الإثنين الموافق 25 - أكتوبر - 2021م

أنور ابو الخير يكتب : رسالة حب لأطباء مخلصين .. شكرًا جامعة طنطا

أنور ابو الخير يكتب : رسالة حب لأطباء مخلصين .. شكرًا جامعة طنطا

مهما نطقت الألسن بأفضالها ومهما خطت الأيدي بوصفها ومهما جسدت الروح معانيها تظل مقصرة أمام روعتهم وعلو همتهم لما يقدمونة تجاة المرضى بكل حب انهم اطباء مخلصين للعمل والابداع فية
الاستاذ الدكتور حسن التطاوي !! مدير مستشفيات جامعة طنطا
الاستاذ الدكتور محمد البديوي  وكيل كلية الطب ومدير المستشفي الباطني
الدكتور محمد حنتيرة !! أستاذ ورئيس قسم مركز الصدر بجامعة طنطا !! وهيئة الطب والتمريض

وياتي علي رأس تلك المنظومة الرائعة الاستاذ الدكتور محمود ذكي رئيس جامعة طنطا والذي لا يتوانى لحظة في إنهاء كافة العقبات التي تواجه هذا الصرح الطبي العملاق .

كم هي لطيفة وحانية تلك الأيادي الممتدة بالمساعدة في أعز ما تكون الحاجة إليها إنها أياد تحمل الرحمة إلى العشرات يومياً تخفف ألم هذا وتسكت أنين ذاك تسهر مع أنات المتألمين وعذابات الموجوعين حين تنام أعين أقرب الناس وأعزهم إليهم
فما أعظم ما تحمل من إنسانية ورحمة وما أروعها تلك القلوب الكبيرة التي لا تحمل سوى الرحمة ولا ينبثق عن شغافها للعالمين سوى المحبة
إنهم الأطباء ومعاونوهم من الممتهنين للطب يد الرب الرحيمة المربتة على أنات المرضى والمضمدة لجراحهم والمقاتلة ليل نهار وبلا هوادة من أجل حياة كي لا تنفق ونفس لا تزهق حيث ارهقوا انفسهم مع اخا عزيز علينا
وأخو الكاتب الصحفى والإعلامي الكبير // السيد خير الله

فكانت لهذه الرحله الطويلة ومعاناة شقيقة مع حالته وهو فى العناية رحله عجيبة ولابد من التشخيص بدقة للحاله فما كان من معان عظيمة أدركتها ولحظات سعدنا بها
أطباء جسدت بين يديها المعنى الحقيقي للإنسانية بعيداً عن الألفاظ المدعاة المستخدمة للترويج والاستهلاك والتي كثر استخدامها من قبل مدعيها مفرغةألفاظا ومصطلحات وانعدم وجودها واقعا وممارسة وما كان لي أن ألمسها واقعا متصلا بجوهر الإنسانية التي فطره الله عليه لولا رحلة مرافقتي لعزيزي واخي في محنته الصعبة
لذا لا ندري كيف وما الذي نقوله في حق أولئك العظماء ملائكة الرحمة قدر الله لإنقاذه من الهلاك المحقق ورسم البسمة والفرحة على وجوه بدت ميؤس منها ولا ندري كيف نرد جميلهم إلا أن ندعو لهم الله بحسن الجزاء وجزيل المن والعطاء
ولا نغفل عن ذكر من يمكن وصفهم بالجندي المجهول من ممرضين أو فنيين ولكن لا أملك أن اصف كم كانوا رائعين وكم كان اداؤهم غاية في الاتقان والتميز والتنظيم ولا شك أن وراء ذلك التنظيم المتقن إدارة ذات جودة عالية من بين كوادرها كما ذكرتها والتي كان أداؤها غاية في التألق وتعاملها قمة في الرقي قدمت لنا أنواعا من المساعدة ويسرت لنا الكثير من الأمور
دائما تجدهم جنودا واقفين في خط الدفاع الأول وقت الأزمات يضحون بكل شيء يرسم التعب والإرهاق ملامحهم في سبيل بث الأمل داخل نفوس المرضى

شكراً للاطباء المحترمين وشكرا لملائكة الرحمة … وشكرًا مستشفيات جامعة طنطا .. وللحديث بقية

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 54698694
تصميم وتطوير