الخميس الموافق 22 - أغسطس - 2019م

أمين عام جبهة الهوية المصرية يحذر من خطورة الأخونة وتدوير القيادات في وزارة التربية والتعليم

أمين عام جبهة الهوية المصرية يحذر من خطورة الأخونة وتدوير القيادات في وزارة التربية والتعليم

كتب / جرجس بشرى

 

 

أكدالدكتور حسام عيسى يونس ، الأمين العام لجبهة الهوية المصرية والباحث في العلوم السياسية والعلاقات الدولية أن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم رجل ذي رؤية وفكر مشيدا بالخطوات التي تتخذها الوزارة في مكافحة الفساد المالي والإداري والذي وصفه الوزير بأنه صعب ، وقال عيسى في تصريح خاص لـ ” البيان ” أن مشروع تطوير التعليم لا يمكن أن يؤتي ثماره في ظل وجود الفساد ، بل بخطوات جادة وتشريعات وقرارات جادة وصارمة تجعل من الكفاءة والوطنية الأولوية بعيدا عن أي وساطات او محسوبيات وحذر عيسى من خطورة التستر على الفساد من قبل بعض إدارات الشئون القانونية ببعض الإدارات والمديريات التعليمية ، مؤكدا على أن جريمة التستر على الفساد هي مشاركة للفاسد في جرمه وحماية مخالفاته التي يرتكبها بحق الدولة المصرية والمؤسسة التعليمية ، لافتا إلى خطورة الأخونة في الوزارة والإدارات التعليمية ، وقال أن الوزارة مطالبة مع كافة الجهات المسئولة بتتبع البؤر الإخوانية في الوزارة والمديريات والإدارات التعليمية وكذلك تتبع كل من كانت له صلة بشكل مباشر أو غير مباشر في دعم جماعة الإخوان الإرهابية أو مدارسهم الخاصة التي كانت تحرض ضد الجيش المصري وترفض تحية العلم ، مؤكدا أن التستر على هؤلاء جريمة تصل إلى حد الشروع في القتل ، وهو ما يجعل من ضرورة فصلهم من العمل ومحاكمتهم مطلبا وطنيا في وقت تعاني فيها الدولة المصرية من خطر إرهاب الجماعة وتربصهم بالدولة وتحريضهم عليها ، وشدد عيسى على أن تغيير مصر يبدأ بالتعليم ولا يوجد الآن إحتلالا للأرض ولكن يوجد مخططات لاحتلال الفكر والسيطرة عليه ، كما حذر عيسى من خطورة ظاهرة تدوير القيادات في التعليم سواء في بعض المديريات أو الإدارات التعليمية ، حيث ينتقل المسئول من إدارة لأخرى أو من مديرية لأخرى دون ضخ وجوه وكفاءات جديدة ، وقال أن تدوير القيادات هدفه الإبقاء على القيادات القديمة لأسباب مثيرة للريبة ، كما أن سياسة التدوير تقتل مبدأ تكافؤ الفرص التي نص عليها الدستور ، وطالب عيسى وزير التربية والتعليم دكتور طارق شوقي شخصيا بالإنتباه لظاهرة تدوير القيادات والإستعلام عن القيادات التي سيتم تكليفها من الجهات الرقابية الوطنية قبل تعيينها والبعد عن سياسة الوساطات والمحسوبية في اختيار القيادات كما كان متبعا في الأنظمة السابقة ، وأشاد عيسى بدور الإدارة المركزية للمتابعة وتقويم الأداء بوزارة التعليم مطالبا بتفعيل أكثر لدورها في تتبع قضايا الفساد في المديريات والإدارات التعليمية ، كما طالب عيسى اعضاء مجلس النواب الذين ائتمنهم الشعب في محاربة الفساد والتصدي للوساطة والمحسوبية بتبني تشريعات صارمة لمكافحة الفساد في التعليم.
يذكر أن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني كان قد اكد أن الفساد في الوزارة صعب وان الوزارة حاليا تقوم بدور حيوي في مكافحة الفساد بكافة اشكاله تزامنا مع منظومة تطوير التعليم الجديدة وانها لن تتستر على اي فساد ايا كان منصبه

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 33536132
تصميم وتطوير