الأحد الموافق 21 - أكتوبر - 2018م

لأول مرة يستخدم الأطفال في تنفيذ عمليات إرهابية في إندونيسيا

لأول مرة يستخدم الأطفال في تنفيذ عمليات إرهابية في إندونيسيا

كتبت:آية فتح الله

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن هجمات الأحد، التي تعد الأعنف في إندونيسيا منذ عام 2005 حيث قام بعمل هذه الهجمات لأول مرة أطفال ووالديهما حيث الأم وطفليها فجروا أنفسهم في إحدى الكنائس، بينما استهدف الأب وثلاثة أبناء آخرين كنائس أخرى.

حدث الإنفجار الأول في كنيسة سانتا ماريا الكاثوليكية، حوالي السابعة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي.
وقال المحقق العام “ماشفود أريفين” لسي إن إن إندونيسيا إن الهجوم وقع باستخدام دراجة نارية.
وذكرت وكالة رويترز، أن الهجوم الثاني استهدف مرآب سيارات تابعا لكنيسة بنتيكوستال، وأظهرت صور موقع الحادث دراجات نارية محترقة.
بينما كشف شهود عيان أن الهجوم الثالث نفذته سيدة منتقبة، دخلت الكنيسة مع طفلين ثم فجرت نفسها.
وأظهرت صور تليفزيونية تناثر الحطام حول مدخل إحدى الكنائس.
كما أعلن مسؤولون إحباط هجمات أخرى كانت تستهدف كنائس أيضا.

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 25039016
تصميم وتطوير
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com