الإثنين الموافق 21 - مايو - 2018م

” قابيل ” : الوزارة حريصة على تعزيز العلاقات التجارية والإستثمارية مع دول تجمع الميركسور

” قابيل ” : الوزارة حريصة على تعزيز العلاقات التجارية والإستثمارية مع دول تجمع الميركسور

كتبت_ شروق كمال

 

صرح طارق قابيل اليوم أن مصر تطبق إجراءات حازمة للتأكد من جودة اللحوم المستوردة وضمان سلامتها بدء من عملية الذبح وحتى الوصول إلى الموانئ المصرية .

 

 

التقى المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة صباح اليوم بوفد من اتحاد المؤسسات الإسلامية فى البرازيل والذى يزور مصر حاليا برئاسة محمد حسين الزغبى حيث تم بحث فرص تعزيز التعاون المشترك بين الإتحاد والحكومة المصرية خاصة فيما يتعلق بالأنشطة الإقتصادية التى يقوم بها الإتحاد فى الدول الإسلامية، حضر اللقاء المهندس إسماعيل جابر رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات.

 

 

وقال الوزير أن الإجتماع قد تناول المشروعات التى يقوم بتنفيذها الإتحاد خاصة فى مجال نشر نظام الحلال لمنتجات اللحوم والدواجن سواء داخل البرازيل أو فى مختلف دول العالم، لافتا إلى أن الإتحاد قد أبدى رغبته فى زيادة كميات منتجات اللحوم المصدرة من البرازيل إلى مصر خاصة وأن مصر تمثل إحدى كبريات الدول المستوردة لللحوم.

 

 

ولفت قابيل خلال الإجتماع إلى ان مصر حريصة على تنمية وتعزيز علاقاتها مع دولة البرازيل خاصة فى ظل توقيع إتفاق التجارة الحرة بين مصر ودول تجمع الميركسور والذى يضم كل من البرازيل والأرجنتين وأورجواى وباراجوى، مؤكدا إستعداد الوزارة تقديم كافة التسهيلات والتسييرات لإنسياب حركة التجارة بين البلدين.

ونوه الوزير إلى أن إتحاد المؤسسات الإسلامية قد إقترح تنفيذ برنامج مشترك بين الحكومتين المصرية والبرازيلية يتيح تيسير تداول الإجراءات والشهادات الخاصة برسائل اللحوم الحلال لتسهيل عملية نفاذها إلى السوق المصرى، مشيرا فى هذا الإطار إلى أن مصر تطبق إجراءات حازمة للتأكد من جودة شحنات اللحوم المستوردة وضمان سلامتها بدء من عملية الذبح وحتى الوصول إلى الموانئ المصرية.

ومن جانبه أكد محمد حسين الزغبى رئيس اتحاد المؤسسات الإسلامية فى البرازيل إلى إعتزام الإتحاد تنظيم زيارة لكبار المسئولين البرازيلين فى مجالى التجارة والزراعة إلى مصر خلال المرحلة القريبة المقبلة لبحث فرص ومجالات التعاون بين مصر والبرازيل فى هذا الإطار، وكذا تنظيم زيارة لوفد من الجهات المصرية المعنية من وزارتى التجارة والصناعة، والزراعة، ودارالإفتاء للبرازيل للإطلاع على المسالخ الحلال بالبرازيل على أرض الواقع وكافة إجراءات السلامة والجودة والتحكم المتبعة فيها، إلى جانب التعرف على الشهادات الصحية، وشهادات المنشأ، وشهادات الحلال التى تقوم بإصدارها الحكومة البرازيلية لضمان جودة اللحوم التى تقوم بتصديرها.

وأشار إلى أن البرازيل تعد أكبر مصدر للحوم الدواجن والأبقار والمنتجات الغذائية الحلال فى العالم خاصة مع وجود ما يزيد عن 150 مسلخ حلال بها ، مؤكدا على الخبرات المتراكمة لاتحاد المؤسسات الإسلامية فى البرازيل فى هذا المجال والتى تمتد لما يزيد عن 40 عاما حيث تعد شركة “فامبراس حلال” التابعة للإتحاد هى الهيئة المعنية بإصدار شهادات الحال للمنتجات فى البرازيل والمعترف بها فى جميع أنحاء العالم.

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 21739675
تصميم وتطوير
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com