الأحد الموافق 20 - أغسطس - 2017م

لغز العثور على 42 جثة متفحمة فى غرفة واحدة داخل برج لندن المحترق ؟

لغز العثور على 42 جثة متفحمة فى غرفة واحدة داخل برج لندن المحترق ؟

 

 

لغز العثور على 42 جثة متفحمة فى غرفة واحدة داخل برج لندن المحترق ؟

 

 

 

 

إيمان البدوى 

 

 

أثار اعلان فرق البحث الجنائى  في برج لندن المحترق (جرينيفل )  ،عن عثورهم   على حوالي 42 جثة في غرفة واحدة أثناء عمليات البحث عن ضحايا الحريق المروع، الذي وقع الأسبوع الماضي  التساؤلات وعن مدى غموض تواجد هذه الأعداد فى غرفة واحدة .

وأدلى رجل بشهادة بهذا الخصوص في فيديو نشر على موقع “يوتيوب”، كان يظهر فيه وهو يتحدث، واقفا أمام البقايا المتفحمة للبرج.

وقال إنه سمع ذلك من صديقه الذي يعمل في فرق الإطفاء التي شاركت في عملية إخماد النيران.

وأوضح أن صديقه أخبر يوم (الاثنين) بالخبر عبر الهاتف، إنهم وجدوا 42 جثة في غرفة واحدة، وكانوا بجوار بعضهم البعض، ولا أحد فسّر سبب ذلك.

ولم يقدم الرجل المزيد من التفاصيل والمعلومات حول الحادث  ، وقال: “فقط كصديق أخبرني بما حدث. لكنه قال لي لا أستطيع أن أروي لك أكثر من ذلك”.

وتابع: “أكد أنهم بهذا العدد الكبير، وفي مختلف الأعمار من صغار السن إلى الكبار معا”.

وكانت قد نشرت  تقارير صحفية يعتقد بأن السبب وراء تجمعهم هو الوقاية من النيران المشتعلة، فربما كان ذلك المكان أكثر أمانا بحسب تصورهم آن ذاك , ولم تؤكد الشرطة أو الجهات المختصة هذه الرواية  أو العدد الصحيح ، .

 وكان قد قتل إلى الآن 79 شخصا اثر حريق برج (جرينيفل )والمؤلف من 24 طابق   .

 

وكانت قد أجبرت حكومة رئيسة الوزراء تيريزا ماى  نيكولاس هولجيت الرئيس التنفيذى لمجلس بلدية كينزنجتون وتشيلسى فى لندن على تقديم استقالته بعد حريق البرج .

وكانت قد أعلنت تريزا ماى أن أن دعم أسر برج جرينفيل فى الساعات الأولى عقب الحريق لم يكن كافيا.

وكالات

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 16059302
تصميم وتطوير