الإثنين الموافق 16 - يوليو - 2018م

ليلة في حب نجم

ليلة في حب نجم

كتب – اسلام طه 

قامت الهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية برئاسة مجلس إداراة اللواء “عماد فوزى” بالتعاون مع المجلس الأعلى للثقافة بأمانة الأستاذ الدكتور “سعيد المصرى”، ولجنة الشعر بالمجلس ومقررها الأستاذ الدكتور “محمد عبد المطلب” بتنظيم احتفالية شعرية غنائية إحياءً لذكرى ميلاد الشاعر الكبير “أحمد فؤاد نجم”، وذلك فى تمام الساعة السادسة من مساء يوم الثلاثاء الموافق 3 من يوليو القادم بمركز الهناجر للفنون بدار الأوبرا المصرية.

 

ويتضمن برنامج الاحتفالية جلسة حوارية تديرها الدكتورة “ناهد عبد الحميد” مدير النشاط الثقافي والفنى بقطاع الإنتاج الثقافى، ومدير ملتقى الهناجر الثقافى، وتدور الجلسة حول مناقشة كتاب “أحمد فؤاد نجم … ضمير مصر الحى”، والذى أعده وقدم له الشاعر الكبير “حسن طلب” عضو لجنة الشعر بالمجلس، والذى يشارك بالحديث فى الجلسة بصحبة كل من الشاعر “إبراهيم داود” رئيس تحرير مجلة “ديوان الأهرام”، والشاعر “شعبان يوسف” رئيس ومؤسس “ورشة الزيتون”، و”ميشيل غالى” أحد أصدقاء “نجم” المقربين.

 

كما تتضمن الاحتفالية فقرة شعرية يلقى فيها نخبة من أحباب “الفاجومى” قصائد له، وقصائد مهداه إليه من كلماتهم.

أما عن الفقرة الغنائية فتبدأ بالمطربة صاحبة الصوت الأصيل “عزة بلبع”، تعقبها فقرة غنائية لفرقة “الأولة بلدى” والتى حملت على عاتقها الحفاظ على تراث الشاعر الراحل “أحمد فؤاد نجم”، ورفيقه عبقرى النغمات الشيخ “إمام عيسى”، والذى تحل علينا ذكرى مولده المئوية.
ويجدر بالذكر إن هذه الاحتفالية هى أولى الفعاليات الثقافية لإدارة النشر والتى إنشأتها حديثًا الهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية التابعة لوزارة الصناعة.

 

أشرق الشاعر “أحمد فؤاد نجم” فى حياتنا منذ (23 مايو 1929 وحتى 3 ديسمبر 2013)، ولد في قرية “كفر أبو نجم” بمدينة “أبو حماد” بمحافظة الشرقية .. ويُعَد “نجم” أحد أهم شعراء العامية في مصر وأحد ثوار الكلمة، وتم سجنه فى العديد من قضايا الرأى لانتقاده اللاذع لأكثر من حكومة ونظام.

 

في عام 2007 اختارته المجموعة العربية في صندوق مكافحة الفقر التابع للأم المتحدة سفيرًا للفقراء نظرًا لدفاعه المستميت عنهم، وترك لنا” نجم” كم هائل من قصائده الرائعة مثل “بقرة حاحا”، “شيد قصورك”، “دولا مين”، “ليلة عشق”، “البتاع”، “كلب الست”، “عبد الودود”، والكثير من روائعه التى يتمتع بها وجدانا إلى الآن.

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 22739667
تصميم وتطوير
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com