وأشارت إلى أن زيارة وزير الداخلية الإيطالى للرئيس السيسي تدل على عمق العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، موضحة أن إيطاليا تقدم الدعم الكامل لمصر فى مكافحة الإرهاب، فضلا أنهما لهما رؤى موحدة فى عدد من القضايا التى تحدث فى المنطقة، وخاصة الأزمة الليبية..
مضيفا أن تسوية الأوضاع فى ليبيا ستضمن الإستقرار فى إيطاليا وضمان عدم عبور عناصر متطرفة عبر البحر المتوسط إلى أراضيها.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 33546414
تصميم وتطوير