الأربعاء الموافق 14 - أبريل - 2021م

إدانات فلسطينية لقرار فصل القيادي ناصر القدوة من “مركزية فتح”

إدانات فلسطينية لقرار فصل القيادي ناصر القدوة من “مركزية فتح”

ساره السيد

أدان القيادي الفلسطيني، محمد دحلان، اليوم الخميس، قرار فصل القيادي ناصر القدوة من اللجنة المركزية وعضوية حركة فتح، معتبراً القرار مخالفاً لكل لوائح وأنظمة الحركة وأعرافها العريقة.

وعلق دحلان عبر صفحته عي فيسبوك إن: “قرار الفصل خطوة جديدة في بعثرة قدرات وقوة فتح، التي لم تشهد عبر تاريخها الطويل هذا القدر من الاستبداد والتفرد والانحراف عن تقاليد التنوع واحتواء كل الأفكار والآراء”.

وأضاف: “آن الأوان لقيادات وكوادر وقواعد الحركة أن تنهض لمواجهة هذا التدمير المنظم”.

من جانبه أدان تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح أيضا، اليوم الخميس، قرار فصل القيادي الفلسطيني ناصر القدوة من الحركة، معتبرا القرار غير قانوني.

ودعا تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح في بيان صحفي كافة “الفتحاويين” إلى إدانة القرار الذي أصدره الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وأعلنت اللجنة المركزية لحركة فتح اليوم فصل القيادي الفلسطيني ناصر القدوة من عضوية الحركة.

وجاء في قرار موقع من الرئيس الفلسطيني محمود عباس بصفته رئيس حركة فتح، أن فصل القدوة تم بناء على قرار اجتماع مركزية فتح في الثامن من مارس الجاري، والذي نص على إعطائه مهلة 48 ساعة للتراجع عن مواقفه والتي اعتبرتها مركزية فتح تجاوزًا للنظام الداخلي وقراراتها، ومسًّا بوحدة الحركة.

وأضافت مركزية فتح أنه وبعد فشل الجهود كافة التي بذلت معه من الأخوة المكلفين بذلك، والتزامًا بالنظام الداخلي، وبقرارات الحركة، وحفاظًا على وحدتها فإنها تعتبر قرارها بفصله نافذًا من تاريخه.

 

وفي الثاني من مارس الجاري أعلن القدوة تشكيل الملتقى الوطني الديمقراطي الفلسطيني على أن يتفق الملتقى على تشكيل قائمة لخوض الانتخابات التشريعية المقبلة.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 49438834
تصميم وتطوير