الأربعاء الموافق 18 - أكتوبر - 2017م

رابطة مستأجري مصر يستغيثون بالرئيس السيسى : نرجوك تدخل لإنقاذ حقوق 26 مليون مستأجر مصري

رابطة مستأجري مصر يستغيثون بالرئيس السيسى : نرجوك تدخل لإنقاذ حقوق 26 مليون مستأجر مصري

كتب  / أحمد حجاب،

دعت رابطة مستأجري مصر المدافعة عن حقوق ما يقرب من 26 مليون مصري خاضعين لقانون الإيجار القديم الرئيس عبد الفتاح السيسي، ورئيس مجلس النواب الدكتور علي عبد العال، ورئيس الوزراء الدكتور شريف اسماعيل، والدكتور مصطفي مدبولي وزير الإسكان، ورئيس لجنة الإسكان المهندس علاء والي، للتدخل لوقف محاولات إشعال فتنة مجتمعية عبر عودة المطالب بتعديل قانون الإيجار القديم بهدف تشريد ملايين المصريين وقطع ارزاقهم رغم مخالفة مطالبهم بالتعديل لصحيح القانون وأحكام المحكمة الدستورية العليا، وتناقضه و الحقوق الدستورية المحصنة بموجب أحكام الدستورية العليا والتي بلغ مجموعها 21حكما،

وقال المستشار القانوني للرابطة / محمد عبدالعال في بيان له هو الثالث، هناك محاولات عديدة تمت في الماضي لتمرير التعديل غير الدستوري لقانون الإيجار القديم إلا أنه لم يكتب لها النجاح بفضل تصدي الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب ولجنة الإسكان برئاسة الدكتور علاء والي لهذه المساعي المحمومة مبررين ذلك بتداعيات التعديل الكارثية علي ملايين المستأجرين وإعلانهم رفض المقترحات المقدمة بتعديل القانون،

وثمن البيان كذلك موقف وزير الإسكان المهندس / مصطفي مدبولي ورفضه مناقشة الأمر وتأكيده علي أن الظروف السياسية والإقتصادية والإجتماعية لآ تسمح بمناقشة هذه التعديلات وهو الموقف الذي شاطره فيه رئيس لجنة الإسكان بالبرلمان،

ونبه البيان الي أن رفض رئيس مجلس النواب ولجنة الإسكان بمجلس النواب ووزير الإسكان مناقشة هذه التعديلات لم ينهى محاولات الفتنة التي أطلت برأسها عبر حملات إعلامية محمومة لإعادة طرح هذه المقترحات مجددا وتوظيفها للضغط علي المسئولين لإعادة مناقشتها داخل البرلمان متجاهلين أحكام المحكمة الدستورية العليا، وعواقبها الوخيمة علي تشريد ملايين المصريين وخلق فتنة مجتمعية لا تحتاج إليها مصر،

وخاطب المستشار محمد عبدالعال رئيس رابطة المدافعين عن حقوق مستأجري مصر، الرئيس عبد الفتاح السيسي قائلا :
إن جموع المستأجرين المصريين حرصا منهم علي إستقرار مصر وأمنها وأمانها وارتكازا علي حقوقهم الدستورية التي أقرتها المحكمة الدستورية العليا في أحكامها الباتة النهائية ، يطالبون سيادتك بالتدخل وكافة مسئولي الدولي لوأد هذه الفتنة ووقف الحملات المحمومة لإدخال مصر الي خضم فوضي نحن في غني عنها تماما في ظل الظروف الدقيقة التي تمر بها مصر،

ونبه البيان إلي إنحياز الرئيس السيسي دائما للطبقات الفقيرة الكادحة وتقديره واحترامه الشديد لأحكام القضاء وعلى رأسها أحكام الدستورية العليا التي تكرس نوعا من الطمأنينة لدي ملايين المستاجريين بأن حقوقهم وحقوق أسرهم ستكون في أيدي أمينة ولن تتركهم نهبا لمافيا رجال الأعمال ولوبي السماسرة وأن هذا المخطط لن يمر ،

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 17490385
تصميم وتطوير