الجمعة الموافق 22 - سبتمبر - 2017م

السلطات البلجيكية : الجيش لن يغادر الشوارع حتى 2020

السلطات البلجيكية : الجيش لن يغادر الشوارع حتى 2020

السلطات البلجيكية : الجيش لن يغادر الشوارع حتى 2020

 

 

 

 

 

 

 

إيمان البدوى 

 

 

بلجيكا_ أعلنت السلطات البلجيكية، أمس الاثنين،  فى بيان لها أن الجيش البلجيكى  لن يغادر الشوارع والميادين في جميع أنحاء البلاد حتى عام 2020.
وكان رئيس أركان القوات المسلحة البلجيكية اللواء مارك زيس أعلن، في وقت سابق أن جنود الجيش سيظلوا منتشرين في المدن الكبرى لبضع سنوات أخرى.
من جهتها، أكدت صحيفة ” ده ستاندرد “، على موقعها الإلكتروني، أن الحكومة اضطرت إلى إدخال تعديلات كبيرة على برامج التدريبات العسكرية لجيش المشاة، تبعًا للقرار الأخير. وهذا يعني استمرار حالة التأهب عند المستوى الثالث، من مقياس 4 درجات لمكافحة الإرهاب في البلاد.

وكان  الجيش البلجيكى قد بدأ عملية لمكافحة الإرهاب وسط العاصمة بروكسيل من 22 نوفمبر من عام 2015  وذلك  بأعداد كبيرة من رجال الأمن والعسكريين يتمركزون في ساحة “غران بلاس” المركزية، وتسمع من مكبرات الصوت أوامر للسكان بعدم الاقتراب من نوافذ منازلهم؛ بحسب موقع آر تي.
وأفادت RTBF بأن قوات الأمن حاصرت عددًا من الشوارع المتاخمة للساحة، وذلك بعد دقائق من ورود خبر نقلته محطة تلفزيونية أخرى عن فرض طوق أمني حول فندق “راديسون بلو” الواقع على بُعد 300 متر من ساحة “جران بلاس”

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 16874324
تصميم وتطوير