الأربعاء الموافق 19 - سبتمبر - 2018م

الصحافة الإقليمية على طاولة حزب مستقبل وطن بدمياط

الصحافة الإقليمية على طاولة حزب مستقبل وطن بدمياط

جريدة البيان :شيماء العش
متابعة :محمد أبو النور

 
حسن عبد الوهاب : زيادة الاهتمام الإعلامي بالفلاحين ضرورة لزيادة الوعي والإنتاجية
محمد رمضان : الوضع الإعلامي الحالي لا يرضي أحدا من أبناء المهنة
حلمي ياسين : الصحافة الإقليمية لها مزاياها وعيوبها ومشاكلها واحدة علي مستوي الجمهورية

 

 

عقدت أمانة الإعلام بحزب مستقبل وطن بدمياط جلسة حوار تحت عنوان ” الصحافة الإقليمية ودورها في نشر الوعي ” .
شارك في الجلسة حسن عبد الوهاب وكيل الهيئة العليا للحزب ونقيب الفلاحين ، ومحمد رمضان جاد الله أمين الحزب بالمحافظة ، وعلي الزناتي الأمين المساعد ، ومروة البرجيسي أمينة الإعلام .
كما شارك فيها عدد من الصحفيين والإعلاميين من أبناء المحافظة .
في بداية الجلسة أكد المهندس حسن عبد الوهاب – أمين الفلاحين – أن الفلاح المصري لم يأخذ حقه من الاهتمام الإعلامي ، مطالبا بزيادة الاهتمام بمشاكل الفلاح وتسليط الضوء عليها .
وأضاف أن الإعلام له دور مهم وحيوي في زيادة الوعي بين الفلاحين ، مما ينعكس علميا واقتصاديا في زيادة الإنتاجية أسوة بالدول المتقدمة .
وقال محمد رمضان جاد الله – أمين المحافظة – أن الهدف من الجلسة تقييم الأداء الإعلامي بالمحافظة : هل يرقي لمستوي المشاكل والتحديات التي تواجهها المحافظة أم لا ؟
وأشار إلي أن الإعلام له دور رئيسي في نشر الوعي وتوضيح الحقائق ، لافتا إلي أن مصر أصبح بها ” 90 مليون صحفي ” ، والوضع لا يرضي أحدا سواء من أبناء المهنة أو من المتابعين لها والمهتمين بشأنها .
وتابع رمضان بأن الحزب يتبني الحديث مع أهل الخبرة بالمجال الصحفي والإعلامي ، انطلاقا من دمياط ، قائلا ” الوضع السائد حاليا أغلبه ابتزاز وتزييف للحقائق إما لكسب ود المسئولين أو لتصفية حسابات شخصية معهم ” .
واستطرد علي الزناتي – الأمين المساعد – أنه كـ ” قارئ جيد للصحافة ” يري أن دورها يتجاوز مجرد نشر الأخبار إلي نشر الوعي ، موضحا أن الصحافة في دول العالم تقود الرأي العام وتقوم بتوجيه المواطنين .
وأضاف أن الإعلام في دمياط يفتقد للكتاب ذوي الرأي والخبرة ، الذين يتعلم منهم الناس ويستفيدون من كتاباتهم ، متسائلا ” هل مجاملة المسئولين او مهاجمتهم هو دور الإعلام في دمياط فقط ؟! ” .
وعلي الجانب الآخر قال حلمي ياسين – عميد المراسلين الصحفيين والإعلاميين بالمحافظة – أن مشاكل الصحافة الإقليمية بدمياط هي نفس مشاكلها علي مستوي مصر بشكل عام .
وأوضح ياسين أن الصحافة الإقليمية لها مزاياها وعيوبها ، مشيرا إلي أن أبرز مزاياها إحساس المواطن بزيادة الاهتمام الصحفي والإعلامي ببلده ، وأن الصحف الإقليمية تخرج فيها أجيال ، وهو ما لم يكن موجودا في السابق ، كما أنها أصبح لها امتدادات إلكترونية ، سواء صفحات تواصل اجتماعي أو مواقع ، تساعد علي متابعة الأخبار أولا بأول .
وواصل بأن عيوب الصحافة الإقليمية أن معظم المشتغلين بها ليسوا مهنيين ، ومستواهم الصحفي ضعيف جدا ، وأن معظم هذه الصحف – باستثناءات قليلة – ميالة دائما للسلطة ، سواء تمثلت تلك السلطة في حاكم الدولة أو محافظ الإقليم .
وأضاف أن معظم الطلبة والمتدربين لا يكتسبون خبرة أو معرفة حقيقية بقواعد وأصول المهنة خلال عملهم بالصحف المحلية ، وبعضهم يعتبر العمل بالصحافة نوع من الوجاهة ، والبعض الآخر يتخذ منها ستارا للمصالح ، وهذا أخطر العيوب علي الإطلاق .

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 24262612
تصميم وتطوير
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com