الثلاثاء الموافق 16 - أكتوبر - 2018م

منسق “بكرهً لينا” إحتفالية عيد الأم بالغربية اهانت امهات الشهداء

منسق “بكرهً لينا” إحتفالية عيد الأم بالغربية اهانت امهات الشهداء

 

الغربية_هانى حسين

 

اعتاد أهالى محافظة الغربية منذ تولى اللواء أحمد ضيف صقر مهام المحافظ، على تواجده وسط اهالي الغربيه للوقوف على قضاياهم وحلها والمشاركة بجميع المناسبات، وكان الاهتمام بتكريم أسر الشهداء أمرًا هامًا لدى المحافظ، فى لفته إنسانية منه لتخفيف آلامهم وأحزانهم، فقد شارك فى احتفالية تكريم هؤلاء الأسر والأمهات المثاليات فى عيد الأم.

وتحدث اللواء أحمد صقر محافظ الغربية، فى كلمته بالاحتفالية، مُناشدًا الشعب المصرى بالتمسك بتراب الوطن والحفاظ عليه، مؤكدًا أن مصر لم ولن تكون سوريا .

وأكد أن مصر لا تنسى شهدائها الذين ضحوا بأرواحهم الطاهرة فداءً للوطن والحفاظ على أمنه واستقراره، متوجهًا بالتحية لأسر الشهداء.

وأوضح محافظ الغربية أن عدد شهداء الوطن من أبناء محافظة الغربية، تعدى الـ 200 شهيد، مُطالبًا بعد الإلتفات إلى الشائعات ودعوات المقاطعة والأفكار الهدامة والمغرضة.

وأشار “صقر” إلى أن الدولة أصدرت قرارًا برقم 2804 لعام 2017، بمنح مميزات عديدة لأسر الشهداء والمصابين لدى جميع مؤسسات الدولة، مُشيرًا إلى أن ما تم انجازه خلال 3 سنوات لم يكن ليتحقق في 30 عامًا بمختلف مجالات الخدمات المقدمة للمواطنين ومنظومة التنمية الشاملة فى محافظة الغربية.

وفى نهاية الإحتفالية التى أقيمت باستاد طنطا الرياضى للإحتفال بعيد الأم، كرم محافظ الغربية عدد من أسر الشهداء والأمهات المثاليات ثم غادر الحفل متجها الي ديوان عام المحافظه .

وعقب مغادرة المحافظ الحفل ، فوجىء عدد كبير من السيدات من الأمهات المثاليات وأسر الشهداء، بعدم حصولهم على التكريم مثل باقي الأمهات ، وتبين أن شركة خاصة بالاستثمار العقارى ومقرها القاهرة، قامت بدعوتهم لحضور الإحتفالية بنية التكريم، ولم يحصلوا عليه سوى أنها استغلتهم فى الحشد والحضور بصفاتهم من الأمهات المثاليات وأسر الشهداء، ما أدى إلى إصابتهم بحالة غضب واستياء.

وطالبت الأمهات المثاليات وأسر الشهداء، ومن بينهم والدة الشهيد إبرهيم عطيه، محافظ الغربية بضرورة محاسبة هذه الشركة التى لم تراعى “الأصول” ولم تنفذ ماتم الاتفاق عليه خلال الإعداد للإحتفالية، واستغلالهم بهذه الطريقة الرخيصة، وإجبارهم على تحمل أعباء الإنتقال إلى مقر الإحتفالية.

وقالت أسماء شريف منسق النتظيم للحفل مع الشركه ومساعد منسق حملة “بكرة لينا” بالغربية، إن الشركة أخلت بكل شروط الاتفاق ولم تقدم التكريم المناسب لأسر الشهداء وأنها من جانبها لن يرضيها بكاء السيدات، مؤكدة أنها سترفع الأمر إلى  المحافظ والجهات الامنيه لاتخاذ ما يلزم من إجراءات حيال الشركة .

وأكدت “الشريف” أن المبالغ التي أُنفقت على الإعداد للإحتفالية من “بنرات ولافتات”، التى وضعتها الشركة فى شوارع الغربية كدعايه لصاحبة الشركه في الانتخابات القادمهً كانت تكفى لتكريم آلاف من أسر الشهداء والأمهات المثاليات، ولكن استغلت الشركه دموع الثكالى ولن تراقب الله في حضورهم من قري وبلاد ريفيه في اخر النهار .

 

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 24907439
تصميم وتطوير
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com