الأحد الموافق 21 - أكتوبر - 2018م

صرخات أهالى الرابية بمدينة الشروق ” الوووو ياحكومة “

صرخات أهالى الرابية بمدينة الشروق ” الوووو ياحكومة “

 

محمد عنانى

 

يعيش أصحاب وسكان منطقة الرابية، بمدينة الشروق معناه بمعنى الكلامة ، بدأت المشكلة عندما علم سكان المنطقة الواقعة عند الكيلو 48 بطريق “الإسماعيلية الصحراوى”، أن جهاز مدينة الشروق، قرر إزالة بيوتهم ونزع ملكيات الأراضى، التى تملكوها من وزارة الزراعة.

 

المنطقة بها 87 منزلًا مهددًا بالإزالة، على حد قول الأهالى، لكنهم لا يعلمون أيًا منها بالتحديد سيشمله قرار الإزالة، ما وضع الجميع فى قلق شديد، فى ظل تضارب المعلومات، وتجاهل جهاز مدينة الشروق إيضاح التفاصيل، فيما يخص سبب الإزالة أو البيوت التى سيطبق عليها القرار.

 

 

 

الأهالى لم يجدوا طريقةً للتعبير عن ألمهم، سوى بوقفة طالبوا فيها بالنظر إلى مأساتهم، ووزارة الإسكان، أن تتراجع عن هذا القرار الذى يهدم مستقبلهم، ويعرض كثيرا منهم للسجن، ممن لم تزل عليهم ديون بسبب البناء، متساءلين: أين كان جهاز مدينة الشروق ووزارة الإسكان عند البناء؟

 

“نحن مصريون بسطاء، اشترينا هذه الأراضى بصعوبة بالغة، ووفرنا أموالها بعد شقاء وتعب ورحلة كفاح، بعنا كل ما نملك لشرائها”، يقول الأهالى واصفين مأساتهم، بينما يوجهون دعوة إلى مسلمى ومسيحيى المنطقة بالصلاة والدعاء إلى الله لمدة يومين لرفع الظلم الواقع عليهم من الجهات المسؤولة.

 

 

 

ويقول أبو شادى  أحد الأهالى: اشتريت أرضًا على مساحة 300 متر، بالمنطقة من شركة لتقسيم الأراضى، بشارع جمال عبدالناصر، وبنيت منزلا عليها عام 2015، مكونا من 5 طوابق، لى ولأبنائى الأربعة، وكنت أحرم نفسى أشياء كثيرة من أجل التوفير وعمل جمعيات لبناء البيت، أخذت ميراثى من منزل والدى وبعت شقتى، وما زلت أسدد الجمعيات، واقترضت مبلغا من شقيقى، والآن ليس لى مكان آخر سوى الشارع، بعد إزالة البيت.

 

وأضاف: اشتريت الأرض وقمت بإجراء صحة توقيع لها، وأدخلت الكهرباء بناء على عقد الشراء، وسددت 5 آلاف جنيها لتوصيل المياه، وسلّمت صور إثبات الملكية لجهاز مدينة الشروق منذ عام، وأستغيث بالرئيس والمسؤولين لأن معظم سكان المنطقة من المواطنين البسطاء.

 

والتقط جورج ابوفيلوباتير الميري

، طرف الحديث قائله :  اشتريت 150 مترا، بالمنطقة، وبنيت عليها دورا واحدا، ولأنى لا أملك ما يكفى لبناء السقف، دخلت فى جمعية، وحين أوشكت على الانتهاء من البناء، وأدركت ان الخلاص من عذاب الإيجار بات وشيكا، يأتى جهاز مدينة الشروق ليهدم المنزل! كأن المسؤولين يعيشون فى وادٍ والمواطنين فى وادٍ آخر.

 

 

 

وقالسليمان رشاد‏ ‏(الهوارى، اشتريت 110 أمتار لبنائها لولدىّ ، لكى يتزوجا فيها، وهما يعملان بالمنطقة وليس لى أى دخل، هل يرضى مسؤول أن يُعامَل والدُه هذه المعاملة؟ أين كانت الحكومة وقت أن بنينا هذه المنازل؟ ولماذا لم تخطرنا أو تكتب لافتة بمنع البناء على هذه الأراضى؟

 

وأضافت: المنطقة بها مستشفى مهدد أيضًا بالإزالة، وكنيسة ومسجد ووحدة صحية، وحينما نسأل جهاز مدينة الشروق عن سبب الإزالة يتجاهلون الرد علينا.

 

وأشار  أشرف عبد الدايم ، أحد سكان المنطقة، إن بداية البناء لم تأت بطريقة عشوائية، ولكن كانت هذه الأراضى ملك شركة مصر الجديدة للاستصلاح الزراعى التابعة لوزارة الزراعة، قبل أن تبيعها إلى شركات استثمار عقارى، لتتحول من زراعية إلى استثمارية.

 

وتابع أن تلك الأراضى لا تخضع لأى جهاز مدينة، لا الشروق، ولا بدر، ولا القاهرة الجديدة، وتقدمنا بالحصول على مرافق كهرباء ومياه وحصلنا على موافقة، وقمنا بالبناء.

 

 

 

أضاف: حينما توجهنا بالسؤال للمسؤولين بجهاز الشروق، لم يعطونا أى معلومات واكتفوا بأن هناك مجموعة من البيوت تم رصدها بعد التصوير الجوى، وأخرجت 87 منزلا ولكن لم يحددوا المنازل التى ستم إزالتها، ما أدى إلى حدوث حالة من القلق لدى الجميع، بالإضافة إلى أن هناك مستشفى مهددا بالإزالة ومسجدا وكنيسة.

 

وفجرمفاجأة من العيار الثقيل عندما أكدت أن الدولة باعت لهم الأراضى لهم على أنها زراعية، لكنهم وجدوا أن المياه مالحة ولا تصلح للرى، فعادوا إلى وزارة الزراعة التى أخذت بدورها عينة من الماء، وتأكدت من كلام الناس، فأعطتهم خطابات إلى وزارة الإسكان، ومستندات تدل على وجود مياه مالحة ولا يمكن زراعتها، وأن هذه الأراضى تصلح للسكن فقط.

 

 

 

تابع “بالفعل تعاقدت وزارة الإسكان معهم وتملكوا الأرض ودفعوا قيمتها التى تم تحديدها، وانتهى الموضوع على ذلك، لكن ما حدث الأيام الأخيرة أن جهاز الشروق حرر مخالفات مبانٍ ضدهم وقال إنه لابد من إزالتها”، مشيرا إلى أن أكثر من 90% من سكان هذه المنطقة مسيحيين، ويوجد بها 8 كنائس و10 مساجد.

 

 

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 25038259
تصميم وتطوير
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com