الثلاثاء الموافق 21 - نوفمبر - 2017م

نجل “المنسي” يودع والده بزي عسكري.. والأهالي: شهداء اليوم تركوا لنا أبطال الغد

نجل “المنسي” يودع والده بزي عسكري.. والأهالي: شهداء اليوم تركوا لنا أبطال الغد

كتب_ خالد جزر

 

قدم الطفل “حمزة أحمد صابر المنسي” 9 سنوات، اليوم السبت، نموذجآ لرجل بطل يحاكي به علي مر السنين، عندما أصر علي تقدم جنازة والده الشهيد العقيد أركان حرب “أحمد المنسي”، مرتديًا بدلته عن سلاح الصاعقة المصرية حاملآ علي أكتافه رتبته العسكرية التي أستشهد عليه والده، مما جعل آلاف الحضور يهتفون: الشهيد ترك لنا بطل.

 

وو سط مشاعر ممزوجه بحزن، ودموع لفراق الشهيد، يظهر التناقض برسم الفرحه ع الوجوه لتقديرهم، ومعرفتهم بمكانة الشهيد التي لا تضاهيها منزلة عند رب العزة، شيع الآلاف من أهالي مدينة العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية، جنازة الشهيد العقيد أركان حرب أحمد المنسي، قائد الكتيبة “103 صاعقة”، الذي استشهد أمس الجمعة في هجوم إرهابي على كمين “البرث” بمدينة رفح بشمال سيناء، و بمجرد وصوله ملفوفآ بالعلم مصري، أدى المشيعون صلاة الجنازة على جثمانه بمسجد “التوحيد” بمدينة العاشر من رمضان، بحضور عدد من القيادات التنفيذية والشعبية، يتقدمهم اللواء خالد سعيد، محافظ الشرقية، واللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية.

 

وأكد الكثير من الأهالي علي دماثة أخلاق الشهيد المنسي موضحين إنهم لم يجدونه قط اثار أية مشكلات، بل إن الجميع كان يشهد له بتواضعه وحبه واحترامه للصغير قبل الكبير،وصرح أحد التنفيذيين أنهم بصدد إطلاق اسم الشهيد على إحدى مدارس التعليم الأساسي المُزمع افتتاحها في العام الدراسي الجديد.

 

هذا وقد أعلن العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة، ان هجوم إرهابي استهدف نقاط تمركز جنوب رفح، أسفر عن استشهاد وإصابة 26 فردًا من القوات المسلحة من بينهم قائد الكتيبة 103 العقيد أركان حرب أحمد المنسي ، وذلك جراء تعرض قوات إحدى النقاط لانفجار عربات مفخخة.

 

وأحبطت قوات إنفاذ القانون بشمال سيناء، هجومًا إرهابيًا صباح الجمعة، على بعض نقاط التمركز جنوب رفح. وقُتل ما لا يقل عن 40 إرهابيًا خلال الهجوم

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 18347460
تصميم وتطوير