السبت الموافق 16 - ديسمبر - 2017م

شاطئ النخيل بالعجمي تسبح في بحيرة من الفساد

شاطئ النخيل بالعجمي تسبح في بحيرة من الفساد

كتب: عبد الله سعادة

 

قرية شاطئ النخيل بالعجمي، بعد أنا كانت من أجمل القرى والشواطئ وتميز تنظيم الشوارع ونماذج المباني فيها أصبحت الآن عباره عن فساد وعشوائيات وباعة جائلين وعدم تحكم في أسعار التأجير وعدم رقابه على الأسعار واستغلال المصطافين ومجلس اداره الجمعية غير قادر على التحكم في زمام الأمور داخل الجمعية والاستيلاء على الشاطئ بطرق ملتويه وعدم ترك مسافات للمشاه للتمتع والوصول الشاطئ وكثره استغلال المصطافين من أسعار الكراسي والكافيهات والقهاوي والترفيه والملاهي وحمامات السياحه ومجلس اداره غير قادر على السيطرة والتنظيم أصبحت القريه مرتع العشوائيات والشحاتين وافتقدت للهدوء والمتعه وتميزت بالضوضاأ والهرج مع العلم بالتواجد الأمني المستمر والحملات الامنيه والسيطرة لي الخارجين عن القانون من سرقات ومخدرات وتحرش وهذا لا جديد على مجهوداتهم من رجال بشرطة القريه والعامريه لحفظ الأمن فيها .

 

ويطالب سكان القريه بتدخل محافظ الاسكندريه  ورئيس الحي لتدخل مع مجلس الاداره ورجوع الضبط والربط فيها والتوقف عن البناء والتعليات الغير قانونيه ووضع معايير المباني حفاظا على سلامه السكان والتدخل بمنع العشوائيات واشغالات الشوارع من لباعة وغيرهم ومحاربه ضعفاء النفس والمستغلين لتعود قرية النخيل إلى جمالها وهدؤها وشواطئها الساحره لتصبح مناسبه المتوسط الدخل في ظل سياسة الدوله الرشيده التي تعمل على محاربة الفساد والوقوف بجوار الفقراء لتظل مصر قويه عاليه.

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 18894724
تصميم وتطوير