الأحد الموافق 15 - ديسمبر - 2019م

أصبح من أهم باحثين كولن الألمانية بعد أن رفضته الجامعات المصرية

أصبح من أهم باحثين كولن الألمانية بعد أن رفضته الجامعات المصرية

كتب – عبد العزيز محسن

 

محمد مصطفى الحصري، شاب في مقتبل العمر، فوجئ عقب تخرجه من جامعة CIC، بجميع كليات الـ computer science ترفض أن يحضر الدراسات العليا بها، كونه درس بيزنس قسم الـ IT، وتعاملوا معه على أنه خريج تجارة، لم ييأس وقرر عمل دبلومة بالأكاديمية البحرية في الـ الComputer science، وتكبد ما تكبد من مصاريف فضلًا عن جهد كبير في المذاكرة.
وبعد انتهائه ظن أنه بذلك بات بإمكانه تحضير “الماستر” إلا إنه فوجئ برفضه مجددًا لسبب جديد، حيث لفت شقيقه الأكبر إباء الحصري، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي، قائلًا:”رفضوه تاني علشان الـ gpa مش عاجبهم. راح يسجل ماستر فى أى جامعة تانية..قالوله دبلومة الأكاديمية البحرية مش معترف بهاإلا عندهم، يعنى عمل الدبلومة على الفاضى، وده كان آخر أمل عنده”.
بعدما تقطعت جميع السبل أمامه، تملكه الإحباط واليأس، وصرف نظر عن حلمه، ودخل في الساقية التي يدور بها الجميع فعمل بصيانة الكمبيوتر والهواتف المحمولة بأحد المولات لأكثر من عام.
كان “إباء” يعلم أن شقيقه الذي سيطر اليأس عليه، لديه شغف كبير بما يعرف بالbioinformatics… ، ويدرك أنه لطالما حلم بالعمل في هذا المجال، وهو ما لم يغفله “إباء” أثناء تواجده بألمانيا قائلًا: “خلال تواجدي في ألمانيا عملت مع كونراد فورستنر، مدير وحدة الbioinformatics فى جامعة فورتسبورج، وأخبرته بقصة شقيقي الأصغر الذي كان يعمل حينها في المول، وعن حلمه بالعمل في مجال الbioinformatics .

وبالفعل سافر محمد وترك عمله بـ “المول” لمدة 3 أشهر على نفقته الخاصة، وتعلم شغل الbioinformatics ، من “كونراد”، وحينما بدأ الشاب المصري العمل خلال مدة سفره القصيرة، أبهر الجميع بمهارته ودقته في العمل وسرعته في إنجاز المهام، وهو ما فتح الطريق أمامه لعمل عقد عمل وسافر ألمانيا من جديد، وأصبح عمله وما يقوم به مع الوقت مادة دسمة لتلك الأخبار المنشورة على موقع الجامعة.

يقول إباء: كونراد الذي اكتشف مهارات شقيقي حينما ترك جامعة فورتسبورج وانتقل لجامعة كولن بوظيفة بروفيسور، قرر أن يأخذ معه محمد ليستكملوا أبحاثهم سويًا.
اليوم “محمد” الذي جاء من مصر بائعًا بعدما أوصدت أمامه كافة الأبواب، بات الآن باحثًا يفتخر استاذه كونراد بأعماله ويعرضها في أحد أكبر المؤتمرات عن الخاصة بـ الـ bioinformatics في أمريكا وذكر بفكر قائلًا على الملأ: The hard and excellent work was done by Muhammad Elhossary..
يستكمل إباء قائلًا “عبر صفحته”: “طبعا هناك.. محدش سأله أنت خريج تجارة ولا computer science.. ولا حد سأله إنت خريج جامعة إيه… ولا الgpa كام… ولا عندك كام سنة.. وبالمناسبة… محمد خريج مدرسة عربى أزهرية.. من أولى إبتدائى لتالتة ثانوى”.
“محمد الحصري من واحد مفيش جامعة عاوزة تقبل ورقه علشان يسجل ماستر فى مصر، لواحد من أهم ال bioinformaticians فى جامعة كولن فى ألمانيا”؛ بتلك العبارة اختتم إباء قصة شقيقه مفتخرًا بم وصل إليه وملخصًا حال الكثير بمصر

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 36438468
تصميم وتطوير