الإثنين الموافق 25 - سبتمبر - 2017م

ميت هاشم بالغربية همشها المسئولين وأخرجوها من حسابهم

ميت هاشم بالغربية همشها المسئولين وأخرجوها من حسابهم

الغربية: محمد شفيق

البيان تروى اليوم قصة قرية ميت هاشم بسمنود بالغربية والتى يقطنها حوالى 14.000 ألف نسمة تقريبا” فمأساة هذه القرية يرويها أهلها فهى ليست مشكلة واحدة بل إنه لا يوجد بها خدمة واحدة تروى ظمأ سكانها فتلك القرية دخلت طيات النسيان وخرجت من حسابات المسئولين بمركز ومدينة سمنود ومن مسئولين محافظة الغربية

فأول تلك المشاكل والتى تعد الأولى من همومهم ألا وهى تنفيذ مشروع الصرف الصحى بالقرية التابع للدولة بدلا” من الموجود والقائم بالجهود الذاتية منذ 25 عاما بالرغم أنه تم تخصيص قطعة ارض املاك الدولة بجوار مركز شباب ميت هاشم لمحطة الرفع لمشروع الصرف الصحى الجديد وتم مخاطبة المسئوليت مرات عداد ولا حياة لمن تنادى

ننتقل للمشكلة الثانية وهى بناء جناح ثانوى عام على قطعة أرض أملاك دولة مكان مركز الشباب القديم بجوار مكتب البريد وتم إرسال خطاب من الوحدة المحلية بميت بدر حلاوة التابع لها القرية إلى هئية الأبنية التعليمية لإستلامها لتلاشى تكدس طلاب الثانوى العام بالمدرسة الاعدادى حيث ان طلاب الثانوى العام ملحقين على المدرسة الاعدادى بالقرية

ننتقل للمشكلة الثالثة وهى إصدار قرار من المحافظ للسيد وكيل وزارة الشباب والرياضة بالموافقة على نقل العاملين بالوحدة الصحية الى مركز الشباب بالقرية حيث ان الوحدة الصحية بالقرية صدر لها قرار ازالة بموافقة سيادته وكذلك قرار إخلاء لبناء وحدة صحية متكاملة

المشكلة الرابعة هى إصدار قرار من المحافظ الى السادة المسئولين برى سمنود للموافقة على تغطية الترعة الموجودة بالقرية لمسافة 300 متر من الجانبين حيث انه تم تغطية جزء منها فى الخطة العاجلة عام 2003 ..2004 بمسافة 220 متر وتم إيفاد خطاب من وزير الرى بخصوص التغطية الجديدة وكان الرد بأن تغطية هذة الترعة من إختصاص الوحدة المحلية بميت بدر حلاوة ونحيط علم معاليكم بان المياة لا تصل الاراضى الزراعية بصورة طبيعية وهذة الاراضى مصدر رزق الفلاحين الفقراء وكذلك يوجود ترعة بنفس هذة المواصفات المذكورة اعلاة بعزبة ميت هاشم التابعة للقرية

المشكلة الخامسة وهى إصدار قرار الى السادة القائمين بشبكة الكهرباء بسمنود وقطاع كهرباء الريف بمحافظة الغربية بالموافقة على نقل محولات الكهرباء واعمدة الضغط العالى من الكتلة السكنية حيث يتعرض أهل القرية الى الخطر الدامس وللعلم بأن المحولات وأعمدة الضغط العالى على ارض ملك المواطن احمد محمد العشماوى وهذا المواطن توفاة الله ولة أبناء يريدون بناء منزل لهم على هذة الارض وأبناؤة لايملكون من حطام الدنيا سوى أجرهم من العمل غير الدائم

المشكلة السادسة وهى إصدار قرار من معاليكم الى السادة القائمين بالعمل بالكهرباء بالوحدة المحلية بميت بدر حلاوة ومجلس مدينة سمنود غربية بالموافقة على صرف كشافات إضاءة بدلا” من الكشافات التى أتلفت ولا تضيئ وكشافات بديلة بدلا” من التى تم تركيبها من وزارة الدفاع حيث تم تركيبها وإضاءتها لمدة أربع ايام ولم تضى مرة أخرى ويوجد أعمدة كهرباء بدون كشافات بالقرية مما تجعل شوراع القرية فى ظلام دامس وتقدم الأهالى بشكاوى عدة ولم يستجيب أى مسئول وتم تكلفيف الأهالى بعمل أزرع الكشافات الجديدة وشراء سلك بمبلغ أربعة الاف جنية على نفقة اهل القرية

المشكلة السابعة وهى إصدار قرار الى السادة القائمين على بالعمل على الطرق والكبارى والمتابعة والتخطيط للتكرم والموافقة على رصف مدخلى القرية من جهة المقابر وجهة مركز الشباب وكذلك رصف الطريق العام الرابط بين المحلة العزيزية إبتداء” من القرية الى قرية العزيزية وإعادة رد الشىء لأصله حسب القانون حيث تم تكسير هذا الطريق بسبب وضع مواسير كبيرة ولم يعاد رصف الطريق حتى الأن

ناشد الأهالى فى نهاية الحوار اللواء أحمد ضيف صقر محافظ الغربية والأستاذ رمضان عيد رئيس مركز ومدينة سمنود لحل مشاكل تلك القرية التى لطالما عانت الإهمال الشديد

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 16937151
تصميم وتطوير