الإثنين الموافق 15 - أغسطس - 2022م

أيمن الخضري يكتب : الله حي الله حي

أيمن الخضري يكتب : الله حي الله حي

 

 بقلم أيمن الخضري

 

 

كنت ابن السادسة من عمري كانت تجمعنا طقوس ظننت في طفولتي انها تقام لفرحة الأطفال من مولد الشيخة الحاجة آمنة في ههيا الي مولد الشيخ موسي بالقرية حتي يإتينا عيد مولد النبي صلى الله عليه وسلم طقوس لا يفهمها عقلي الصغير وعندما بدأت أشعر بكبر عقلي انتابتني هواجس كيف لهذة الطقوس ان تكون عنوان لدين الله تعالي

 

نجتمع بالقري وننصب عامود كبير من الخشب علية راية خضراء ثم تبدأ حركات الاهتزاز من الجنب وبصوت عالي اللة حي اللة حي كنت اقول في نفسي وما هو معني اللة حي هل خالق الكون نغني ونتراقص ونقول حي حي كيف وهو الخالق وهو الحي الذي لايموت في الليلة الكبيرة تأتي الطرق منها الحامدية ومنها الخليلية ومنها الرفاعية يطوفون القرية حاملين اعلام طريقتهم يمسكون بآلات الطبل ويعلوا صوتهم وحناجرهم يهتفون اللة حي ويطلبون شفاعة رسول الله صلى الله عليه وسلم ونعود ومعنا والدى وعمي حاملين حصان حلاوة للذكر وعروسة حلاوة للأنثي
ثم يأتي مولد هذا الشيخ الذي يدعون انة طار بالنعش واختار مكان دفنة بنفسة وتقام الولائم وتذهب النساء لقبر الشيخ موسي حاملين معهم صواني من الأكل والرز بلبن

 

ثم نذهب الي الحاجة آمنة بههيا نجد المسارح والملاهي ونزور قبر الطاهرة الشريفة ونستمتع بمووايل الشيخ الصييد كما يسمونة ونعود لننتظر تلك الأيام كل عام

 

اتجهت للإنضمام للدعوة السلفية التي تحرم كل هذة البدع فكنت احد الذين يدعون لحرمة هذا

 

كنت اذهب الي القاهرة لأستمتع بزيارة الأماكن السياحية منها مسجد الحسين عليه السلام وكنت أرفض حتي الصلاة فية فقط اجلس بالفيشاوي استمتع بفنجان القهوة ابو خمسين جنية حتي ذهبت للسعودية فوجدت بما لايدع مجال للشك انها تسير علي النهج الصحيح ربما لديها بعض الأفكار المتشددة ولكنها لاتؤثر علي البنيان الأساسي للدين كنت اذهب للحج او للعمرة أرفض ملامسة قبر الرسول صلى الله عليه وسلم او التوسل إلية فقط كأنني أمر علي بيتة فأقول السلام عليك يارسول الله السلام عليك يا ابا بكر السلام عليك ياعمر

 

هذا ما عشت وسأموت علية وهذا هو معتقدي الذي سألتقي بة ربي

 

اما من يجيزون التوسل بالاضرحة الان من علماء في دار الإفتاء المصرية هم مجردون من العلم الحقيقي للدين وتفسير آيات القرآن الكريم التي تنهي عن إشراك اي ما كان حتي الرسول صلى الله عليه وسلم في التوسط بين العبد وربة والقرآن يقول قل لو كنت أعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسني السؤ
والاية الأخري تقول وما محمد الا رسول قد خلت من قبلة الرسل أفإن مات او قتل انقلبتم علي اعقابكم ومن ينقلب علي عقبية فلن يضر الله شيئا

 

وايضآ تقول الآية الكريمة قل سبحان الله وهل كنت إلا بشرآ رسولا

 

فمن باب اولي ان تفتح الحكومة السعودية أبواب القبر اذا كان علماؤنا علي حق لنطلب وساطة رسول الله صلى الله عليه وسلم
والعياذ بالله

 

إن محبة آل البيت تكون محلها القلب وليست محبة توسل او طلب للتوسط عند الله تعالى
وللحديث بقية واللة أعلم

 

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 63684825
تصميم وتطوير