الإثنين الموافق 24 - يوليو - 2017م

وزير الثقافة: إختيار القاهرة لتكون مقرآ دائمآ ل “جائزة باديب للهوية الوطنية”

وزير الثقافة: إختيار القاهرة لتكون مقرآ دائمآ ل “جائزة باديب للهوية الوطنية”

 

كتبت_ حنان الغزاوي

 

صرح وزير الثقافة المصري حلمي النمنم، إن الوزارة تجدد ترحيبها ودعمها المعنوي لـ «جائزة باديب للهوية الوطنية» التي اختارت أن تكون القاهرة مقرها الدائم، لافتًا إلى أن وزارة الثقافة سوف تعمل على تذليل كافة العقبات التي يمكن أن تواجه القائمين على الجائزة خلال دورتها الحالية التي تحمل اسم الرائد المصري السيد عمر مكرم.

 

 

وأضاف الوزير في بيان له، إننا نعبر عن فخرنا بإختيار الدكتورة ملحة عبدالله الحائزة على لقب سيدة المسرح السعودي، أمينًا عامًا للجائزة، وهو ما يتماشى مع نهج الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي الذي اختار عام 2017 عامًا للمرأة، ولفت إلى أن ذلك يعد تتويجًا للمرأة العربية، لا سيما وأن المرأة هي من تقود قاطرة التغيير والتطوير بشكل حقيقي.

 

 

وتابع النمنم قائلًا: إن الوزارة سوف تعمل على توفير المسرح اللازم لتنظيم مهرجان المسرح الذي يعد أحد مساراتها.
جاء ذلك خلال استقبال وزير الثقافة المصري الكاتب والمفكر حلمي النمنم، لسيدة المسرح السعودي الدكتورة ملحة عبدالله أمين عام جائزة باديب للهوية الوطنية، والتي عبرت عن خالص شكرها وعميق تقديرها للدور الذي تلعبه الدولة المصرية في مساندة كافة أشقاءها العرب، لا سيما وأن القاهرة كانت ولا تزال نبع الثقافة العربية.

 

وأضافت أمين عام جائزة باديب، إننا نفخر بأن تكون القاهرة هي المقر الدائم لجائزتنا التي تحمل هم تعزيز الإنتماء إلى أمتنا العربية وقيمنا وتاريخنا وحضارتنا، وطالبت الشباب العربي بالإشتراك في الجائزة التي تعد فرصة حقيقية للتعبير عن هويتهم وإبداعهم.

يذكر أن «جائزة باديب للهوية الوطنية» هي جائزة ثقافية عربية مقرها الدائم «القاهرة»، وتصدر بدعم كامل من مركز أحمد باديب للدراسات والإستشارات الإعلامية (مؤسسة بحثية سعودية غير هادفة للربح)، وبرعاية معنوية من وزارة الثقافة المصرية والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، وتأتي الجائزة في دورتها الأولى باسم السيد «عمر مكرم» نظرًا لدوره وتاريخه الوطني.

وتعمل الجائزة في خمس مسارات فنية هي «القصة، الشعر، التأليف الموسيقي، الفن التشكيلي، المسرح» وتستهدف المبدعين من المحيط إلى الخليج العربي من الفئات العمرية الواقعة بين 18 و 40 سنة، وتبلغ إجمالي قيمة الجوائز المالية 150 ألف ريال سعودي أي ما يعادل حوالي 750 ألف جنية مصري، مقسمة على المسارات الفنية المختلفة، حيث تبلغ قيمة جائزة المسار الواحد 18 ألف ريال سعودي عدا المسرح الذي تبلغ قيمة جائزته ٥٠ ألف ريال سعودي.

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 15420594
تصميم وتطوير