الأحد الموافق 09 - مايو - 2021م

أهالى قرية “محلة دياى” يستغثون بمحافظ كفر الشيخ الجديد لإنقاذهم من الموت

أهالى قرية “محلة دياى” يستغثون بمحافظ كفر الشيخ الجديد لإنقاذهم من الموت

كتب : إسلام سامى عامر

يناشد أهالي قرية محلة دياى ، التابعة لمركز دسوق بكفرالشيخ، والقري المجاورة لها ، الدكتور أسامة حمدي عبد الواحد محافظ كفرالشيخ الجديد ، لإنقاذهم من الموت غرقاً فى نهر النيل .

حيث يعيش أهالى قرية محلة دياى ومنية جناج مركز دسوق بمحافظة كفر الشيخ، مأساة يومية لعبورهم النيل باستخدام قوارب صغيرة إلى مدن محافظة البحيرة منذ سنوات و رغم الإستغاثات الكثيرة التي أطلقوها لإنقاذهم من خطر الموت المتربص بهم خاصة وأن هذه المراكب غير صالحة ومتهالكة ورغم قيام أصحابها بتركيب مواتير لها بعد أن كانت تعمل يدويا إلا أنها مازالت تنذر بكوارث كثيرة خاصة وان أغلبية اهالى القريتين يضطرون من استخدامها خاصة الموظفين والطلاب الذين يذهبون يوميا إلى شبراخيت باعتبارها أقرب مكان لهم ويقومون بقضاء حوائجهم منها خاصة في الأيام التي تقام بها الأسواق .

 

حاول الأهالى مرات عديدة من إقناع المسئولين توفير عبارة لهم تتماشى مع أدميتهم ولتكن أكثر أمان كباقي المدن والقرى الأخرى لإنقاذهم من الموت المتربص بهم في الذهاب والإياب خاصة وان هذه المراكب تقوم بتحميل أكثر من حمولتها وتجد صعوبة في السير وبالفعل تم توفير العبارة إلا أنها مازالت حتى الآن متوقفة .

 

يقول إياد محمد إسماعيل دراز أحد شباب القرية : أنه تم نقل العبارة حلال التي كانت تعمل في فوه الي قرية محلة دياي لتربط بين قريه محلة دياي مركز دسوق ومركز شبراخيت محافظة البحيره .

 

وتم رفع العباره علي البر في المحموديه وعمل صيانه لها ونقلها علي حساب الاهالي ومجلس مجلس مدينة دسوق وتم صرف مبالغ 60 الف جنيها من محافظة كفر الشيخ لعمل دارسة في نهر النيل منذ عام وسبعة أشهر وصلاحية هذه الدراسه عامان وتم صرف مبلغ 18 الف جنيها من الاهالي ومجلس مدينه دسوق علي نزول العباره إلي المياه ونقلها إلي محله دياي .

 

ويناشد أحد شباب القرية، محافظ كفر الشيخ الجديد ، تدبير الاعتماد المالي لعمل مرسي للعباره حلال وتشغيلها حفاظا علي المال العام وسرعة تشغيل العباره لأنها طلب شعبي وتربط بين محافظه كفر الشيخ ومحافظة البحيره ومحافظة الغربيه وباقي تلاثه اشهر وصلاحية التقرير الذي صرف عليه 60 الف جنيها تنتهي ويكون الستون ألف جنيها إهدارا للمال العام وأيضا 18 ألف جنيها من الأهالي ومجلس المدينه إهدار للمال العام .

2

3

4

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 50128474
تصميم وتطوير