الجمعة الموافق 22 - سبتمبر - 2017م

جهاد : مايحدث بسوريا وصمة عار على الوطن العربي وحقوق الإنسان

جهاد : مايحدث بسوريا وصمة عار على الوطن العربي وحقوق الإنسان

كتب :- وليدعبداللطيف

 

ادانت احدى مؤسسي حمله مجنده مصرية ما يحث بمحافظة حلب بسوريا من اعتداءات وحشيه وقصف مستمر على المدنيين الذين تعدوا ال 60 قتيلاً فى يوماً واحد .

 

حيث قالت جهاد الكومى ان ما يحدث فى سوريا ياخذ بعين الاعتبار اننا كنا سنصبح مثل حلب لولا تدخل الجيش المصرى فى الوقت المناسب وانقذنا من ايدى الارهابين وتجار الدين الذين ارادوا ان تصبح مصر مقراً لهم لتنفيذ اعمالهم الارهابيهم فى شتى الدول العربية .

 

ومن جانبه اكدت الكومى انه لابد من البلدان العربيه ان تقف وقفه رجل واحد من أجل نصرة المدنيين السوريين الذين تروح اروحهم هباءاً دون وجهه حق ، بسبب صراعات ممن يدعون الاسلام وهم بغير مسلميين .

 

واستنكرت جهاد تجاهل حقوق الانسان والمنظمات الدولية ، بما يحدث بحلب حيث لم تخرج جمعية حقوقيه واحده تدين فقط الحادث الارهابي المهيين ، او جمعية اسلامية بالوطن العربي ادانت ما حدث من قطع الصلاه فى المساجد بسبب ما يحدث من تدمير فى المساجد وغيرها .

 

وانهت جهاد كلمتها بالشكر الى الجيش المصرى العظيم الذى حمانا من غارات الارهاب المتوحشه وحفظ بلادنا من بطش الجماعات الاسلاميه التى ليس لها علاقة بالاسلام

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 16874112
تصميم وتطوير