الإثنين الموافق 25 - سبتمبر - 2017م

كيف تحفظ السلام النفسي والجسدى للأطفال بعد الطلاق ؟

كيف تحفظ السلام النفسي والجسدى للأطفال بعد الطلاق ؟

كتبها محمود الشريف  باحث فى حقوق الطفل والعلاقات الاسريه

 

يعد الطلاق أمرا شديد الصعوبة على أي طفل لأنه يتعرض لكثير من الضغوطات، وعليه أن يتعامل أيضا مع فكرة انفصال والده ووالدته عن بعضهما بعضا.
وبالطبع فإن التفاهم مع والد أبنائك وزوجك السابق على تربية الأبناء والأطفال بطريقة بها تعاون مع بعضكما بعضا، فإن هذا الأمر سيوفر للطفل الكثير من الاستقرار وهو بالتأكيد أمر ليس سهلا على الإطلاق، وقد يسبب للأم الكثير من التوتر، وهو الأمر الذي بدوره سيؤثر على الطفل أو الأبناء.
ورغم وجود العديد من التحديات، إلا أنه من الممكن على الأم أن تحاول التعامل مع زوجها السابق بطريقة متحضرة من أجل مصلحة أبنائها. ويمكنك من خلال مجموعة من النصائح والأفكار أن تحددي طريقة تتعاملين بها مع والد أبنائك، وخاصة فيما يتعلق بمصلحة الأطفال وطريقة تربيتهم في المستقبل.
وفي تلك الحالة، عليك أن تفكري في علاقتك مع والد أبنائك بطريقة مختلفة تماما ومتعلقة فقط بكيفية الحفاظ على سلامة الأبناء الجسمانية والصحية والنفسية والتي ستتطلب منكم الكثير من القرارات المشتركة.
وعلى كل أم أن تعلم أنها عندما تضع هي وزوجها السابق مصلحة أبنائهما في قائمة الأولويات، وعندما يكونان متعاونين فإن هذا الأمر سيكون مفيدا جدا للطفل، وسيجعله يشعر بالحب والحنان من والده ووالدته، وسيجعله أكثر قدرة على التعامل مع فكرة الطلاق، مما سيجعل ثقته بنفسه كبيرة وغير مهتزة.
_______________

*** اليكم ايها الوالدين الاعزاء بعض النصائح والتى بدورها تحافظون على سلامة اطفالكم النفسيه والجسديه ***

* لا تدخلهم كمادة في الصراع ( إن وجد ) بين الوالدين المطلقين
* لا تجعلهم يطلعوا على حوارات الأسرة عن التفاصيل و الاجراءات
* اشرح لهم معلومات بسيطة عن الطلاق ( أين سيعيش ؟ كيف ستكون حياته ؟ كيف سيرى الوالد او الوالدة ومتى ؟
* اشرح له أن الطلاق حلال ولا يمنع تبادل التقدير والاحترام بين المطلقين .. اثبت له ذلك بسلوكك العملي الراقي
* لا تسب شريكك السابق ولا تذكره بسوء أمام أطفاله
* اشبع حاجات طفلك للاحترام والتقدير والأصغاء والعواطف والاهتمام حتى ينشأ كشخصية متزنة
* حبذا لو تمت مقابلات الطفل بالوالد او الوالدة بشكل دائم داخل بيت الاسرة( وذلك يتوقف على توفر الاحترام والتقدير بين المطلقين ومراعاة وجود طفل او اكثر بتوفير روح المودة من أجلهم )
* اقنع طفلك بعدم مقارنة نفسه بغيره لأن لكل انسان حياة وظروف تختلف عن الاخرين
* أجعل طفلك سعيد ومشبع بالحب والاحترام ووقته مشحون ببرامج مخططة ومسلية وممتعة يمارس فيها الهوايات يعبر عن نفسه فيها وتستغرق يومه .
* لا تبالغ في تدليل الطفل ولا تتعامل معه كضحية مسكين وربه على الأخلاق القويمة في بيئة غنية بالمعرفة .
* علم طفلك تقدير قيمة الحياة وتقدير قيمة ذاته .
• . حاولا أن تتبعا أسلوبا متشابها في تربية الأبناء، فإذا مثلا فعل طفلك أمرا ما في منزل والده وكان معاقبا فيجب عليك أن تلتزمي بهذا القرار
_____________

*** الى الام نصائح خاصه بصفتها حاضنة للطفل ***

• ابتعدي تماما عن استخدام طفلك كوسيلة لإيصال رسائل لوالده حتى لا تقومي بوضعه في وسط الخلاف بينكما، ولذلك إذا كنت تريدين أن تقولي أمرا ما لزوجك السابق فيمكنك أن تتصلي به بنفسك. لا تتفوهي أبدا بأي أمور سلبية عن والد الطفل أمامه أو تجعلي الطفل يشعر أن عليه أن يختار بينك وبين والده.
• حاولي أن تجعلي طفلك نقطة حوار أساسية بينك وبين والده أو زوجك السابق مع الحرص على أن يكون الحوار بينكما مبنيا على أن يستمع كل منكما للآخر، مع الوضع في الاعتبار أن هذا الأمر لا يعني أنك موافقة على كل ما يقوله زوجك، ولكنك على الأقل يجب أن تستمعي لما يقوله لأن هذا الأمر فيه مصلحة طفلكما أو أبنائكما.
• يجب عليك أن تحاولي ألا تفقدي أعصابك على الإطلاق وأنت تتحدثين مع زوجك السابق، وخاصة عندما يكون الأمر متعلقا بأمر ما خاص بالطفل.
• حاولي أن يكون لقاؤك بزوجك السابق في مواعيد منتظمة لترتيب أمور الأبناء، مع الوضع في الاعتبار أن هذا الأمر قد يكون صعبا بعض الشيء في الفترة الأولى بعد الطلاق
• حاولي أن تحددي جدولا منظما ليوم طفلك وساعديه على أن يتقبل تغير شكل العلاقة بينك وبين والده، وفي الوقت نفسه عليك أن تعطيه بعض المساحة لتقبل الأمر.

فى النهايه :
قد يكون الامر صعب للظروف النفسيه المختلفه للطلاق
ولكن اذا ادركتم ان الابناء هم استثماركم فى الحياه وهم اسهل طريقه لدخولكم الجنه بالاحسان اليهم
فستمر كل الهفاوات على خير
لذل يجب عليكم ان تمررا غضبكم ضغوطكم النفسيه مرور الكراه اكراما لثمرة حياتكم وقرة عينكم .

 

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 16954673
تصميم وتطوير